الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار النجوم والفنفنون تشكيلية، فنون جميلة، موسيقى › توفيق عبدالحميد فى أول حوار بعد الاستقالة: خطتى لتطوير المسرح أبهرت فاروق حسنى وأبوغازى وعصفور

صورة الخبر: توفيق عبدالحميد
توفيق عبدالحميد

أحداث ساخنة وتعليقات وهجمات وضربات «تحت الحزام» واجهت الفنان توفيق عبدالحميد بمجرد إعلان اسمه رئيسا لقطاع الإنتاج الثقافى مساء الخميس الماضى، وهى الهجمات التى جعلته يعتذر عن عدم التكليف، مؤكدا أنه تعرض لتلك الحملات وهو مازال فى بداية الطريق فكيف سيكون الامر إذا اتخذ قرارا أو بدأ مشروعا؟
توفيق أكد على أن اتهامه بالتقصير أو الإهمال قد يكون مقبولا أما تلك الاتهامات بالتشكيك فى وطنيته وحبه لبلده فهذا أمر رده الوحيد هو الانسحاب فى هدوء.
توفيق بدأ حواره مع «الشروق» قائلا: «كنت أتمنى ان اخدم بلدى والمسرح الذى أعشقه من خلال التصور العلمى والعملى الذى وضعته منذ سنوات وأطلعت عليه 3 وزراء ثقافة سابقين هم الفنان فاروق حسنى ود. عماد أبوغازى وأخيرا د. جابر عصفور، ووجدتهم جميعا متحمسين لتلك الأفكار وحاولوا توفير المناخ المناسب لى كى أنفذها خاصة د. عصفور الوزير الحالى الذى كان الأكثر تحمسا ووصفها بأنها روشتة حديثة للخروج بالمسرح من هذا النفق المظلم».
• هل كان الهجوم الذى تعرضت له على خلفية خلافات سابقة بأحد؟.
ـ على الإطلاق.. فأنا دائما أنادى الجميع قائلا: من يمتلك أى مستند أو دليل على تورطى فى فساد أو إهدار مال عام أو تربح أو محاباة لأحد على حساب آخر عليه أن يواجهنى به مباشرة.
• هل لديك مبرر لهذا الهجوم؟
ـ حتى الآن لم أجد تفسيرا له. وأنا لست فى حاجة إلى منصب أو مال لأن عملى فى مجال الفن يوفر لى المال الذى احتاجه وربما اكثر، كما يحقق لى شهرة أكثر من تلك التى قد اكتسبها من كونى مسئولا، ولكنى قبلت ذلك التكليف لكى أخدم هذا البلد.
• نظم شباب المسرح وقفة احتجاجية أمام الهناجر مؤخرا، وأكدوا خلالها أنك أكثر المسئولين الذين يدعمون الشباب ويساعدونهم؟
ـ مساعدتى للشباب ترجع لأننى شعرت بنفس المعاناة التى يشعرون بها الآن فى بداية طريقى، عشت أكثر من 20 سنة أحاول أن أخرج من عنق الزجاجة فى مجال الفن ولم أجد مسئولا يوفر لى مناخا مناسبا.
• أصعب قرار يواجه أى مسئول هو القرار الأول والمنهج الذى يحاول أن يسير عليه المكان الذى كلف به. كيف كنت ستبدأ؟
ـ فى البداية كنت سأسعى ليكون قطاع الإنتاج الثقافى عبارة عن جيش من الوطنيين يحاربون من أجل هذا الوطن الذى أعطانا الكثير، ولكننى كنت أفاجأ فى المرات السابقة بأن الجيش الذى يحارب معى يحارب ضدى لذلك كنت دائما أفضل الانسحاب لأننى لا أحب ان أعمل تحت وطاة الصراعات. وأنا فى النهاية أرفض ان أكون مجرد موظف يتقاضى أجرا نظير بعض القرارات.
• هل من الممكن ان تطلعنا على اهم خطواتك للنهوض بهذا القطاع؟
ـ المحور الأول خاص بإعادة هيكلة للادارة المسرحية والموظفين ووضع حلول عملية لتشغيل البطالة المقنعة. ثم إبرام اتفاقيات مع المسرح الجامعى والمدرسى تهدف إلى تزويدهم بمجموعة من المخرجين والفنانين والفنيين يعملون على تأصيل فن المسرح وتعميقه وترسيخ قواعده الأساسية بهدف تخريج أجيال محبة لهذا الفن. وإنشاء إدارة للتسويق الجاد والفعلى تعمل على الترويج لعروض المسرح والإعلان عنها.
• أزمة البطالة المقنعة دائما ما تواجه أى مسئول بالثقافة. كيف نظرت إليها؟
ـ بالتأكيد فهذه مشكلة صعبة جدا ولكننى ذهبت فى رؤيتى إلى تشغيل أكبر قدر ممكن من المسرحيين بمختلف تخصصاتهم وبكامل طاقتهم البشرية والفكرية، وهو الكنز الذى لم يحسن أحدا استغلاله حتى الآن.
• البعض يأخذ عليك انسحابك فى الأوقات الحاسمة وعدم مواجهتك لمن يحاربونك؟
ـ لا أحب ان أدخل فى مهاترات وتراشق بالألفاظ وحرب فضائيات كما يفعل البعض. لأنى أرفع دائما مبدأ «العمل من أجل الوطن»، فإذا نجحت فى تنفيذ تلك الأجندة أستمر وعندما أجد نفسى لا استطيع أن أفعل شيئا يتعين على أن أرحل لأترك المكان لغيرى، ولا بد أن يعلم الجميع أننى اتقى الله فى عملى وفى المال العام وفى هذا الشعب المصرى العظيم.

المصدر: الشروق

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على توفيق عبدالحميد فى أول حوار بعد الاستقالة: خطتى لتطوير المسرح أبهرت فاروق حسنى وأبوغازى وعصفور

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
94619

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة