الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار
صورة الخبر: الطهي على المريخ
الطهي على المريخ

ما الذي ينقص الإنسان للحياة على المريخ؟ قد يتبادر إلى ذهنك الكثير والكثير من الإجابات، إلا أن الإجابة التي لن تتوقعها هي الطهي الجيد، هذا ما يظنه تسعة متدربين من النخبة يستعدون لخوض مهمة محاكاة فضائية ويتدربون في جامعة "كورنيل" الأمريكية على الطهي في الفضاء.

هذا المشروع يسمى (HI-SEAS) ويهدف إلى بناء إستراتيجية لتغذية البشر في مستوطنات بالمريخ، حيث يتم تحليل متطلبات الطاقة ومعاملات المغذيات، واستكشاف الفرضيات التي تقول بأن إعطاء رائد الفضاء اختياره من الطعام الشهي والسماح له بتحضير طعامه في الفضاء يفيد في تحسين معنوياتهم بشكل كبير.

سوف تبلغ التجربة أوجها في العام المقبل حيث سيتم اختيار 6 من التسعة متدربين الموجودين الآن ليقضوا 120 يوم في بيئة معزولة مشابهة للبيئة على المريخ على جبل "ماونا لوا" (Mauna Loa) البركاني في هاواي، وسيقضون هذه المدة بدون أي مزروعات وسيطهون يأكلون فقط الأطعمة المعدة للفضاء باستخدام المهارات والوصفات التي يطورونها معًا.

ويجب على الفريق أن يصنعوا من المكونات الفضائية المعدة للفضاء، التي تتنوع ما بين اللحوم المقطعة والمجففة وأنواع الجبن المجمد والمبشور والخضروات والفاكهة المجففين والتوابل المسحوقة والأعشاب البحرية والهلام والزبد المركز، وكل ما يشتهونه من طعام ليطعموا أنفسهم لمدة أربعة شهور.

قد تظن أن الأمر لا يستحق كل هذا العناء فآخر ما يفكر فيه رائد الفضاء هو الطعام أليس كذلك؟ كلا ليس الأمر كذلك، فنحن ببساطة لا نعرف كيف يتفاعل العقل البشري مع قضاء أشهر أو سنوات في بيئة غريبة على بعد ملايين الأميال من أقرانه، وهذه تعتبر واحدة من أهم العقبات التي تواجه مهمة البشر في الذهاب إلى المريخ، فالبشر يكونون في الفضاء محاطين بنوع من الحرمان الشعوري فلا يرى المرء الألوان المعتاد عليها ولا يتم أي اتصالات مباشرة مع بشر آخرين، لذا فمن المرجح أن الطعام الشهي يوفر لرائد الفضاء حاجزًا يمنعه من الجنون.

مما يجعل الأمر أكثر صعوبة هو أن الأطعمة يجب أن تكون محفوظة لتظل على حالها لمدة عام على الأقل، وتكون هذه الأطعمة مجففة إن أمكن ومعلبة إذا لم يمكن تجفيفها، الأسوأ هو أن حاسة التذوق والشم تقل عند الإنسان بشكل كبير مما كان يجعل بعض رواد الفضاء يغرقون كل طعامهم بالصلصة الحارة للتعويض عن الطعم المفقود.

وسوف يضم المطبخ في البيئة البديلة معدات مختارة لكفاءتها في توفير الطاقة وحيازتها لمساحة محدودة للغاية، وبذلك يمكن لرواد الفضاء أن يقوموا بطهي كل ما يرغبونه.
حقًا فالمهارات اللازمة للصعود إلى الفضاء كثيرة ومتعددة ولكن من كان يتخيل أن هذه المهارات يجب أن تتضمن الطهي!

المصدر: ابتكار

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الطهي على المريخ

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
57728

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار العلم والتقنية