الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخبارالاخبار العربية والعالمية › الهدنة «الهشة» فى سوريا تقترب من الانهيار

صورة الخبر: الهدنة «الهشة» فى سوريا تقترب من الانهيار
الهدنة «الهشة» فى سوريا تقترب من الانهيار

لوح شبح الانهيار على الهدنة الهشة فى سوريا بين الجيش السورى وفصائل المعارضة المسلحة أمس مع استمرار انتهاك الطرفين لاتفاق وقف إطلاق النار، بينما واصلت القوى الدولية تمسكها بالآمل فى استمرار الهدنة والانطلاق إلى مفاوضات "جنيف - ٤".
وفى محاولة مبكرة لإنقاذ الهدنة، دعت فرنسا أمس إلى اجتماع عاجل لمجموعة العمل الخاصة بالهدنة فى سوريا لبحث انتهاكات وقف العمليات القتالية بعد تلقيها معلومات بشأن استهداف مناطق تسيطر عليها المعارضة المعتدلة.

وصرح وزير الخارجية الفرنسى جان مارك إيرو بأن "باريس تلقت مؤشرات مفادها أن الهجمات بما يشمل الغارات مستمرة على مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة المعتدلة"، مضيفا ًأن "فرنسا طلبت اجتماعاً بدون ابطاء للجنة العمل المكلفة بمراقبة تطبيق اتفاق وقف الأعمال العدائية".

وجاءت الدعوة الفرنسية بعد ساعات من إعلان أسعد الزعبى رئيس وفد التفاوض للهيئة العليا للمعارضة السورية أن الهدنة أصبحت تواجه "إلغاء كاملاً" بسبب هجمات الجيش السورى على مواقع للمعارضة بحسب وصفه.

وقال الزعبى إن الهدنة "انهارت قبل أن تبدأ"، مشدداً على أن "المعارضة لديها عدة بدائل لحماية الشعب السورى إذا لم يتمكن المجتمع الدولى من ذلك".

وأرسلت المعارضة السورية أمس الأول رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون أكدت فيها أن الانتهاكات ستقوض الجهود الدولية لضمان استمرار الهدنة وستؤدى إلى انهيار العملية السياسية التى تبنتها الأمم المتحدة.

وقالت الهيئة العليا للتفاوض التابعة للمعارضة إن الطائرات الحربية الروسية نفذت أمس الأول - الأحد - ٢٦ غارة على مناطق لجماعات من المعارضة المسلحة ملتزمة بالهدنة. واتهمت المعارضة موسكو بإسقاط قنابل عنقودية على مناطق سكنية مما تسبب - حسب قولها - فى سقوط الكثير من الضحايا المدنيين.

وميدانياً، أعلن التليفزيون السورى أمس أن الجيش السورى استعاد السيطرة على طريق يستخدمه الجيش للوصول إلى حلب من قبضة مسلحى تنظيم "داعش". وقال التليفزيون الرسمى السورى إن قوات الحكومة تقوم بتطهير الطريق الذى يمر عبر بلدة خناصر من الألغام. واضطرت الحكومة لاستخدام طريق خناصر للوصول إلى حلب لأن مسلحى المعارضة يسيطرون على الطريق الرئيسى السريع المؤدى للمدينة الواقع إلى الغرب.
إلى ذلك، وثق نشطاء سوريون قيام تنظيم "داعش" بإعدام ٤ آلاف شخص خلال ٢٠ شهراً من بينهم نحو ألفين من المدنيين.

وقال تقرير لنشطاء إن عدد الأشخاص الذين أعدمهم التنظيم ارتفع الى٣٩٦٧ شخصاً من المدنيين والمقاتلين وعناصر الجيش السورى والمسلحين الموالين لها وعناصر "داعش" أنفسهم بمناطق سيطرته فى الأراضى السورية، خلال الفترة من ٢٩ يونيو ٢٠١٤ نهاية فبراير الماضي.

وأشار التقرير الى أن من بين هؤلاء ٧٨ طفلا و١٢١ إمرأة، قتلهم التنظيم الإرهابى رمياً بالرصاص أو بالقتل بأساليب أخرى فى محافظات دمشق وريف دمشق ودير الزور والرقة والحسكة وحلب وحمص وحماة، مضيفا أن "داعش" نفذ ثلاث مجازر فى محافظات دير الزور وحلب وحماة، حيث أعدم التنظيم أكثر من ٩٣٠ سوريا من أبناء عشيرة الشعيطات بريف دير الزور الشرقي، و٢٢٣ مدنيًا كرديا ًقتلهم التنظيم بإطلاق نار وبالأسلحة البيضاء فى مدينة عين العرب "كوباني" وقرية برخ بوطان بالريف الجنوبى للمدينة.

المصدر: الاهرام

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الهدنة «الهشة» فى سوريا تقترب من الانهيار

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
81075

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية