الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخباراخبار مصر - اهم الاخبار المصرية › السيسى: التحديات الراهنة تحتم على مصر وأمريكا الدفع بعلاقاتهما الإستراتيجية إلى آفاق أوسع

صورة الخبر: السيسى
السيسى

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى أن التحديات الراهنة تحتم على مصر والولايات المتحدة الأمريكية الدفع بعلاقاتهما الإستراتيجية إلى آفاق أوسع بما ينعكس بالإيجاب ليس على البلدين الصديقين فحسب، وإنما أيضا على الساحتين الإقليمية والدولية، مشيراً إلى متانة العلاقات المصرية ـ الأمريكية الممتدة عبر عقود، والتى تقوم على أسس راسخة من الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة والتعاون المثمر فى العديد من المجالات.

كما أكد الرئيس أهمية تعزيز الإطار المؤسسى للتعاون الثنائى ومواصلة الحوار الإستراتيجى بين البلدين بما يسهم فى زيادة التنسيق القائم فى مواجهة التحديات المشتركة.

جاء ذلك خلال استقباله أمس وفداً من المجلس الأطلنطى الأمريكى يضم كلاً من مادلين أولبرايت، وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة، وستيفن هادلى مستشار الأمن القومى الأمريكى الأسبق، وفرانسيس ريشاردونى سفير الولايات المتحدة الأسبق بالقاهرة، إلى جانب عدد من الباحثين بالمجلس الأطلنطى الذى يعد أحد مراكز الأبحاث السياسية الأمريكية المؤثرة. وقد حضر اللقاء فايزة أبو النجا مستشارة الرئيس لشئون الأمن القومي.

وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمى باسم الرئاسة، بأن أعضاء وفد المجلس الأطلنطى الأمريكى أشادوا باستكمال مصر لاستحقاقات خريطة المستقبل وبدء انعقاد مجلس النواب المصرى الجديد، حيث أشاروا إلى متابعتهم الكلمة التى ألقاها الرئيس السيسى أمس الأول أمام المجلس.

كما أكدوا أهمية مواصلة مصر لدورها المحورى على الساحتين الإقليمية والدولية باعتبارها أحد أهم ركائز السلام والاستقرار فى الشرق الأوسط، مشيدين بالعلاقات الوثيقة التى تجمع بين مصر والولايات المتحدة. وأكدوا حرصهم على زيارة القاهرة للتعرف على الرؤية المصرية للتحديات التى تواجه الشرق الأوسط وسُبل التغلب عليها بالتعاون مع الدول المعتدلة والمؤثرة، وفى مقدمتها مصر، وذلك فى إطار قيام المجلس الاطلنطى بإعداد تقرير حول التطورات الجارية فى الشرق الأوسط بحيث يتضمن توصيات للإدارة الأمريكية المقبلة حول سبل التعامل مع التحديات المختلفة ورسم سياسات واشنطن تجاه المنطقة خلال المرحلة المقبلة.

وأضاف المتحدث الرسمى أن الرئيس استعرض خلال اللقاء التطورات على الساحة الداخلية، إذ أشار إلى أن اكتمال البناء التشريعى والدستورى للبلاد يُنهى الفترة الانتقالية ويُدشن مرحلة جديدة تُركز على تحقيق التنمية والتقدم على جميع الأصعدة، منوهاً بأهمية إحداث التوازن بين إرساء الأمن والاستقرار وبين الحقوق والحريات التى يتعين تنميتها وازدهارها.

كما تناول التحديات التى تواجه الشرق الأوسط، لاسيما الوضع فى سوريا وليبيا واليمن، مؤكداً أهمية التصدى بقوة لتدفق المال والسلاح للتنظيمات الإرهابية التى توجد بمناطق الأزمات، والعمل على التوصل إلى تسويات سياسية للصراعات بتلك الدول بما يحفظ سلامتها الإقليمية ويضمن وحدة أراضيها ويصون مؤسساتها الوطنية ومقدرات شعوبها.
وأشار الرئيس فى هذا الصدد إلى أهمية مواصلة قيام الولايات المتحدة بدورها تجاه المنطقة بهدف التوصل إلى حلول لتلك الأزمات، منوهاً بضرورة أن يظل التوصل إلى سلام عادل وشامل بين الجانبين الفلسطينى والإسرائيلى ضمن أولويات المجتمع الدولى حتى يمكن إنهاء الصراع القائم منذ عقود.

كما أكد أهمية تبنى إستراتيجية دولية شاملة لمكافحة الإرهاب لا تقتصر على الجوانب الأمنية والعسكرية فقط، وإنما تشمل الأبعاد الفكرية والثقافية مع الاهتمام بشكل خاص بتطوير التعليم ونشر قيم التسامح وقبول الآخر.



