الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخباراخبار مصر - اهم الاخبار المصرية › مفاجأة.."ناضورجية" فى مواقف الميكروباص "أبلغت العناصر التكفيرية بتحركات شهداء رفح وأرقام السيارات

صورة الخبر: مفاجأة.."ناضورجية" فى مواقف الميكروباص "أبلغت العناصر التكفيرية بتحركات شهداء رفح وأرقام السيارات
مفاجأة.."ناضورجية" فى مواقف الميكروباص "أبلغت العناصر التكفيرية بتحركات شهداء رفح وأرقام السيارات

قال مصدر سيادى لـ"اليوم السابع" إن ما يدور على أرض سيناء من أعمال عنف، وإرهاب، بعد استهداف 25 من جنود رجال الشرطة المدنية، تابعين لقطاع الأحراش للأمن المركزى، بالقرب من خط الحدود الدولية برفح، من أجل تشتيت جهود القوات المسلحة ووزارة الداخلية عن العاصمة القاهرة، والسماح لجماعة الإخوان المسلمين، باستكمال مخططات الحرق والتدمير فى القاهرة الكبرى، والنيل من مؤسسات الدولة، وإثارة الفوضى والرعب فى قلوب المواطنين.

وأوضح المصدر أن هناك عيونا وطابورا خامسا يتعاون مع العناصر التكفيرية فى شمال سيناء من خلال المرابطة فى "مواقف" الميكروباصات الموجودة على طرق سيناء، أو التى تتحرك من القاهرة، من أجل الإرشاد عن أى عناصر من القوات المسلحة أو الشرطة المدنية قادمة إلى سيناء، مؤكدا أن هذا السيناريو هو ما حدث بالضبط مع جنود قوات الأمن المركزى، الذين استشهدوا برصاص المجموعات المسلحة والعناصر الإرهابية، بعدما تم الإبلاغ عنهم، ونصب " فخ " لهم فى منطقة المظلة برفح، وتم قتلهم جميعا بدم بارد .

وكشف المصدر أن أعمال القتل التى تمت لجنود الأمن المركزى كانت فى منتهى الوحشية والعنف، بعدما تم اقتيادهم لمكان مجهول بالقرب من الطريق، حيث تم ربط أيدى الجنود وإلقاؤهم على الأرض ثم فتح النار عليهم من الأسلحة الآلية حتى تمت تصفيتهم، بدم بارد، وهم عزل من أى سلاح.

وربط المصدر بين خطاب الفريق أول عبد الفتاح السيسى، الذى أكد خلاله، على ضرورة التعامل بكل حسم وقوة مع العناصر والمجموعات الإرهابية المتطرفة، ومواجهة أى أخطار تهدد الأمن القومى المصرى، وبين الأعمال الإرهابية التى تمت فى شمال سيناء يوم الإثنين، مؤكدا أن الجماعات المسلحة الموجودة بشمال سيناء تتحدى القوات المسلحة وجهاز الشرطة بشكل سافر، مرجحا أن يتم تنفيذ العديد من العمليات الهجومية العشوائية على قوات الجيش أو الشرطة خلال الأيام المقبلة، فى مثلث الإجرام بشمال سيناء "العريش – الشيخ زويد – رفح" .

وأشار المصدر إلى أن عددا من القيادات الوسطى بجماعة الإخوان المسلمين مازالوا فى شمال سيناء منذ أكثر من 10 أيام، ويعاونون الجماعات التكفيرية المسلحة فى التخطيط لقتل رجال القوات المسلحة والشرطة المدنية، وإحداث فوضى شاملة فى البلاد.

ولفت المصدر إلى أن قرية التومة جنوب الشيخ زويد إلى جانب قرية المهدية هما مصدر كافة العمليات الإجرامية المسلحة، التى تتم فى شمال سيناء على مدار الأيام الماضيةكاشفا عن أن القوات المسلحة ستشن عمليات أمنية مكثفة على تلك القرى لتطهيرها من العناصر التكفيرية، التى تستحل دماء رجال القوات المسلحة والشرطة المدنية، من خلال عمليات قصف جوى كبيرة، كالتى شهدتها خلال الأيام الماضية، وأسفرت عن مقتل وإصابة أكثر من 25 من المسلحين فى قرية التومة، التى تسيطر عليها التنظيمات التكفيرية المسلحة.

وأشار المصدر إلى أن المعركة القادمة مع التنظيمات المسلحة بسيناء، ستكون على أعلى مستوى، من التنظيم والإعداد من خلال القصف العنيف لمعاقل التنظيمات الجهادية المسلحة، بقرى الشمال، دون مشاركة من القوات البرية، فى إطار خطة شاملة لتدمير كافة معاقل هذه الجماعات التكفيرية فى أسرع وقت ممكن.
وأشار المصدر إلى أن القوات المسلحة ستقوم بعمليات نوعية خلال الأيام المقبلة تحت قيادة اللوء أركان حرب أحمد وصفى، قائد الجيش الثانى الميدانى، من أجل تصفية معاقل الجماعات التكفيرية المسلحة، واستعادة الاستقرار والهدوء إلى شمال سيناء، بالتعاون مع عناصر وزارة الداخلية وأطقم العمليات الخاصة التابعة لها.

فى سياق متصل تشهد مدن شمال سيناء حالة من الهدوء الحذر، فى انتظار مخطط الجيش والقوات المسلحة، للأخذ بثأر 25 مجندا من أبناء الشرطة المدنية، راحوا ضحية الغدر من الجماعات الإرهابية المتطرفة، التى وضعت أيديها فى يد جماعة الإخوان المسلمين من أجل إثارة الفوضى فى البلاد، وتنفيذ مخططات إرهابية، بعد خروج جماعة الإخوان من الحكم، التى كانت ترعى تلك التنظيمات، وتفرج عن عناصرها، حتى تكون سندا لها فى مواجهة أجهزة الدولة.

من جانبه قال اللواء مختار قنديل الخبير الاستراتيجى والعسكرى إن تأمين عمليات نقل الجنود ضرورة مهمة، خلال الوقت الراهن، نظرا لاستهداف الجماعات المسلحة، لهم بشكل واضح، لافتا إلى أن تأمين الجنود أهم من تأمين الحدود، قائلا : لو أن جزءا من أرض مصر تم احتلاله، يمكن الحرب من أجله واستعادته مرة أخرى، ولكن إذا تم قتل جندى مصرى واحد لن يتم تعويضه أبدا

المصدر: اليوم السابع

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على مفاجأة.."ناضورجية" فى مواقف الميكروباص "أبلغت العناصر التكفيرية بتحركات شهداء رفح وأرقام السيارات

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
71948

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية