الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

منفذو تفجيرات بروكسل خططوا لاستهداف منشآت نووية

الاخبارالاخبار العربية والعالمية › «داعش» درب ٤٠٠ مقاتل لشن هجمات دموية فى أوروبا

صورة الخبر: تفجيرات بروكسل
تفجيرات بروكسل

كشفت مصادر أمنية أن تنظيم «داعش» الإرهابى درب ٤٠٠ مقاتل على الأقل لإرسالهم إلى أوروبا لتنفيذ هجمات إرهابية. ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مصادر قولها:
إنه تم إعطاء مقاتلى التنظيم الأوامر لإيجاد الوقت والمكان الملائمين والطريقة المناسبة لتنفيذ مهماتهم الإرهابية. وأشارت المصادر إلى وجود معسكرات مصممة خصيصا للتدريب على شن هجمات ضد الغرب. ووصفت المصادر، التى تشمل مسئولين فى المخابرات الأوروبية والعراقية وعضوا بالبرلمان الفرنسي، شبكة الخلايا التى زرعها التنظيم فى الدول الأوروبية بالمتشابكة والرشيقة وشبه المستقلة، وهو الأمر الذى يبين تقدم التنظيم فى أوروبا حينما يتراجع فى سوريا.

فى الوقت نفسه، ذكرت صحيفة ديلى ميل البريطانية نقلا عن تصريحات لصحيفة «ديرنيير أور» «الساعة الأخيرة» البلجيكية أنه تم العثور على تسجيل بالفيديو مدته ١٢ ساعة لأعضاء داعش يظهر أنهم كانوا يتجسسون على منزل مدير البحث والتطوير لهيئة الطاقة النووية فى مدينة فلاندرز البلجيكية، وهو ما يشير إلى أنهم كانوا يدبرون عملية اختطاف لإجباره على تسهيل دخولهم فى منشأة نووية.

يأتى ذلك فى الوقت الذى أعلنت فيه السلطات البلجيكية أنها تبحث عن شخص رابع هارب بعد أن تمكنت من كشفت ثلاثة من منفذى اعتداءات بروكسل. وتم التعرف على انتحاريين هما ابراهيم وخالد البكراوي، كما أعلن فريديريك فان لوى النائب الفيدرالى البلجيكي، وقال إنهما فجرا نفسيهما بفارق ساعة واحدة الأول فى المطار والثانى فى محطة المترو فى مالبيك، أما الانتحارى الثالث الذى فجر نفسه فى المطار أيضا فهو نجم العشراوي، ويجرى البحث عن رجل رابع يظهر مع ابراهيم البكراوى والعشراوى فى تسجيل فيديو مراقبة وهم يدفعون عربتى حقائب أمامهما، وحتى الآن لم يكشف المحققون هويته. وقال النائب العام إن «حقيبته كانت تحوى الشحنة الكبرى»، ولكنها انفجرت متأخرة عن الموعد المحدد لها «بعد وصول خبراء المتفجرات»، مما سمح بالتأكيد بمنع وقوع عدد أكبر من الضحايا.

من جانبه، نفى كون جينز وزير العدل البلجيكى رواية الرئيس التركى رجب طيب أردوغان بأن تركيا ألقت القبض على أحد منفذى الهجمات ورحلته إلى بلجيكا فى يونيو الماضى حيث تم الإفراج عنه، حيث قال : «حينذاك، لم يكن معروفا لدينا بسبب الإرهاب. كان مجرما للحق العام يخضع للحرية المشروطة وعندما طرد كان هذا إلى هولندا وليس إلى بلجيكا».ورغم عودة الحياة إلى طبيعتها بشكل كبير فى العاصمة البلجيكية لكن مطار بروكسل أعلن أمس استمرار إغلاقه حتى اليوم أمام حركة الركاب.

من ناحية أخرى، نقلت وسائل إعلام بلجيكية وفرنسية عن محامى صلاح عبد السلام، المتهم الرئيسى فى هجمات باريس الذى ألقى القبض عليه فى بروكسل الأسبوع الماضي، القول إن موكله يريد ترحليه لفرنسا «لشرح موقفه».

وأوروبيا، عقد وزراء الداخلية والعدل لدول الاتحاد الأوروبى اجتماعا استثنائيا أمس فى بروكسل لمناقشة الرد على هذه الهجمات.

ودوليا، أعرب وزير الدفاع الأمريكى أشتون كارتر إن هجمات بروكسل ستظهر لأوروبا أنها بحاجة إلى الانضمام للولايات المتحدة فى تكثيف القتال ضد تنظيم داعش.
وقد أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية بيانا تحذيريا لمواطنيها لتجنب دخول حى إزتوك شرقى العاصمة البلغارية الواقع تحت الخطر. وفى فيينا، أعلنت وزيرة داخلية النمسا، يوهانا ميكل لايتنر، عن تشكيل خلايا متخصصة لإدارة الأزمة فى أعقاب هجمات بروكسل.

المصدر: بوابة الاهرام

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على «داعش» درب ٤٠٠ مقاتل لشن هجمات دموية فى أوروبا

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
68128

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية
-
-
-