الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار النجوم والفناخبار الفن و الفنانين › محمد الشرقاوي ''زُقلُط'' الذي مات بالسكتة القلبية

صورة الخبر: محمد الشرقاوي
محمد الشرقاوي

سرعة بديهة وخروج عن النص علي خشبة المسرح بطريقة غير تقليدية، استطاع الفنان والكوميديان الكبير محمد الشرقاوي أن يترك فنه في ذاكرة الجمهور، حتي بعد رحيله منذ ما يقرب من 20 عاماً في عام 1996.
الشرقاوي الذي ولد بمحافظة الشرقية بقرية منشية رضوان في 16 يناير عام 1954، بدأت تظهر موهبته صغيراً في قريته، عندما كان يجمع الأطفال ليشاهدوه وهو يُمثل، وبعدها انتقلت الأسرة الي القاهرة وعاش الشرقاوي في حي شبرا، ووقتها اكتشفه ''الإخصائي الاجتماعي'' الذي أكد له أن بداخله موهبة كبيرة لابد أن تقدم الي الجمهور.
قدم الشرقاوي عدد من المسرحيات المدرسية والاسكتشات في المدارس وهو في المرحلة الثانوية، تابعه كبار فناني المسرح مثل ابراهيم سعفان وغيرهم، الي ان جاءت انطلاقته الحقيقة عندما ظهر للجمهور بقوة في العرض المسرحي ''راقصة قطاع عام'' مع الفنان الكبير يحيي الفخراني، والفنانة سماح انور، ومحمد فريد، وفؤاد خليل، ومحمد الصاوي، واخرجها جلال الشرقاوي، وهي أحد المسرحيات التي تم تصويرها، ليظهر فيها الشرقاوي مبدعاً ومتألقاً علي خشبة المسرح.
عاش الشرقاوي يقدم للمسرح المصري ما يقرب من 40 عملاً مسرحياً، لم يسجل أغلبها وهذا ما أحزنه بشدة، وظل يبحث عن أعماله المسرحية حتي يتم تجميعها الا أنه فشل في ذلك، عاش طفولة هادئة، أحب فيها ''صيد والأسماك'' ولعب ''الكرة الشراب'' وركوب ''الحمارة'' في قريته، وفي أحد اللقاءات النادرة، تمني الشرقاوي أن يرجع العمر به ليعيش هذه اللحظات، معتبرها أفضل لحظات حياته.
سكوت وتأمل، قضي الشرقاوي بهما 42 عاماً في الحياة كشف في لقاءه النادر، انه كان لا يضحك في الحقيقة برغم انه كوميديان، كان شاغله الاول والأخير، في أن يرسم البسمة علي وجه الجمهور، وهو ما جعل أسرته تُظلم من ذلك.
لقب الكوميديان نفسه بـ محمد الشرقاوي اعترافا منه برد الجميل إلى الفنان جلال الشرقاوي الذي اكتشفه، وكان صاحب فضل عليه في عالم التمثيل.
بدأت مرحلة الانتشار للشرقاوي والظهور بقوة ولم تنساه الاجيال عندما قدم دور ''زُقُلُط'' في ''بوجي وطمطم''، ليدخل مرحلة جديدة في السينما المصرية مقدماً فيها ما يقرب من 25 فيلماً سينمائياً منها: ''سرقوا أم علي، والكداب وصاحبه، والأفوكاتو''، مع عادل إمام.
وبفيلم ''الأفوكاتو'' ترك الشرقاوي بصمة أخري في السينما، عندما شارك الكبار في هذا الفيلم منهم ''عادل إمام، يسرا، صلاح نظمي، إسعاد يونس، علي الشريف، حسين الشربيني'' ليترك في ذاكرة الجمهور رائعة من روائعه تنضم الي رصيده الفني، اتاح له الفنان عادل امام وقتها فرصة كبيرة.
أصيب الشرقاوي فجأة بسكتة قلبية أدت إلى وفاته يوم 6 مايو 1996 عن عمرٍ ناهز ال42 عندما كان في صالون منزله .

المصدر: مصراوي

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على محمد الشرقاوي ''زُقلُط'' الذي مات بالسكتة القلبية

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
7102

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة