الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار النجوم والفناخبار الفن و الفنانين › شيرين: لست شخصية «روتينية».. والجمهور يعى قدر بساطتى

صورة الخبر: شيرين: لست شخصية «روتينية».. والجمهور يعى قدر بساطتى
شيرين: لست شخصية «روتينية».. والجمهور يعى قدر بساطتى

تواصل المطربة شيرين عبدالوهاب تجربتها مع برنامج اكتشاف المواهب الغنائية «ذا فويس» للعام الثالث علي التوالي، ولكن هذا العام تعرضت لبعض الانتقادات لتصرفاتها العفوية، شيرين خرجت إلي جمهورها بالاعتذار علي صفحتها علي «الفيس بوك» لوضع الأمور في نطاقها الصحيح ولم تخجل من استخدام ثقافة الاعتذار التي دائما تكون من «شيم الكبار».

في موسم دراما رمضان الماضي انطلقت شيرين عبدالوهاب في عالم الدراما التليفزيونية من خلال مسلسل «طريقي» الذي كان من أنجح وأهم أعمال الموسم، حيث أعربت شيرين عن سعادتها بردود الأفعال التي تلقتها عن المسلسل ووصفتها بالخيالية، وأشارت إلي أن نجاح المسلسل نتيجة مجهود وإبداع فريق العمل بأكمله والذي ضم مجموعة كبيرة من النجوم.
وتمنت «شيرين» القضاء علي الإرهاب ليعود السلام والاستقرار للوطن العربي من جديد.
في حوار مع «الوفد» تحدثت شيرين عبدالوهاب عن مشاركتها في «ذا فويس» وتجربتها الأولي مع الدراما التليفزيونية وعن ألبومها الجديد التي تواصل تسجيله.
< انتقادات كثيرة لشيرين عبدالوهاب منذ انطلاق الموسم الثالث من «ذا فويس».. ما تعليقك؟
- شيرين عبدالوهاب ليست بالشخصية الروتينية والجمهور يعلم أنني دائماً أتصرف بتلقائية وبساطة، وهذا ما فعلته في البرنامج، فلا يوجد أكثر من تصرفت بعفوية، فعندما ضغطت بقدمي علي زر الموافقة كان لشدة إعجابي بالموهبة التي تقف أمامي، ولكن هناك من وجه لي الانتقاد بالرغم من علم الجميع بنيتي الحقيقية، ولذلك خرجت علي الجمهور واعتذرت من خلال صفحتي علي «فيس بوك» وانتهي الموضوع، ولكن بشكل عام تجربة البرنامج أثبتت نجاحها والجمهور يحرص علي المتابعة باستمرار، ليس لمشاهدة لجنة التحكيم فقط ولكن للاستمتاع بالمواهب الجميلة المشاركة، وسعيدة بالعمل مع مجموعة النجوم المشاركة في البرنامج التي تجمعني بهم علاقة صداقة كبيرة.
< ولكن هناك من النقاد من يقولون إن هذه البرامج فقدت بريقها؟
- أعتقد أن خلال الفترة الحالية لن يجد الجمهور أفضل من هذه البرامج، لأنها تقدم لهم الغناء الجميل بمتعة التنافس، فالجمهور العربي يعشق الغناء ولا يستطيع الحياة بدونه، إلي جانب توافر عناصر الإبهار في هذه البرامج من مسرح متميز واستعراضات وأضواء، والفيصل في النهاية نسبة المشاهدة وردود أفعال الجمهور، وهذا ما يجعلني أقول إن هذه النوعية من البرامج أصبحت الصديق المقرب من الجمهور في السنوات الأخيرة.
< لماذا يتهمون المطربين المشاركين في لجان تحكيم هذه البرامج بالفراغ أو الإفلاس الفني؟
- الانتقادات ليس لها قوانين خاصة داخل الوسط الفني، فكل من يريد الحديث يتحدث بدون قيود، ولكن إذا نظرنا بالمنطق وبعيداً عن شيرين عبدالوهاب، هل نجوم كبار بحجم صابر الرباعي وكاظم الساهر وعاصي الحلاني لديهم فراغ أو مفلسين فنياً، أعتقد أن الجمهور ذو رؤية ولن ينصت إلا للكلام المنطقي والنقد البناء وليس نقد تصفية الحسابات أو السعي وراء المصالح.
< هل يستطيع المطرب الحكم علي مطرب آخر؟
- نحن لا نحكم عليهم ولكن نحاول إعطاءهم خبراتنا وإن كانت بسيطة حتي يستطيعوا القدرة علي إثبات وجودهم، مع محاولة إعطاء الفرصة للأفضل فيما بينهم، فبالنسبة لي سبب مشاركتي في البرنامج رغبتي في مساعدة المواهب الحقيقية التي تحتاج لفرصة من أجل إلقاء الضوء علي موهبتهم، ولكن نحن أداة مساعدة لهم في بداية الطريق، وبعد ذلك عليهم الاجتهاد والعمل علي نفسهم وموهبتهم لاستكمال الطريق، لأن الاحتراف له معايير إضافية إلي جانب الموهبة، وأتمني التوفيق للجميع.
< بعيداً عن البرنامج.. كيف تنظرين لتجربتك الدرامية الأولي «طريقي»؟
- تجربة لم أكن أتوقع نجاحها بهذا الشكل، ففي البداية كنت خائفة من خوض هذه التجربة بالرغم من استعدادي الكبير لها ودراستي في الخارج لدورات تدريبية تمثيلية، ولكن كانت تجربة ناجحة بكل المقاييس بالنسبة لي وأريد أن أوجه الشكر لكل من ساندني في هذا العمل، السيناريست الكبير تامر حبيب، وفريق العمل بالكامل كان علي مستوي عال من المهنية والإبداع.. وأصبح «طريقي» من أنجح التجارب في مشواري الفني.
< هل نجاح «طريقي» سيجعلنا نشاهد شيرين عبدالوهاب في الدراما باستمرار؟
- بعد هذا المسلسل لابد أن أقدم العمل الذي يستكمل هذا النجاح، ولكني مطربة ولذلك مشاركتي في الدراما تتوقف علي مدي مناسبة الورق لي، لأن التمثيل بالنسبة للمطرب عامل إضافي، وإذا لم يقدم من خلاله ما يضيف له فمن الأفضل عدم خوض التجربة، ولذلك لا أشعر بالعجلة لخوض تجربة درامية جديدة ولا أستطيع الحديث عن موعد التجربة الجديدة.
< هناك من قال إن الأغاني الموجودة بالمسلسل كانت سبب رئيسي في نجاحه؟
- الأغاني سبب من أسباب النجاح ولكن في المقام الأول مجهود وإبداع فريق عمل المسلسل بأكمله، فكل منا أدي ما عليه عمله وفي النهاية النجاح يأتي من عمل مجموعة وليس فرداً واحداً.
< في وسط هذا الزخم.. ماذا عن ألبومك الجدي؟
- انتهيت من تسجيل جزء كبير منه ولكن العمل متوقف في الوقت الحالي بسبب انشغالي بتصوير البرنامج وتواجدي بشكل مستمر في بيروت، ولكن سأعود للعمل فيه قريباً والخطة أن يكون بالأسواق في صيف عام 2016، فدائماً أطرح ألبوماتي كل عامين وألبومي الماضي «أنا كتير» كان عام 2014، ولذلك أريد أن يأخذ وقته بشكل كاف مع الجمهور.
< هل هناك حل لانتهاء أزمة صناعة الأغنية؟
- تحدثنا كثيراً بخصوص هذا الموضوع وأصبح من الأفضل أن نعمل ونقدم أعمالاً جيدة للجمهور حتي ندفعهم لشراء النسخة الأصلية من العمل، وسعيدة بالانتعاشة الذي شهدها سوق المبيعات خلال موسم الصيف، فالوضع أصبح أفضل في الوقت الحالي وعلي الجميع أن يعمل.
< أعلم أنك ليس من المهتمين بالسياسة.. ولكن كيف تشاهدين المشهد السياسي الحالي؟
- لست من المهتمين بالسياسة ولا أريد إقحام نفسي بها.. ولكن كمواطنة مصرية علينا أن نتكاتف حالياً لأن هناك كثيرين يتربصون بنا ويريدون هدم ما استطعنا إنجازه، ووحدتنا ستجعلنا قادرين علي مواجهتهم والانتصار عليهم، بالإضافة إلي ضرورة القضاء علي الإرهاب لأنه أصبح داء خطيراً يهدد العالم وليس الوطن العربي فقط.

المصدر: الوفد

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على شيرين: لست شخصية «روتينية».. والجمهور يعى قدر بساطتى

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
61119

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة