الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الصحة والطب الصحة والجمال › علاج جديد لسرطان الكبد من حبة البركة

صورة الخبر: علاج جديد لسرطان الكبد من حبة البركة
علاج جديد لسرطان الكبد من حبة البركة

بشر الأستاذ في طب أورام الكبد مؤسس ومدير مركز أبحاث أورام الكبد بمركز«ام دى أندرسون» بجامعة تكساس بالولايات المتحدة الأميركية، البروفيسور أحمد كاسب مرضى سرطان الكبد بعلاج جديد مستخرج من الحبة السوداء «حبة البركة»، مؤكدا إن العلاج الجديد المستهدف يحقق إمكانية هائلة لوقاية الملايين ممن لديهم عوامل خطورة للتعرض للإصابة بهذا المرض الفتاك. وأشاد كاسب الذي نظر 30 حالة مرضية الأسبوع الماضي، أثناء زيارته لمركز الشيخة بدرية للعلاج الكيماوي، وألقى ثلاث محاضرات للأطباء، وأشاد بمستوى الأطباء وما وجده من العناية الكاملة بالمرضى المصابين بالسرطان، وبتنظيم العيادات، ومستوى الخدمة والرعاية الصحية المقدمة من الأطباء والهيئة التمريضية، واصفا إياها بأنها تماثل المراكز العالمية المتخصصة في هذا المجال. وتحدث كاسب، أن أحدث أبحاثه عن (حبة البركة) لعلاج سرطان الكبد، بالإضافة إلى أساليب العلاج والتشخيص الحديثة، وقال:" إن اعتماد العلاج المستهدف الجديد والمبشر للعديد من أنواع الأورام على المعلومات القديمة الخاصة بالتأثيرات العلاجية لنبات الحبة السوداء BLCK Seed، ويعرف هذا النبات باسم Panacea أو النبات الشافي لجميع الأمراض، كما ورد في النصوص اللاتينية القديمة، وكما وصفه النبي محمد صلى الله عليه وسلم، بأنه يتمتع بقدرات علاجية هائلة، بالإضافة إلى أن جميع علماء المسلمين أوصوا باستعمال الحبة السوداء كعلاج في التراث الطبي الإسلامي.
وبين كاسب، أن سرطان الكبد يعد من الأمراض الفتاكة، وهو يحتل المرتبة الثالثة عالميا بين أكثر الأسباب الشائعة للوفاة المرتبطة بمرض السرطان، بالإضافة إلى زيادة عدد الحالات المرضية، مشيرا إلى أن الوسائل العلاجية المتاحة حاليا حققت نجاحا محدودا للغاية، نظرا لأن سرطان الكبد نادرا ما يتم تشخيصه مبكر، بالإضافة إلى استحالة القيام بإجراء عملية جراحية لدى 80 في المائة من المرضى بسبب حجم الورم، والاختلال في وظائف الكبد، لافتا إلى أن العلاج الكيماوي يكون سميا بدرجة كبيرة وليس فعالا بسب المقاومة الكيماوية للخلايا، وقال الدكتور كاسب « أظهر الدواء المتعارف عليه لسرطان الخلايا الكبدية أنه يعمل فقط على إطالة عمر المريض بنحو 2.8 شهرا». وبين البروفيسور كاسب أن اختصاصيي الأورام يحتاجون إلى علاج فعال، يستهدف الخلايا السرطانية مع الحفاظ على الخلايا الطبيعية لعلاج أكثر من مليون مصاب بسرطان الكبد عالميا متوقع تشخيصهم هذا العام.
وأضاف «أجرينا أبحاثا على عنصر( ثيموكينون thymoquinone) في نبات الحبة السوداء للتحقق من فعالية استعمال هذا العلاج الطبيعي القديم للوقاية من أمراض السرطان وعلاجها في القرن الواحد والعشرين، وأظهرت نتائج ممتازة لعلاج سرطان الخلايا الكبدية، كما ظهرت نتائج مبكرة نشرت في صحيفة أبحاث السرطان تفيد أن عنصر ثيموكينون له فعالية علاجية ضد سرطان البروستاتا وسرطان البنكرياس.

المصدر: arabsn.net

إقرأ هذه الأخبار ايضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على علاج جديد لسرطان الكبد من حبة البركة

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
39712

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
روابط مميزة