الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار النجوم والفناخبار الفن و الفنانين › السينما المستقلة تحفظ ماء وجه مصر فى المهرجانات الدولية

صورة الخبر: السينما المستقلة تحفظ ماء وجه مصر فى المهرجانات الدولية
السينما المستقلة تحفظ ماء وجه مصر فى المهرجانات الدولية

باتت السينما المستقلة فى الفترة الأخيرة، هى وجه مصر فى الخارج، والممثل الأكثر فاعلية ووجودا فى أغلب المهرجانات السينمائية، فى الوقت الذى غابت فيه الأفلام الأخرى التى أصبح كل همها هو «جيب» المشاهد المحلى.
المنتج محمد حفظى يرى أن السبب وراء تواجد الأفلام المستقلة فى المهرجانات الدولية يعود إلى تميزها واختلافها عن السينما التجارية، التى تعودنا عليها، بالإضافة إلى انحصار منتجى الأفلام التجارية فى أفكار معينة وتكرارهم لنفس التيمات.
وأوضح حفظى أن مخرجى السينما المستقلة يشعرون بحرية أكبر وتحرر أكثر من القيود فى تناول موضوعاتهم وأفكارهم، لذا نجدها سينما غير تقليدية، وهو ما يجعل تلك النوعية لا تنتهى عند عرضها فى دور العرض وعدم نجاحها تجاريا فهى لا تلتفت لشباك التذاكر، وإنما تواجدها الحقيقى فى المهرجانات والعروض الخاصة، والقنوات الفضائية من الممكن أن تعوضها.
وأكد أن تلك النوعية من الممكن أن تجد مكانة عند الجمهور بأن يقوم مخرجوها بتناول قضايا قريبة من الجمهور، وأن يتم الاستعانة بنجوم الشباك كحلقة وصل لجذب مشاهد السينما لها.
نادين خان، مخرجة فيلم «هرج ومرج»، ترى أن الظهور الجيد للأفلام المستقلة فى الخارج قد يعود إلى اختفاء منتجى الأفلام التجارية بعض الشىء وتراجع أعمالهم بسبب ظروف البلاد، مشيرة إلى أنه فيما يخص تقسيم السينما بين أفلام مهرجانات وتجارية وغيرها وراءه منتجو الأفلام «التجارية» للاحتفاظ بسيطرتهم على السوق السينمائية.
وأوضح خان أن مشاركة السينما المستقلة فى المهرجانات ليست بالشيء الجديد عليها، كما أن هناك استفادة معنوية من تلك المشاركة بعرض ثقافة بلدك على جمهور مختلف.
ماجى مرجان، مخرجة فيلم «عشم»، أشارت إلى أن ابتعاد الأفلام التجارية عن المهرجانات الدولية جاء نتيجة سعيها وراء الربح المادى فقط، بعكس نوع آخر من الممكن أن نطلق عليها سينما المؤلف التى تحمل رؤية خاصة للمخرج وذات المواضيع الجادة وفى نفس الوقت لها مكانة جماهيرية، مثل فيلم «المدينة» ليسرى نصرالله و«أرض الخوف» لداوود عبد السيد، فكانت تلك النوعية لها مكانها أيضا فى المهرجانات.
وأوضحت مرجان أن الاستفادة التى تعود للسينما المستقلة من تلك المشاركات هو عرضها على جمهور مختلف، وعن طريق تلك الأعمال يتعرف جمهور العالم على أفكار وتقاليد كل بلد، مشيرة أنه فى إحدى المرات قال لها أحد المشاهدين إنه لم يغادر بلده قط، ولكنه يتعرف على البلاد الأخرى عن طريق تلك الأعمال.
الناقدة خيرية البشلاوى رأت أنه يجب أن نتفق أن السينما فن شعبى وجماهيرى، ففى الداخل المحلى نكتشف أن نوعية السينما المستقلة لا تحقق نجاحا مع الجمهور، وأن الأفلام التجارية هى التى تلقى قبولا لدى المشاهد، فى الوقت الذى لا تشارك فى المهرجانات كونها لا تحقق المعيار الفنى الذى بمقتضاه يتم اختيارها.
واعتبرت أن السينما المستقلة التى تشارك فى المهرجانات الدولية نسبة قليلة منها هى التى تشارك فى المسابقات الرسمية، وإنما أغلبها تشارك فى نشاط موازٍ، كونها ينقصها عدة عوامل منها التمويل المطلوب ومنتج متحمس لتلك النوعية، وجمهور يعى قيمة تلك التجارب، متوقعة أنه خلال السنوات القادمة سوف يكون هناك تيار قوى للسينما المستقلة.
كما نوهت البشلاوى إلى أنه بالحديث عن التيار الرئيسى للسينما فى مصر نجد أن الأفلام الروائية الطويلة مكلفة جدا، وفى آخر عامين اكتسب الجمهور مزاجا مختلفا وانشغل بالحالة اليومية غير المستقرة، ولجأ للهروب عن طريق سينما معينة تتفق مع مزاجه مثل «عبده موتة» وغيره من ذات التوليفة التجارية، مضيفة أننا نجد فى نفس الوقت أفلاما أخرى لا تصل إلى مفهوم التجارية وبالتالى لا تلقى قبولا لدى الجمهور.
وأضافت أن الأفلام المستقلة لا تشكل تيارا وإنما من الممكن أن نطلق عليها تجارب فردية ذاتية تعبر عن صناعها، وتحاول صنع انسجام مع جمهور آخر غير الجمهور المحلى وهو جمهور المهرجانات، ولكنى أرى أنه مع التراكم من الممكن أن تحقق تلك النوعية بعض النجاح الجماهيرى.
كما أشارت إلى أن جمهور الأفلام المستقلة هو فئة مثقفة يتفق ذوقها مع تلك النوعية، وهو جمهور محدود نجده فى العروض الخاصة ذات الحضور القليل، وهى لا تتفق مع الجمهور فى الداخل، وفى المجمل من الممكن أنا نقول إن السينما التجارية وأيضا السينما المستقلة فى مأزق.

المصدر: الشروق

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على السينما المستقلة تحفظ ماء وجه مصر فى المهرجانات الدولية

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
82468

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة