الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخبارالاخبار العربية والعالمية › الأتراك يحددون مصير أردوغان اليوم.. والمعارضة تعلن تاريخ «انهيار السلاطين»

صورة الخبر: الأتراك يحددون مصير أردوغان اليوم.. والمعارضة تعلن تاريخ «انهيار السلاطين»
الأتراك يحددون مصير أردوغان اليوم.. والمعارضة تعلن تاريخ «انهيار السلاطين»

يتوجه الناخبون الأتراك اليوم «الأحد» إلى صناديق الاقتراع لاختيار نواب البرلمان الجديد، وذلك للمرة الثانية فى أقل من 5 أشهر بعد فشل حزب العدالة والتنمية فى الحصول على الأغلبية فى الانتخابات التى جرت 7 يونيو الماضي، وبالتالى الإخفاق فى تشكيل حكومة ائتلافية.
ويبلغ عدد من يحق لهم التصويت 75 مليونا و289 ألف ناخب، على أن تبدأ عملية التصويت بمدن غرب تركيا من الثامنة صباحا وحتى الخامسة مساء ، بينما يصوت الناخبون بجنوب وجنوب شرق البلاد الساعة السابعة صباحا وحتي الرابعة مساء ، ويتنافس فيها 16 حزبا فى مقدمتها العدالة والتنمية الحاكم والشعب الجمهورى والحركة القومية اليمينى والشعوب الديمقراطية الكردى بالإضافة إلى أخرى صغيرة كـ «سعادات» و«الحدة الكبري» و«اليسار الديمقراطي» و«الاستقلال» و«العمل الشيوعي».
وقبل أسبوع انتهى تصويت المغتربين الأتراك فى 54 دولة بعد أن بدأت عملية التصويت فى 8 أكتوبر الماضى فى 113 صندوق اقتراع التى سيتم تسليمها إلى اللجان الانتخابية ، التى سترسلها بدورها عن طريق الحقائب الدبلوماسية إلى المجلس الأعلى للانتخابات لفرزها مساء اليوم.

ويضع الحزب الحاكم صوب عينيه هدفا رئيسيا ، هو الحصول على 276 مقعدا، أى 50 % + 1 من إجمالى مقاعد البرلمان البالغ عددها 550 ، لتشكيل الحكومة الجديدة منفردا، ومن ثم تغيير الدستور نحو استفتاء شعبى حتى يحقق الرئيس رجب طيب أردوغان حلمه بتحويل نظام البلاد من البرلمانى إلى الرئاسي.

من جانبه، قال كمال كليتش دار أوغلو زعيم الشعب الجمهوري، أكبر أحزاب المعارضة التركية، إن الأول من نوفمبر هو تاريخ « انهيار السلاطين « ، مشيرا إلى 1 نوفمبر 1922، كان تاريخ انتهاء السلطنة العثمانية على يد مصطفى كمال أتاتورك، وأوضح أن البعض، فى إشارة إلى العدالة والتنمية وأردوغان، يرغبون فى إقامة «سلطنة جديدة»، لكنهم لن يسمحوا بذلك، على حد تعبيره.

وخلال لقاء جماهيرى فى مدينة أزمير غرب البلاد، أضاف دار أوغلو أن تركيا تمر عبر حلقة نارية فى الآونة الأخيرة، مشيرا إلى أن أردوغان يلقى دائما خطابات رنانة من قصره الجمهورى غير القانوني.

وتابع :«يذهب آلاف الأطفال إلى النوم وهم جياع، وتسببت سياسة خارجية خاطئة فى خلق مليونى لاجئ سورى جياع أيضا، لماذا كل هذا؟ ولماذا تتساقط جثامين الأطفال على سواحل البحر الأبيض؟» ، مشددا على أن 22 مليونا من الأتراك الذين يبلغ عددهم 78 مليون نسمة يعانون الفقر.

المصدر: بوابه الاهرام

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الأتراك يحددون مصير أردوغان اليوم.. والمعارضة تعلن تاريخ «انهيار السلاطين»

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
34787

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية