الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار النجوم والفناخبار الفن و الفنانين › ممثلون ومطربون تركوا وظائفهم الحقيقية لاقتحام عالم الفن.. أبرزهم ضباط وأطباء ومدرسون وبائعون وصنايعية

صورة الخبر: ممثلون ومطربون تركوا وظائفهم الحقيقية لاقتحام عالم الفن.. أبرزهم ضباط وأطباء ومدرسون وبائعون وصنايعية
ممثلون ومطربون تركوا وظائفهم الحقيقية لاقتحام عالم الفن.. أبرزهم ضباط وأطباء ومدرسون وبائعون وصنايعية

كثير من نجوم السينما والغناء لم يبدأوا حياتهم العملية فى الوسط الفنى، بل إن بعضهم لم يكن يتخيل أنه سيسلك هذا الطريق ويصبح نجما لامعا.

فعلى سبيل المثال كانت الفنانة الراحلة معالى زايد تعمل فى مجال الرسم، بينما عمل وليد توفيق في تصليح الراديو والتليفزيون وتركيب الهوائي والمقاولات الكهربائية، اما السوبر ستار راغب علامة فكان يعمل في مجال مكيفات الهواء، بينما كان النجم وائل كفوري يعمل حلاقا و"شيالا" في العمارات التى لا تزال قيد الإنشاء.

مجال الطب :
كان ابرز الفنانين الذين ارتدوا البالطو الابيض، النجم الكبير يحيى الفخراني الذى عمل طبيباً قبل دخوله مجال الفن، ولم يختلف عنه كثيراً الفنان القدير عزت أبو عوف، كذلك الفنان الكوميدي الراحل فؤاد خليل الذى عمل طبيباً.

الموظفون في الأرض :
ومن ابرز الموظفين وحش الشاشة فريد شوقى الذى عمل فى بداية حياته موظفًا فى مصلحة المساحة، وأصبح بعد احترافه الفن "ملك الترسو" . ولا يختلف الحال كثيرا بالنسبة للفنان والمخرج الشهير سعد أردش، الذى عمل فى بداية حياته، كموظف بهيئة السكك الحديدية. وايضا الفنان عبد الله الرويشد، الذى عمل كموظف فى بلدية الكويت.

مهن المهمشين:
عملت المطربة اللبنانية كاتيا حرب، فى بداية حياتها فى محل لبيع الطحين. أما الفنان وليد توفيق، فقد عمل فى محل إلكترونيات ثم انتقل إلى محل نجارة. بينما عمل الشاب خالد فى مغسلة لتنظيف السيارات. وقيصر الغناء العربى كاظم الساهر، كان يعمل كبائع للمرطبات. أما فنان العرب محمد عبده، فقد عمل صانعًا للزوارق وايضا كبائع للبليلة.

الموضة والأناقة :
كانت "مرشدة سياحية"، هي وظيفة الفنانة إسعاد يونس، والفنانة داليا البحيرى. أما الفنان إيوان فقد عمل فى إدارة الفندق. وبدأت النجمة الكبيرة حياتها نبيلة عبيد كعارضة ازياء، ونفس الحال بالنسبة للبنانية وهيفاء وهبي. وكانت المطربة اللبنانية باسكال مشعلاني في بداية حياتها المهنية، تعمل كمضيفة في أحد المطاعم قبل فوزها في مسابقة ملكة جمال لبنان التي فتحت لها طرق الشهرة.

مجال التدريس :
كان كمال الشناوى احد ابرز الفنانين الذين كانوا يعملون في مجال التدريس، حيث كان يعمل مدرسًا للرسم قبل احترافه للتمثيل. كذلك السيناريست أسامة أنور عكاشة، عمل فى بداية حياته مدرسًا للفلسفة. والعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، بدأ حياته العملية كمدرس للموسيقى. والفنان اللبنانى الشهير دريد لحام، عمل فى بداية حياته، كمدرس للكيمياء. وقررت نجوى كرم أن تترك عملها كمعلمة وتتفرغ للفن.
لاعبو الكرة :
استحوذ نادي الزمالك على اغلب مشاهير الفنانين الذين تركوا القلعة البيضاء ليتفرغوا للفن، وكان ابرزهم الفنان الراحل نور الشريف، والنجم أحمد السقا الذى كان لاعباً بنادي الزمالك ولكنه ترك الكرة من أجل التمثيل.

وكان الفنان نبيل شعيل يعمل حارس مرمى في نادي القادسية الكويتي. وراشد الماجد الذى كان لاعب كرة القدم في نادي الإنفاق بالمنطقة الشرقية في السعودية.

البدلة العسكرية :
البدلة الميري، هي الالتزام، الانضباط، لكن على مدار العقود الماضية، غزا المجال الفني عدد من العسكريين الذين ابهروا الشاشة بموهبتهم، واثبتوا أن تخليهم عن عسكريتهم لم يكن من قبيل الصدفة أو الهروب من المسؤولية، بل كان قرارا خدموا به بلدهم لكن بطريقتهم الخاصة.

ويعد اشهر الضباط الذين تركوا البدلة العسكرية والتفرغ لمجال الفن، أحمد مظهر فارس السينما المصرية. وخفيف الظل صلاح ذو الفقار. والوسيم ايهاب نافع. ومتعدد المواهب محمود قابيل. وايضا صاحب الهيبة عبد الخالق صالح.

ولا ننسى المخرج العبقري عز الدين ذو الفقار الذى قدم 33 فيلما. والاديب يوسف السباعي الذى قدم للسينما ما يزيد عن 15 فيلما. وممدوح اللليثي الذى كتب وانتج حوالي 164 فيلمًا دراميا تليفزيونيا، و600 فيلم تسجيلي، وما يزيد على 1500 ساعة دراما سواء مسلسلات اوسهرات درامية.

مجال الصحافة والإعلام :
وهناك فنانون تركوا مهنة الاعلام والإذاعة والصحافة من أجل عيون الفن تحقيق حلمهم بمجال السينما، أبرزهم محمود مرسى الذى كان يعمل بهيئة الإذاعة البريطانية وبعد سبعة أشهر من تعيينه حدث العدوان الثلاثى عام 1956، فاضطر إلى الرجوع لمصر، وقدم استقالته من وظيفته.

كما تقلد الفنان محمد توفيق، منصبا عاليا بمجال الأعلام حيث إنه عمل لعدة سنوات فى لندن مخرجا بالإذاعة البريطانية ولكنه عاد إلى مصر وعمل فى الإذاعة المصرية فى إخراج التمثيليات والمسلسلات، ثم استقال واتجه بعد ذلك للفن.

ويعد صلاح منصور من الفنانين الذين هجروا مهنتهم الأساسية لكى يتوجهوا إلى السينما والمسرح، حيث إنه كان يعملا صحفيا، فى مجلة روز اليوسف. وما لا يعلمه الكثير عن الفنان حسين الشربينى أنه فى بداية حياته عمل بمجال الصحافة بجريدة الجمهورية.

وكريمة مختار التي بدأت حياتها كمذيعة مع بابا شارو فى برامج الأطفال، وقدمت العديد من البرامج الإذاعية لمدة سنوات طويلة. كذا تركت الفنانة صفية العمرى مجال الإعلام. أما الفنانة اللبنانية مادلين مطر فقد عملت كصحفية قبل امتهانها للتمثيل.

المصدر: صدى البلد

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على ممثلون ومطربون تركوا وظائفهم الحقيقية لاقتحام عالم الفن.. أبرزهم ضباط وأطباء ومدرسون وبائعون وصنايعية

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
33229

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة