الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةأدب وثقافة › المجلس الإسلامى بالجزائر يدين إبعاد مصر من معرض الكتاب

صورة الخبر: الدكتور محمد صابر عرب رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب
الدكتور محمد صابر عرب رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب

انتقد المجلس الإسلامى الأعلى فى الجزائر قرار إبعاد الناشرين المصريين من المشاركة فى معرض الجزائر الدولى للكتاب، معتبرا القرار "فرديا يثير كثيرا من التساؤلات المشروعة التى تحتاج إلى إجابات"، مؤكدا أن "لا أحد يملك الحق فى تنصيب نفسه كضمير للشعب الجزائرى".

وأدان المجلس الإسلامى الأعلى الجزائرى فى بيان نشره على صفحته الرئيسية بموقعه الإلكترونى بشده إقصاء الناشرين المصريين من المشاركة فى الدورة الخامسة عشرة لمعرض الجزائر الدولى للكتاب والمقررة يوم 26 أكتوبر القادم.

وطرح المجلس فى بيانه "5 تساؤلات مشروعة تحتاج إلى إجابات" عن الأسباب الموضوعية التى دفعت لاتخاذ هذا القرار "الفردى"..وتساءل عن "العقاب الجماعى للناشرين والمثقفين المصريين فى حين أن الأزمة بين الجزائر ومصر نشأت فى أعقاب مباراة لكرة القدم، غذتها وسائل الإعلام فى حين شجب فنانون مشهورون ومثقفون آخرون تلك الهستيريا ودعوا للحكمة، فلماذا العقاب الجماعى".

كما تساءل البيان أيضا عن "وجود أدلة تدين تورط دور نشر باسمها فى هذه القضية المؤسفة، وفى حال وجدت ينبغى معاقبتها بعينها، لأن الإقصاء الجماعى حسب نص البيان سيحرم القراء الجزائريين بالضرورة من الكتب التى تنشر فى مصر، فى حين لا يمكن لأحد أن ينكر مساهمة هذا البلد فى إثراء الثقافة العربية الإسلامية.

ودعا المجلس الإسلامى الجزائرى إلى تذكر أن "لدينا علاقات وثيقة للغاية مع مصر الشقيقة فهل نحظر طه حسين، توفيق الحكيم، العقاد، محمد عبده، أحمد أمين، والعديد من الأسماء اللامعة الأخرى".

جدير بالذكر أن عددا من المفكرين الجزائريين المقيمين فى الجزائر وأوروبا وأمريكا الشمالية كانوا قد وقعوا على عريضة مؤخرا يدعون فيها إلى "رفع الحظر المفروض" على الكتب المصرية فى معرض الكتاب الدولى المقبل فى العاصمة الجزائرية فى أكتوبر القادم.

وذكرت مصادر صحيفة أن موقعى العريضة التى اقترحها أحمد بن سعادة الكاتب الحائز على دكتوراه فى الفيزياء والمقيم فى كندا انتقدوا قرار مفوض معرض الكتاب الدولى "منع عرض كتب مصرية خلال الدورة المقبلة للمعرض".
وجاء فى العريضة أن موقعيها يرون أن "مبادرة معاقبة الأدب المصرى والقراء الجزائريين الأحادية الجانب عبثية فى حين يستمر لاعبو كرة القدم بممارسة هذه الرياضة مع الفرق المصرية بعد أن تسببت فى كل هذه الضجة".

ودعا موقعو العريضة "السلطات المعنية بالقرار إلى إنهائها عبر رفع حظر الكتب المصرية كى يكتشفها ويقرأها ويستحسنها القراء الجزائريون"، كما جاء فى العريضة التى نشرتها الصحيفة الجزائرية.

تجدر الإشارة إلى أن الدكتور محمد صابر عرب رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب كان قد أعلن يوم 8 أغسطس الحالى أن الهيئة سوف توجه من جانبها الدعوة للجزائر للمشاركة فى معرض القاهرة الدولى للكتاب فى دورته المقبلة، على الرغم من عدم تلقى مصر حتى الآن أية دعوات من الجانب الجزائرى للمشاركة فى معرض الجزائر الدولى للكتاب فى أكتوبر المقبل.

وقال عرب، فى بيان صادر عن الهيئة إن هذا يحدث فى الوقت الذى تقول فيه المعلومات المتاحة لدينا أن كل دور النشر فى العالم العربى تلقت دعوات باستثناء دور النشر المصرية المسئولة عن إنتاج 40% من حركة النشر فى العالم العربى.

وأضاف أن هذا الإجراء يشكل عقابا للشعب الجزائرى بحرمانه من 40% من الإصدارات الجديدة فى شتى مناحى الفكر والمعارف الإنسانية، مطالبا الحكومة الجزائرية بأن تعيد النظر فى سياستها تجاه هذا القرار، لأنه سوف يضر بالعلاقات بين البلدين، ليس على المستوى الرسمى فقط، بل على المستوى الشعبى أيضا.

وأوضح صابر عرب أن الجانب المصرى لا يريد أن يلتفت للمنشور على شبكة الإنترنت على لسان مسئولين جزائريين بأن الكتاب المصرى ممنوع فى معرض الكتاب الجزائرى.

المصدر: اليوم السابع / أ.ش.أ

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على المجلس الإسلامى بالجزائر يدين إبعاد مصر من معرض الكتاب

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
78829

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة