الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الاقتصادبورصة و بنوك › أداء متقلب للأسواق الخليجية خلال نوفمبر

صورة الخبر: صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

قال تقرير لشركة "كامكو" الكويتية للاستثمار: إن أداء أسواق الأسهم الخليجية كان متقلبا خلال شهر نوفمبر الماضي، حيث سارت في اتجاهات معاكسة لأسواق الأسهم الرئيسية.
وأضاف تقرير الشركة الصادر أمس الأربعاء أن سوقي السعودية والكويت أنهيا تداولات شهر نوفمبر بنتائج إيجابية بينما سجلت بقية الأسواق عوائد سلبية.
وأوضح أن سوق الكويت لم يحقق أي تقدم يذكر خلال شهر نوفمبر وأنهت تداولاتها بتسجيل عوائد إيجابية طفيفة في حين استعاد المؤشر العام للسوق السعودي عافيته بفضل الدعم الفني الذي تلقاه بعد هبوطه إلى ما دون الحاجز النفسي ليصل إلى أدنى مستوى له منذ 35 شهرا.
وذكر أن مؤشر بورصة قطر حقق أدنى انخفاض شهري رغم تسجيل البنوك القطرية أعلى معدل نمو في الأصول بنهاية الربع الثالث من العام الحالي، لافتا إلى تأثر سوق الامارات بالأداء الضعيف لقطاع البنوك ما أثر سلبا على مؤشرات السوق بعد الظروف النقدية المشددة التي تعرض لها في الربع الثالث من العام.
وتوقع أن يشهد الائتمان في القطاع المصرفي الخليجي نموا قويا على المدى القريب مدعوما بالإنفاق الحكومي على مشاريع البنية الأساسية في دول مجلس التعاون الخليجي.
وأضاف أن مؤشرات سوق الكويت للأوراق المالية "البورصة" واصلت ارتفاعها خلال نوفمبر نتيجة استقرار أرباح الشركات عن فترة التسعة شهور الأولى من عام 2015 الحالي.
وأشار إلى أن المؤشر الوزني لبورصة الكويت أنهى تداولات نوفمبر مرتفعا بنسبة 2. 1 في المئة في حين سجل مؤشري "كويت 15" والمؤشر السعري ارتفاعا بنسب 6. 0 في المئة و5. 0 في المئة على التوالي.
واضاف أن المكاسب المحققة خلال نوفمبر كانت واسعة النطاق كما يتبين من الأداء الإيجابي لمؤشرات القطاعات إضافة إلى ذلك تحسن نشاط التداول في السوق بفضل الحالة المعنوية الإيجابية بين المستثمرين.
وذكر أن إجمالي كمية الأسهم المتداولة ارتفع بنسبة 6. 6 في المئة ليبلغ 3 مليارات سهم في نوفمبر في حين ارتفع إجمالي قيمة الأسهم المتداولة بنسبة 9. 35 في المئة لتبلغ 313 مليون دينار كويتي.
وأفاد بأن متوسط الأسهم المتداولة تراجع يوميا من 148 مليون سهم في أكتوبر إلى 136 مليون سهم في نوفمبر في حين ارتفع متوسط قيمة الأسهم المتداولة اليومية إلى 2. 14 مليون دينار في نوفمبر.
وقال التقرير إن أرباح الشركات المدرجة سجلت خلال التسعة شهور الأولى من العام الحالي استقرارا مقارنة مع مستواها في التسعة شهور الأولى من عام 2014 حيث بلغ صافي أرباحها لفترة التسعة شهور الأولى من العام الحالي نحو 37ر1 مليار دينار.
وأشار إلى تأثر إجمالي أرباح الشركات تسلبا بالخسائر التي سجلها قطاع النفط والغاز والتي بلغت نحو 56. 1 مليون دينار في التسعة شهور الأولى من العام الحالي مقابل أرباحا بقيمة 4. 18 مليون دينار في التسعة شهور الأولى من العام الماضي.
وعن سوق الأسهم السعودي أفاد التقرير بأنها شهدت انتعاشا كبيرا في النصف الثاني من نوفمبر بعد أن هوى مؤشر السوق إلى ما دون الحاجز النفسي مسجلا أدنى مستوى له منذ 35 شهرا.
وعزا هذا الانتعاش إلى الدعم الفني القوي الذي تلقاه السوق والذي عززه ارتفاع أسعار النفط بسبب التهديدات الناجمة عن تدهور الأوضاع السياسية في المنطقة.
وعن سوق الإمارات ذكر أن مؤشر سوق أبو ظبي العام سجل ثاني أدنى تراجع شهري بنسبة 2 في المئة خلال شهر نوفمبر على الرغم من الارتفاع الكبير الذي سجله نشاط التداول في السوق في حين انخفض مؤشر سوق دبي للشهر الرابع على التوالي وسط عمليات بيع جماعي للأسهم نتيجة لضعف أداء قطاعي العقارات والخدمات المالية.
وأوضح أن مؤشر بورصة قطر شهد أكثر الانخفاضات حدة على مستوى أسواق الأسهم الخليجية خلال نوفمبر في حين واصل مؤشر بورصة البحرين العام انخفاضه للشهر الخامس على التوالي جراء تراجع أسهم قطاع الصناعة.
وذكر أن أداء مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية تراجع إلى المنطقة الحمراء في نوفمبر مسجلا انخفاضا شهريا بنسبة 4. 6 في المئة، كما تراجعت مؤشرات القطاعات خلال شهر نوفمبر حيث انخفض مؤشر القطاع المالي بنسبة 9. 8 في المئة مسجلا أدنى انخفاض شهري له.

المصدر: البوابة نيوز

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على أداء متقلب للأسواق الخليجية خلال نوفمبر

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
94585

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار المال والاقتصاد
روابط مميزة