الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الصحة والطب طبيبك الخاص › الطب الإيطالي يعتنق العلاج بالحجامة

صورة الخبر: الطب الإيطالي يعتنق العلاج بالحجامة
الطب الإيطالي يعتنق العلاج بالحجامة

بعد تجارب أنجزها الباحثون الألمان في مستشفى (Imanuel Hospital) ببرلين والباحثون الإيطاليون بجامعة لا سابينسا تبدي وزارة الصحة الايطالية اهتمامها الى ما نتج عنها من معطيات واعدة وبالتالي فان العلاج بالحجامة، وهي طريقة عربية قديمة العهد، قد تعتنقه ايطاليا رسمياً، في الأسابيع القادمة، كأحد أفضل طرق العلاج، للعديد من الأمراض المتعلقة بالدورة الدموية، الذي لا يترك آثار جانبية ويمكن إجراؤه بتكلفة بسيطة. هذا وتعالج الحجامة، المعروفة كذلك باسم "كابنج ثيرابي" (Cupping Therapy)، زيادة الدم الفاسد في الجسم، الذي يجعله يتراكم في أثبت منطقة فيه، أي الظهر. مع تقدم العمر، تسبب هذه التراكمات عرقلة عامة لسريان الدم بالجسم، مما يؤدي إلى ما يشبه الشلل في عمل كريات الدم الفتية كي يصبح الجسم عرضة لمختلف الأمراض. ويقتضي هذا العلاج بإعادة الدم إلى نصابه أي التخلص من عدد كبير من الكريات الحمر "الهرمة"، من جهة، وتنشيط اندفاع الدم النقي من الكريات الحمر الفتية بهدف تغذية الخلايا وأعضاء الجسم كلها وتنظيفها من الرواسب الضارة، من جهة أخرى.

خلال العلاج بالحجامة، يقوم الاختصاصي بشق الظهر(5 الى عشرة شقوق صغيرة) ثم تطبيق أكواب زجاجية صغيرة فوقها(بحيث يتم توليد منطقة من الفراغ). الى جانب حفز الدورة الدموية، عموماً، تقوم هذه العملية كذلك بتخفيف الألم الناجم عن متلازمة النفق الرسغي، بصورة ملموسة. يذكر أن النفق الرسغي عبارة عن حزمة متينة من العظام الرسغية والأغشية. أما تناذر النفق الرسغي فانه عبارة عن آلام وخدر في اليد، جراء ضغط النفق الرسغي على العصب الوسطي الذي يمر من خلال النفق ويغذي أصابع اليد.

ومن المتوقع أن تقر وزارة الصحة الايطالية بهذه التقنية العربية لعلاج الأوجاع المفصلية والروماتيزمية في كافة المستشفيات الرسمية هنا.

المصدر: ايلاف

إقرأ هذه الأخبار ايضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الطب الإيطالي يعتنق العلاج بالحجامة (1)

ادريس | 19/5/2013

خير ما تداويتم به الحجامة صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم فهي طب نبوي ووصية الملائة و علاج امن ودعوة حضارية متسقبلية واحسن وسيلة للعلاج المبكر وتنظيف الخلايا و اطلقوا عليها الوقاية الفائقة فنسال الله ان نكون ممن احيى سنة من سنن الحبيب المصططفى

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
51411

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
روابط مميزة