الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الصحة والطب الصحة والجمال › لماذا ينتاب البشر «القشعريرة»؟

صورة الخبر: القشعريرة
القشعريرة

الشعور بالبرد، مشاهدة فيلم رعب، موقف رومانسي، أو حتى التوتر والضغوط، كلها أمور يتزامن معها، في الغالب، انتصاب الشعر ووقوفه، أو ما يُعرف بـ«القشعريرة».. فلماذا يشعر البشر بتلك الظاهرة؟

القشعريرة سلوك يقوم به الجسم حين تنقبض عضلات في الجلد، الأمر الذي يجعل سطحه الأملس أميل إلى الخشونة، وتبدأ العملية عن طريق تحفيز الجهاز العصبى بمؤثر خارجى مثل المشاعر الجياشة أو البرد، فيقوم بإرسال مجموعة من السيالات العصبية لتحدث انقباضًا في عضلات منابت الشعر، الأمر الذي يؤدى إلى رفعها عن مستوى الجلد فتظهر كحبوب صغيرة تقوم بشد الشعر الموجود بها فيظهر مُنتصبًا.

أثناء الشعور بالقشعريرة، ينتاب الجسد عدد من التغيُرات الفسيولوجية، منها ارتفاع حرارة الجسم بسبب توتر العضلات، وتغيرات في إفراز الهرمونات، تسارع نبضات القلب، الارتعاش، وهى تغيُرات تصب في مصلحة رفع درجة حرارة الجسم لمجابهة «البرد»، أحد الأسباب الأكثر انتشارًا للإصابة بالقشعريرة.

على عكس ما يعتقده معظم البشر، تصيب القشعريرة الحيوانات الثديية، إذ تستخدمها تلك الحيوانات في إخافة أعدائها الطبيعيين عن طريق «نفش» الشعر لإيهامهم بضخامة أجسادهم، وكحل دفاعى حال شعورهم بالبرد، حيث تُغلق الشعيرات المنتصبة مسام الجلد وتمنع تسرب درجة حرارة الجسم الداخلية للخارج.

المصدر: المصري اليوم

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على لماذا ينتاب البشر «القشعريرة»؟

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
82652

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
روابط مميزة