.. وخلال لقائه المديرين التنفيذيين للبنك الإفريقى للتنمية

الرئيس: نقدر دور البنك فى تمويل المشروعات للارتقاء بالظروف المعيشية للمواطنين

مديرو البنك يشيدون بالإصلاحات الاقتصادية الجادة فى مصر



استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسى أمس وفداً من كبار المديرين التنفيذيين للبنك الإفريقى للتنمية، وذلك بحضور الدكتورة سحر نصر وزيرة التعاون الدولي.

وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمى باسم الرئاسة، بأن الرئيس أعرب خلال اللقاء عن تقدير مصر لدور البنك الإفريقى للتنمية فى تمويل المشروعات التنموية بمختلف القطاعات بما يسهم فى دعم الاقتصاد المصرى والارتقاء بالظروف المعيشية للمواطنين.

كما أشاد بالتعاون القائم مع البنك وما أبداه من ثقة فى خطة مصر التنموية، والتى انعكست فى الموافقة على القرض الميسر الذى حصلت عليه الحكومة المصرية مؤخراً من البنك لدعم برنامجها الاقتصادي.

وعبر عن تطلع مصر لتوسيع مجالات التعاون مع البنك الافريقى واستكشاف مزيد من البرامج والمشروعات التى يمكن للبنك المساهمة فى تمويلها بمصر، لاسيما فى مجالات الزراعة والطاقة الجديدة والمتجددة والبنية التحتية كالصرف الصحى ومحطات معالجة المياه وغيرها من المرافق الأساسية التى تولى الدولة اهتماماً خاصاً بتنفيذها، وخاصةً فى محافظات الصعيد. كما أشار الرئيس إلى الأهمية التى توليها مصر لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة بهدف توفير فرص العمل للشباب وحثهم على المبادرة والابتكار.

وذكر السفير علاء يوسف أن المديرين التنفيذيين للبنك الإفريقى للتنمية عبروا عن اعتزازهم بعلاقات التعاون الوثيقة التى تجمع بين مصر والبنك. وقدموا التهنئة بمناسبة بدء انعقاد مجلس النواب المصرى الجديد واكتمال البناء التشريعى والدستورى لمصر.

كما أشادوا بما تتخذه الحكومة المصرية من إصلاحات اقتصادية جادة تُسهم فى تحقيق معدلات نمو مرتفعة وجذب مزيد من الاستثمارات. وأكدوا تطلع البنك لتوسيع أنشطته فى مصر والعمل مع الحكومة على تنفيذ مزيد من المشروعات والبرامج التنموية فى القطاعات المختلفة، حيث أشاروا فى هذا الشأن إلى ارتفاع نسبة الاستفادة من قيمة المحفظة المالية المخصصة لمصر لتزيد على70% مما يؤكد وصول الخدمات سريعاً إلى المواطن المصري.

وأضاف المتحدث الرسمى أن وزيرة التعاون الدولى تحدثت عن التعاون القائم مع البنك والذى شهد نمواً مطرداً خلال الأشهر الأخيرة، وهو ما انعكس فى الزيارة التى قام بها المديرون التنفيذيون للبنك لمصر لأول مرة منذ سنوات طويلة، وانعكس كذلك فى مضاعفة المحفظة المالية المخصصة من البنك لمصر من 700 مليون دولار إلى 3 مليارات دولار، نصفها مخصص لدعم الموازنة والثانى للمشروعات ذات الأولوية كمحطات الكهرباء والصرف الصحى وغيرها من المرافق.

وقد أشاد المديرون التنفيذيون فى هذا الصدد بالزيارات التى قاموا بها لكل من منطقة قناة السويس ومحافظة الأقصر، حيث تفقدوا المشروعات التى يسهم البنك فى تمويلها. وأعربوا عن سعادتهم بما أتاحته لهم تلك الزيارات من تواصل مباشر مع المواطنين المستفيدين من تلك المشروعات، مما مكنهم من التعرف على احتياجاتهم واقتراحاتهم.

كما أبدى أعضاء الوفد إعجابهم بما لمسوه من جدية وحماس من جانب الحكومة المصرية والقائمين على تلك المشاريع وحرصهم على تطويرها والارتقاء بها. كما عبروا عن تقديرهم لقيام الحكومة بوضع آلية فعّالة لمتابعة تنفيذ وتقييم ما تم إنجازه من المشروعات التى يقوم البنك الأفريقى بتمويلها.

وأوضح السفير علاء يوسف أن اللقاء شهد تباحثاً حول سُبل مشاركة البنك فى تمويل مشروعات مشتركة تُنفذها مصر مع الدول الإفريقية، فضلاً عن استعداد مصر لتقديم خبراتها لتلك الدول فى المجالات التنموية المختلفة بما يسهم فى الدفع قدماً بجهود التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالقارة الافريقية. كما تناول اللقاء أيضاً الدور الذى سيقوم به البنك فى إطار توفير التمويل اللازم لتنفيذ المبادرة الإفريقية للطاقة المُتجددة.

المصدر: الاهرام

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على السيسى: التحديات الراهنة تحتم على مصر وأمريكا الدفع بعلاقاتهما الإستراتيجية إلى آفاق أوسع

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
6516

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية