الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخباراخبار مصر - اهم الاخبار المصرية › وزير الداخلية يطالب بتوفير أوجه الرعاية لأسر الشهداء

صورة الخبر: وزير الداخلية
وزير الداخلية

توصلت اجهزة الامن بوزارة الداخلية الى معلومات عن المتهمين من العناصر الارهابية الذين قاموا بتنفيذ الجريمة مما اسفر عن استشهاد 15 من رجال الشرطة: منهم ضابطان وضابط شرف فرد شرطة، 11 مجندا، من خلال قيام المتهمين بإطلاق قذيفة هاون على الكمين بالطريق الدائرى بالعريش حيث تبين ان 15متهماً قاموا باطلاق الرصاص على الشهداء اثناء قيامهم بالدفاع عن الوطن وقام المتهمون بالهروب بالمنطقة الجبلية .
وتقوم الأجهزة الأمنية بتمشيط موقع الحادث للوصول اليهم من خلال الحملات الخاصة بجميع القطاعات والتى امر بها اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية.

وفى جنازة مهيبة تقدمها قيادات الداخلية امس الاول لشهداء حادث سيناء الارهابى وسط حضور المئات من قيادات وضباط الوزارة واسر الشهداء وسط حالة من الحزن خيم على الحضور بمحافظاتهم. واكد رجال الشرطة انهم مستمرون فى محاربة الإرهاب ومواصلة الجهد والتضحيات لتحقيق أمن مصر مهما كلفهم ذلك من الغالى والنفيس فداء للوطن.

وقالت وزارة الداخلية فى بيان لها إنها تنعى شهداء الواجب الذين استشهدوا أثناء أدائهم واجبهم الوطنى فى مكافحة الإرهاب وحفظ الأمن وتأمين المواطنين وقد وجه اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية بتوفير كافة أوجه الرعاية لأسرة الشهداء، وأعلنت وزارة الداخلية فى بيان لها انها تنعى شهداءها الأبرار الذين استشهدوا أثناء أداء واجبهم الوطنى بكمين الصفا وهم: نقيب محمد عمرو محمد سيد أحمد البدرى نقيب محمود منير محمود إبراهيم ملازم أول شرف محمد إبراهيم سليمان إبراهيم مجند بسام هنداوى محمد مجند ياسر ممدوح محمد مجند يوسف أمير فؤاد حنا، مجند سعد أحمد سعد محمد، مجند محمد مصطفى حسين، مجند إبراهيم عبد الغنى علي، مجند حسن أبو غنيمة محمد مجند فتحى جمال فتحي، مجند محمود إبراهيم عبد الجواد، مجند محمد طه حسين، مجند مصطفى على محمد، مجند حمادة غريب عبد العزيز.

وقد تقدم اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية بخالص العزاء والمواساة لأسر شهداء الواجب الوطني، سائلاً المولي عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته، ويلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان.

فى الوقت نفسه قرر اللواء مجدى عبد الغفار ارسال قيادات الامن العام باشراف اللواء السيد جاد الحق مساعد الوزير لقطاع الامن العام واللواء جمال عبد البارى مدير الادارة لمباحث الوزارة لقيادة فرق البحث للوصول الى المتهمين فى الجريمة الارهابية.

فى الوقت نفسه قامت قوات الامن المركزى باشراف اللواء مدحت المنشاوى مساعد الوزير لقطاع الامن المركزى بحملات بالمناطق الجبلية للوصول الى المتهمين والقضاء عليهم بينما قام رجال العمليات الخاصة باقتحام عدد من الاماكن للوصول الى المتهمين كما تم المرور على عدد من النقاط التابعة للشرطة وزيادة الوجود الامنى بها.

كما قام قطاع الامن الوطنى بإشراف اللواء محمود شعراوى مساعد الوزير لقطاع الامن الوطنى بالوصول الى معلومات مهمة عن الجريمة الارهابية ومن خلال الحملات الامنية التى تقوم بها جميع الاجهزة الامنية للوصول إلى الإرهابيين.

وفى السياق نفسه شيع الآلاف من أهالى قرية الواسطى التابعة لمركز الفتح بمحافظة أسيوط جثمان المجند سعد أحمد سعد محمد والذى استشهد جراء الهجوم الارهابى بشمال سيناء مساء أمس السبت وذلك وسط جنازة عسكرية مهيبة.

تقدم الجنازة المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط واللواء عبد الباسط دنقل مساعد وزير الداخلية مدير أمن أسيوط واللواء أسعد الذكير مدير المباحث الجنائية واللواء أشرف رياض رئيس فرع الأمن العام وضباط وقيادات مديرية أمن أسيوط.

وقال محافظ أسيوط المهندس ياسر الدسوقى ان مثل هذه العمليات الدنيئة والجبانة لن تنال من جهود مصر فى مكافحة الإرهاب والقضاء عليه وان الشعب المصرى سيظل وراء قيادته الحكيمة لتحقيق الامن فى كافة ربوع الوطن وتقدم محافظ أسيوط بخالص التعازى لأسر الشهداء ورجال الشرطة فى هذا الحادث الأليم متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.

وأكد اللواء عبد الباسط دنقل مدير أمن أسيوط أن ما يحدث من عمليات إرهابية جبانة فى سيناء يدعونا إلى حالة من حالات الاستنفار الوطنى لمواجهة هذه الجماعات الإرهابية دعاة الفكر الشيطانى المتطرف والقصاص لشهداء الواجب الذين سقطوا وهم يدافعون بشرف عن أرض مصر وأمنها فى شمال سيناء.

بينما وصف اللواء أشرف رياض رئيس فرع الامن العام الحادث بالجبان وقال انه عمل شيطانى لن يستطيع أن يوقف مسيرة مصر نحو التقدم والتنمية وتطهير البلاد من الإرهاب الغاشم والقضاء عليه ودحر جذوره.

خرجت الجنازة من مسجد العباسى وسط القرية وشيع الشهيد وتم دفنه بمقابر العائلة وسط بكاء زملائه وأفراد عائلته وجيرانه الذين رددوا الهتافات المنددة بالارهاب و«لا اله الا الله الشهيد حبيب الله» خلال مراسم التشييع.

يذكر أن المجند سعد أحمد سعد محمد 21 عاما يعود مسقط رأسه الى قرية الواسطى التابعة لمركز الفتح بمحافظة أسيوط وله 5 أشقاء 4 فتيات وشقيق أخر.

وكان مجهولون قد استهدفوا كمين الصفا بالطريق الدائرى بقسم ثالث مديرية أمن شمال سيناء بإطلاق قذيفة هاون راح ضحيتها 13 فرد شرطة ما بين ضباط ومجندين بقوة شرطة الكمين.

المصدر: الاهرام

إقرأ هذه الأخبار ايضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على وزير الداخلية يطالب بتوفير أوجه الرعاية لأسر الشهداء

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
30839

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية