الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخباراخبار مصر - اهم الاخبار المصرية › السيسي يحصّن طريقه إلى الرئاسة

صورة الخبر: السيسي
السيسي

لا مناص من خروج مصر، من قبضة المؤسسة العسكرية التي تحكمها منذ 63 عاماً. هذا ما يتضح من خلال اقتراب مراسم تتويج المشير عبد الفتاح السيسي، حسب أكثر التوقعات، رئيساً عسكرياً للبلاد، وسط إجرءات يتخذها الأخير بهدوء تحسّباً لأي اعتراض، أو انقلاب، يطيح به، كما فعل هو نفسه، بأول رئيس مدني، محمد مرسي، وعزله، معلناً نهاية ما كانت تتمناه مصر، وأفشله مرسي، الذي كان بمثابة رأس خيط قصة إقبال مصر مجدداً على رئيس ذي رتبة عسكرية.

السيسي ماضٍ نحو الرئاسة. هذا ما لا لبس فيه بعد إجرائه تغييرات مفاجئة طالت الجيش المصري. وشملت التغييرات اللواء أركان حرب، أحمد وصفي، الذي تم تعيينه رئيساً لهيئة تدريب القوات المسلحة، بعدما كان يشغل قيادة الجيش الثاني الميداني بدلاً من اللواء ابراهيم نصوحي. واللواء أركان حرب، محمد عرفات رئيساً لهيئة التفتيش، وكان مسؤولاً في قيادة المنطقة الجنوبية العسكرية، واللواء أركان حرب، مصطفى الشريف مساعداً لوزير الدفاع، وكان يشغل مدير إدارة شؤون ضباط القوات المسلحة .

كذلك، تعيين اللواء أركان حرب، محمد الشحات قائداً للجيش الثاني الميداني، واللواء أركان حرب، ناصر العاصي رئيساً لأركان الجيش الثاني الميداني، واللواء أركان حرب، يحيى الحبيلي قائداً للمنطقة الجنوبية العسكرية، واللواء أركان حرب، خيرت بركات مديراً لإدارة شؤون الضباط .

وتضمنت التعديلات أيضاً، تعيين اللواء أركان حرب، يحيى طه أحمد علي قائداً للمنطقة الجنوبية، واللواء محمد عرفات رئيساً لهيئة التفتيش، واللواء أركان حرب، سيد عبد الكريم رئيساً لأركان المنطقة الجنوبية.

قيام مرسي بترقية اللواء أحمد وصفي، فُهمت على أنها خطوة استباقية تجنب السيسي أي خطر قد يسببه وصفي، الذي يتسم بشعبية واسعة بين ضباط الجيش الثاني، وبعض فروع الجيش الأخرى، وتأتي ترقيته التي تعد في ظاهرها ترقية، بينما مضمونها إبعاده عن أهم فرع بالجيش و نقله لفرع إداري أقل حيوية ونشاطاً بالجيش، حتى لا ينفتح الطريق لانقلاب عسكري جديد عند أول خلاف للجيش مع السيسي.

أما مقعد وزير الدفاع الذي سيكون عند استقالة السيسي، من نصيب رئيس الأركان الحالي الفريق صدقي صبحي، حيث من المحتمل أن تتم ترقية صبحي بعد ذلك إلى رتبة الفريق أول.

ويرى مراقبون مصريون أن الجيش كمؤسسة بشكل عام يسعى لإحكام سيطرته على كافة المناصب القيادية والتنفيذية، فسبق وأن عين 18 محافظا من عسكريين سابقين، فور عزل مرسي، وحرص قادة الجيش الممثلين بلجنة الخمسين لتعديل الدستور، على وضعية خاصة للجيش، حيث تم تحصين منصب وزير الدفاع، واشتراط موافقة المجلس اﻷعلى للقوات المسلحة، على وزير الدفاع الذي يختاره الرئيس، وهي المسيرة التي يقودها السيسي بشكل شخصي داخل الجيش الآن بالتغييرات التي صدرت بشكل مفاجىء.

ويقول الخبير الاستراتيجي، اللواء عادل سليمان في حديث لـ"المدن" إن التغييرات لا تحمل أي دلالة سياسية، واصفاً الحدث بأنه أمر طبيعي جداً، لأن تركيبة الجيش المصري مرنة تسمح بهذه التنقلات وليست جامدة، مشيراً إلى أن نقل اللواء أحمد وصفي، طبيعية أيضاً.

إلا إنه عاد وقال إن ما يفتح باب التكهنات الساسية في هذا الأمر هو التوقيت المخالف لحركة التغييرات التي يجريها الجيش طيلة 6 عقود، "ولكن قد يرجع الأمر لوصول بعض القادة أو تجاوزهم سن الـ60 عاماً".

المصدر: المدن

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على السيسي يحصّن طريقه إلى الرئاسة

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
85783

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية
-
-
-