الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخباراخبار مصر - اهم الاخبار المصرية › قلق عارم في مصر من مواجهة مع الجيش في جمعة الغضب الثانية

صورة الخبر: قلق عارم في مصر من مواجهة مع الجيش في جمعة الغضب الثانية
قلق عارم في مصر من مواجهة مع الجيش في جمعة الغضب الثانية

وسط حالة من التشتت سادت الشارع المصري عقب دعوة بعض القوى السياسية لجمعة غضب ثان يوم الجمعة القادم الموافق 27 من شهر مايو الجاري تحت مسمى "الثورة الثانية "تضاربت كل التصريحات ما بين مؤيد ومعارض ومعلق للقرار دون اتخاذ أي إجراءات من قبل المجلس الأعلى للقوات المسلحة حتى الآن، الذي تعارض هذه المظاهرة خارطة الطريق التي وضعها لطريقة نقل الحكم وصوت لها الأغلبية في مارس/آذار الماضي

ففي الوقت الذي أعلنت فيه الحركات الشبابية والحزبية ومنها اتحاد شباب الثورة وائتلاف شباب الثورة و6 ابريل قرارها النهائي بالمشاركة في هذه المظاهرة، علقت جماعة الإخوان المسلمين قرارها لحين عقد اجتماع على مستوى قيادات مكتب الإرشاد "الأربعاء" لتحديد موقفها وإعلانه في بيان رسمي رغم صدور بعض التصريحات من قياداتها أمس بشأن اعتراضهم على مسمى "الثورة الثانية"، ورفضهم المشاركة تحت هذا الشعار، في حين اعتبرت الجماعة السلفية الدعوة لهذه المظاهرة خروجا على شرعية الحاكم.
مبارك ونجلاه إلى الجنايات

في الوقت نفسه، وافق النائب العام المصري على إحالة الرئيس السابق حسني مبارك ونجليه علاء وجمال ورجل الأعمال الهارب حسين سالم، للمحاكمة أمام محكمة الجنايات، اليوم الثلاثاء 24-5-2011 في التهم المنسوبة إليهم ،حسب ما أفادت مصادر قضائية مصرية.

وأسندت النيابة العامة للرئيس السابق تهمة الاشتراك مع وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي في ارتكاب جرائم القتل العمد مع سبق الإصرار المقترن بجرائم القتل والشروع في قتل المتظاهرين أثناء المظاهرات السلمية التي بدأت في 25 من يناير/كانون الثاني الماضي احتجاجا على تردي الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية بالبلاد.كما وجّهت لمبارك بصفته رئيساً للجمهورية تهمة استغلال النفوذ السلطوي والاستحواذ على منافع وأصول بأثمان صورية له ولنجليه.

واشتراكه مع وزير البترول السابق سامح فهمي وبعض قيادات وزارة البترول والمتهم حسين سالم في ارتكاب جريمة تمكين حسين سالم من التربح بغير حق وذلك بإسناد شراء الغاز الطبيعي للشركة التي يمثلها وتصديره لإسرائيل بأسعار متدنية.

كما أوضح المتحدث الرسمي للنيابة العامة أن الاتهامات المنسوبة لعلاء وجمال مبارك في هذه القضية تمثل فقط الجرائم المرتبطة بالجرائم المنسوبة لوالدهما، وتؤكد النيابة أن هناك وقائع أخرى منسوبة لعلاء وجمال مبارك ارتكباها منفردين والخاصة بالتلاعب في صناديق الاستثمار وسداد ديون مصر وخصخصة شركات قطاع الأعمال العام.

يذكر أن جمعة الغضب الأولى كانت يوم 28 يناير/كانون الثاني الماضي والتي سقط فيها العديد من القتلى ونزل فيها الجيش إلى الشارع لأول مرة وانسحبت قوات الشرطة، وحدثت فوضى أمنية وأعمال سلب ونهب وهروب المساجين.
وانتشرت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تدعو لثورة ثانية أشهرها صفحتا "محستش بالتغيير ونازل تاني ميدان التحرير" و"ثورة الغضب المصرية الثانية 27 مايو" في حين دعت مجموعات أخرى إلى عدم الخروج حفاظا على الاستقرار.

كما انتشرت الدعاوى من خلال الرسائل القصيرة "sms" ورسائل البريد الإلكتروني "الإيميل" بشكل عشوائي بحسب ما أكده منظمو المظاهرة.

وقال أحمد السكري المنسق العام لاتحاد شباب الثورة والذي يضم أحزاب الوفد والتجمع والناصري والجبهة والشيوعي والعمل وحركة كفاية إن "الاتحاد حشد بقوة كل أعضائه للخروج في القاهرة والمحافظات، والمشاركة في جمعة غضب جديدة تحاول الإبقاء على المطالب الرئيسية للثورة التي ضاعت وسط متاهات القرارات المتفردة للمجلس العسكري".

وأضاف السكري لـ "العربية نت" أن أهم مطالب الاتحاد تشكيل مجلس رئاسي يضم اثنين فقط من المجلس العسكري، على أن يكون باقي الأعضاء من المدنيين أيا كان عددهم، وأن يتم اختيارهم بأي وسيلة ديمقراطية تضمن الموافقة الشعبية عليهم، كأن يكونوا شخصيات مشهودا لها بالكفاءة والنزاهة والشرف، أو أن يخرج الشعب كله في اقتراع لاختيار من يمثلهم في هذا المجلس.

والمطلب الثاني هو وضع دستور جديد للبلاد بالإضافة الى كافة مطالب الثورة التي لم يتم تنفيذها حتى الآن، بل وتم الالتفاف عليها فمثلا شكلوا الأمن الوطني بدلا من أمن الدولة.

واتهم السكري المجلس العسكري بالتفرد في القرارات ضاربا المثال بإصدار قانون مباشرة الحقوق السياسية دون مشاركة أي من القوى السياسية في وضعه قائلا "مصر حاليا تنهار والفساد ملأ أركانها في ظل غياب أمني، وجهازا الشرطة والإعلام لم يطهرا من قياداتهما حتى الآن، والأخطر من ذلك أن المجالس المحلية التي طالبنا بحلها كأحد أهم مطالب الثورة ما زالت متحكمة في سير العمل في القرى والمراكز، ومازالت مسيطرة على المخابز ومستودعات البوتاغاز والتموين، وكل شيء خاص باحتياجات الحياة اليومية للمواطنين، وحكومة شرف لا ولن تفعل شيئا، لأن المجلس العسكري استحدث لنفسه سلطة مطلقة دون أن يفوضه أحد.

واعتبر السكري أن "نسبة الاستفتاء على التعديلات الدستورية الأخيرة لا تعبر عن رأي الشارع الحقيقي بعد أن حولتها التيارات الإسلامية إلى معركة هوية، فانقلبت إلى مسلمين يقولون نعم، ومسيحيين يقولون لا، وتم تغييب العقول في تعمد ففاز المسلمون بحكم قوتهم العددية".

وأكد السكري أن مظاهرة الجمعة دافعها الأساسي هو محاولة إنجاح الثورة التي لم تنجح بعد إلا في القضاء على رأس النظام، ولكنها لم تسقط النظام أو تفعل أي شيء ملموس للشعب، يشعر به أنه ثار وحصد نتيجة ثورته، فالناس لم تستفد حتى الآن، ولا توجد أي بوادر حقيقية للإصلاح حتى هذه اللحظة.

واعتبر السكري أن حكومة شرف مجرد حكومة طبطبة، معتبرا أن شرف رجل نزيه وشريف وكفء ولكن لا حول له ولا قوة.

وتوقع السكري أن يشهد يوم الجمعة مواجهات عنيفة ولكنه لم يعرف أطرافها، مشيرا إلى أنه يتوقع رد فعل قوي من المجلس العسكري قد يصل إلى المحاكمات العسكرية وأحكام مشددة ضد المتظاهرين.

وأبدى السكري قلقه من إعلان الإخوان عدم مشاركتهم في هذه المظاهرة، وقال سوف نتأثر عدديا بشكل ملحوظ لأن الإخوان يمثلون قوة عددية لا تقل عن 40 % من المتظاهرين، مفسرا سبب انسحاب الإخوان بأنهم حققوا كل ما كانوا يتمنونه وأكثر، لدرجة أنهم أصبحوا الجهة الوحيدة الرابحة من هذه الثورة فخرجوا من السجون إلى القصور.

وتابع أن ما يخيفنا فعلا هو عدم الاهتمام بمطالبنا وضرب عرض الحائط بها كالمعتاد.

من جهة أخرى أصدر ائتلاف شباب الثورة بيانا اليوم حصلت "العربية.نت" على نسخة منه أعلنوا فيه مطالب جمعة الغضب الثاني، وهى تسريع وتيرة محاكمات رموز النظام السابق والفاسدين، وعلنية محاكمات رموز النظام السابق، ووضع قانون للفساد السياسي يسمح بمحاكمة أفراد الحزب الوطني ممن أفسدوا الحياه السياسية، بالإضافة إلى إعادة النظر في حركة المحافظين، وإقالة رؤساء الجامعات والوزراء غير الفاعلين بالحكومة، إلى جانب استعادة الأمن بالشارع ووقف أعمال البلطجة، ووضع حد أقصى للأجور وتقليص المصروفات في الموازنة العامة للدولة، و حل أزمة السولار وأنابيب الغاز و تنشيط الحياة الاقتصادية.

وقال المنسق العام للائتلاف الناشط خالد السيد إنهم وضعوا مسمى لمظاهرة يوم الجمعة وهو "جمعة الفساد السياسي" والتي سوف تبدأ بصلاة الجمعة بميدان التحرير، وتنتهي في السادسة مساء ولا نية للمبيت في الميدان.

من جانبه نفى مساعد رئيس حزب الحرية والعدالة الإخواني الدكتور عصام العريان ما تردد بشأن اتخاذ الجماعة قرارا بعدم المشاركة في مظاهرة الجمعة قائلا لـ "العربية.نت" إن الجماعة سوف تعلن قرارها غدا الأربعاء بعد اجتماع أعضاء مكتب الإرشاد، لاتخاذ القرار المناسب المتسق مع سياسة الجماعة.

فيما قال القيادي الإخواني الدكتور جمال حشمت إن الدعوة لهذه المظاهرة جاءت من خارج الجماعة، وبالتالي فإن مكتب الإرشاد في حاجة متأنية لاتخاذ القرار المناسب، وهذا التروي يحسب له وليس ضده قائلا: الجماعة اعتادت على دراسة الأمور ووزنها وتحديد الهدف من كل خطواتها، وخطوة مثل مظاهرة تحت مسمى الثورة الثانية تحتاج إلى قرار مدروس من مكتب الإرشاد.

المصدر: العربية نت

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على قلق عارم في مصر من مواجهة مع الجيش في جمعة الغضب الثانية (21)

السيد عوض | 28/5/2011

احترم كل ما جاء بة من اراء كاحترامى للراي و الراي الاخر

امال | 27/5/2011

بان هذا الملف هو الافضل

fidaa | 27/5/2011

لا تخلوهم يلعبوا بعقلكم وتساوا الثةرة راحيروح فيهاضحايا كثير ارجوكم فكروا

ضد الثوره | 27/5/2011

مفيش حاجه اسمها ثوره تانيه حرام عليكوا ده الجيش الصامد حتى شال ايده من الموضوع كله

aprhem77 | 26/5/2011

انا حاسس بصراحه ان المجلس العسكرى عاوز البلد تمشى كده فوضى وانفلات امنى وازمات سولار وبوتاجاز ومحاكمات بطيئه موش عارف ليه السبب هل لان المجلس فيه ناس تدين بالولاء للرئيس السابق وليه نعمتهم طبعا او خايفين ينكشفوا على اساس ان فيه جرايم ضدهم والدليل ان قراراتهم احتكاريه بدون مشاوره احد وكمان موش عاوزين مجلس يساعدهم فى الحكم وكل وسائل الاعلام مع طنطاوى ليه هو فوق القانون ولا ايه نطلع من دكاتور ندخل فى اللى امر منه ونفس النظام السابق بيعمله المجلس كل اللى يحاول ينقد المجلس يقولك عناصر مندسه وخارجيه تدعى البطوله

بسمه | 26/5/2011

انا مع المظاهرات لان البلد رجعت زي ماكانت واحنا مش حاسين لو سمحتو ركزوا وههتخادو بالكو من كلامي

ريهام محسن | 26/5/2011

انا مع الجيش حسبي اللة ونعم الوكيل في الثورة

امير | 26/5/2011

ثوره ايه اللي عيزين تعملوها تاني كفايه البلد هتخرب --- وبعدين التغير مش هيتم في 4 شهور والجيش لازم ياخد الوقت الكافي للتغير حسبي الله ونعم الوكيل

dody bady | 26/5/2011

انا مش حوجه كلامي للناس اللي بتدعوا للثورة التانية او حتي الرافضين ليها...لأننا و صلنا لمرحلة عدم تقبل الأخر راي غير رأيه...انا حوجه كلامي لربنا سبحانه و تعالي....يا رب ياخالق...يا بارئ...يا مصور...يا غفار...يا قهار..يا ستار.....يا رب احمي مصرو شعبها وانصرنا علي البلطجية و من يعثوا في الأرض فسادا...اللهم اجعل جمعة غدا جمعة مباركة و احمي مصر و اهلها بجنود من الملائكة ...و قدم لنا ما هو خير لنا....امين يا رب العالمين

ehab | 26/5/2011

اسمعوا كلم الناس لى بتحب البلدى بلاش نخرب فيها نستنى شوية مش كل جماعة لها مصالح او نشاطات نمشى وراها يأخوانى علشان خاطر ولدنا وبلدنا بلاش حد يخروج غدا بلاش التصادم يحدث مرة ثانية بلاش بلاش

داليا | 26/5/2011

لماذ نفترض ان ثوار التحرير اصبحوا متأمرين واجندات اليس كان هذا اسلوب مبارك وحاشيته فى تخوين الثوار قبل الخلعكما ان الشباب يصرون على سلمية الثورة اسال كل من يعارض النزول لجمعة الغضب ان يستفتى ضميره هل رأيت اى تغيير ولو بسيط فى مصر على الارض بعد الثورة جرحى الثورة لم تعالجهم الدولة حتى الان والشهداء لم يأخذوا مستحقاتهم حتى الان وهذا اضعف الايمان والحياءنحن نحب بلادنا ومن يحبها وهو جالس فى بيته فليسكت اكرم واشرف له

mohamed | 26/5/2011

ياناس ارحموا مصر من لهيب المظاهرت التى تاكل فى مصر الحبيبة ونعاهد بعضنا البعضى على بناء مصر لتظل مصر شامخة عالية ان شاء اللة

كريمان | 26/5/2011

يا جماعة الخير كفاية كدة الديموقراطية لما تزيد عن حدها تنقلب الى فوضى نهدم بها منجزات الثورة التى تحققت ونهدم بها مصر المطلوب اعادة بنائها ونبقى جينا نكحلها عمناها يارب استر

بحب مصر | 25/5/2011

الناس دى عوزه جنازه وتشبع لطم حرام عليكوا متخربوش فى البلد اكتر من كده

هيما | 25/5/2011

يامن يدعوا الى مظاهرة ارحمومصرنا الغالية كفاية كدة عاوزين نفكرة نبنى مش نهد نرفع مش ننزل ياريت نحافظ عليها بدلا من خاليها زاى التورتة كل واحد عاوز حتة

مصرية | 25/5/2011

كفايه مظاهرات الواحد دمه اترحق من الوقوف فى ميدان التحرير سيبوا الجيش يشتغل والقانون يأخذ مجراهوحسنى مبارك وعائلتة سوف يحاكمون مش عايزين نرهق الجيش اكتر من كده والناس اللى بيقولوا ان الجيش بيساند مبارك كنا زمنا زى ليبيا وسوريا واليمن وعيب على الناس اللى بيقولوا كده بلاش الكلام ده وخلوا كلامكم فى بطونكم شفوا كلامكم على الشرطة عمل ايه وابنوا مصر كما تحبون امنه ومستقره او دمار لاقدر الله

ahmed | 25/5/2011

يا جماعه ايه يعنى الهيحصل دى اشاعات أنشأ الله مش هيحصل حاجة وارجو منكم ان تتقبلو منى الكلام بما فيه والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

Rehab | 25/5/2011

شيء مقذذ جداً أحنا إللي عملنا في نفسنا كده مش حد تاني أحنا نشرنا الفوضى والبلطجة الشباب إللي بيسموا نفسهم شباب الثورة عاجبهم إللي أحنا فيه من فوضى وانتشار البلطجة وعدم الأمان ربنا يخدهم ويريحنا منهم للأبد دول شباب متدهورين لا يعرفوا معنى كلمة وطن ولا كلمة شرف ولا يعرفوا معنى كلمة أمن وآمان للبلد تدهم الأرف في شكلهم بوظوا حياتنا وبقت حياتنا غير مستقرة بسببهم فقدنا الأمن والآمان ربنا يخذهم وريحنا منهم يارب قولوا آمين

عبد الرحمن منصور | 24/5/2011

ارتكب الاخوان خطا فادح حين انفصلوا عن طواءف الشعب انفردوا بمظاهره فاشله كانت النتيجه الطبيعيه هى ما حدث . التظاهر له اصول والتقدم بالمطالب له ضوابط وعلى الاخوان ان يتعلموا من شباب الثوره يوم الجمعه المقبله 27/5/2011 . كيف يكون التظاهر

عبدالله | 24/5/2011

انا مع الجيش واشاركه القلق لان البلد بلدنا ونخاف عليه لان البلد الان مستهدفه

شريف | 24/5/2011

الى كل من يدعو الى مطاهرة اخرى أيا كان مسماها اريد أن أذكركم بموقف القوات المسلحة من حماية الثورة وشباب التورة حتى الان,وان الله عزوجل خلق الكون فى سبعة ايام فالتغر لن ياتى فى يوم وليله واحطروا ان تحولوا مصر الى لبيا او سوريا او أن يستغل احدماتقدمون لبلدكم من خير ليقلبه شرا اناشدكم بان تطلبوا الاجتماع مع المجلس العسكرى لمناقشة باقى مطالب الثورة وكيفية وتوقيت تنفيذها واستعينوا بالله والصبر والصلاة على قضاء حواجئكم ولكم التحيه والشكر .

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
54451

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية
-
-
-