الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الرياضةكرة قدم › حرب "الرعاة" تهدد الموسم الكروى بالفشل

صورة الخبر: حرب "الرعاة" تهدد الموسم الكروى بالفشل
حرب "الرعاة" تهدد الموسم الكروى بالفشل

ازداد صراع شركات الإعلانات صاحبة حقوق رعاية الأندية واتحاد الكرة على الفوز بتورته الإعلان، سواء فى مسابقة كأس مصر أو فى مباريات الدورى من خلال المؤتمرات الصحفية للمدراء الفنيين التى تعقب المباريات، بصورة تهدد الموسم الكروى بالفشل مبكراً فى ظل غياب اللوائح التى تنظم الحقوق بين الأندية والاتحاد.

الأزمة تزداد عنفاً خاصة بعدما قاد مجلس الأهلى الذى يرأسه حسن حمدى رجل مؤسسة الأهرام للإعلان التى فازت بحقوق رعاية الأهلى والعديد من الأندية تمرداً ضد اتحاد الكرة ورعاته فى الموسم الأول الذى لم تحصل فيه وكالة الأهرام على حقوق الرعاية للأندية والاتحاد معاً، مما يزيد الأزمة اشتعالاً.

لم يعد الأهلى وحده الذى يرفض رعاة المؤتمر الصحفى إنما انضم له بتروجت والجونة وبالتأكيد كل أسبوع ستنضم أندية جديدة لحركة التمرد.

الغرامة التى يوقعها اتحاد الكرة على عدم إقامة المؤتمر تبلغ 50 ألف جنيه، مما دفع الأندية التى يتردد أنها وفقت أمورها مع وكالة الأهرام إلى رفض إقامة المؤتمرات مع تحمل الـ50 ألف جنيه الغرامة إعمالاً لمبدأ تقليل الخسائر، لأن غرامة وكالة الأهرام تبلغ 100 ألف جنيه، كما تردد أن وكالة الأهرام وعدت الأندية بتحمل الغرامات فيما لو لم ينجح ضغطها لإنهاء سيطرة رعاة اتحاد الكرة على حقوق رعاية المؤتمرات الصحفية عقب المباريات.

الصراع بين الشركات الإعلانية نتج عنه قرار مجلس الأهلى بالانسحاب من بطولة كأس مصر فى الموسم الجديد على خلفية الأزمة التى نشبت بين مسئولو الأهلى والجبلاية بعد لقاء الفريق أمام حرس الحدود الذى أقيم بإستاد الإسكندرية وتم إلغاء المؤتمر بسبب تمسك كل طرف بحقه فى وضع الراعى الرسمى له فى قاعة المؤتمر الصحفى، قرار المجلس الأحمر لم يتوقف عند الاعتذار عن بطولة كأس مصر ولكنه تمسك بحقوقه فى وضع الراعى الرسمى له على خلفية المؤتمرات الصحفية رافضا المشاركة فى أى مؤتمر بدون وضع الراعى الخاص به كما ذكرنا،والمؤكد أن قرار الانسحاب من الكأس اتخذه الأهلى للمزيد من الضغط على اتحاد الكرة.

على الجانب الآخر مازال مسئولو الجبلاية يبحثون الأمر، لأنهم باعوا الحقوق لوكالة أخرى هى آد لاين والتى تعاقدت بدورها مع شركة فودافون، بينما شركة اتصالات هى التى ترعى الأندية عبر شراء الحقوق من وكالة الأهرام.

اتحاد الكرة ينتظر ما ستسفر عنه مواقف الأندية، لأن الزمالك أعلن أنه مع كل ما يصدره الاتحاد من قرارات، مؤكداً موافقته على حق الجبلاية فى وضع رعايتها خلال المؤتمرات الصحفية.
صراع غريب وخطير بين وكالات الإعلان من ناحية وشركات المحمول من ناحية أخرى وناديا القمة الأهلى والزمالك من جهة ثالثة، هذا الصراع واشتعاله ربما يدفع الموسم الكروى للانهيار مبكراً ما لم يجلس الفرقاء لبحث الأمور فى ظل غياب لوائح محددة، خشية أن ينقل الصراع لجماهير الأندية فى المدرجات وما يمكن أن ينتج عنه.

المصدر: اليوم السابع

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على حرب "الرعاة" تهدد الموسم الكروى بالفشل

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
44627

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الرياضة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الرياضية
روابط مميزة