الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخباراخبار مصر - اهم الاخبار المصرية › أهالى المقطم يغيرون اسم مكتب الإرشاد إلى «قلعة الإرهاب»

صورة الخبر: أهالى المقطم يغيرون اسم مكتب الإرشاد إلى «قلعة الإرهاب»
أهالى المقطم يغيرون اسم مكتب الإرشاد إلى «قلعة الإرهاب»

حرب ضروس، تشبه الأفلام الكلاسيكية، تحول خلالها مبنى مكتب الإرشاد بالمقطم إلى قلعة حربية ارتفعت أسوارها العالية بالدشم والرمال لضرب النيران من خلال قناصة اعتلوا الأسطح، على المتظاهرين حول المقر.. ضحايا على الأسوار كتبوا كلمة النهاية لصالح الغاضبين الذين نجحوا فى النهاية فى اقتحام المبنى والانتقام من أصحابه شر انتقام، بعدما أعلن الأطباء عن وفاة 8 مواطنين، بينهم أطفال، وإصابة 70 جراء إطلاق النار المتواصل من مبنى الإرشاد.

قلعة الإرهاب.. الوصف أطلقه النشطاء على مقر مكتب الإرشاد بعد إطلاق الرصاص عليهم من فوق المقر، وغيروا تسميته من كل مناقشاتهم على مواقع التواصل الاجتماعى، قال أحدهم: «مسمعش حد يقول عليه إرشاد، اسمه إرهاب.. واللى حصل إمبارح أكبر دليل».. «إحنا كلنا سلميين، هم اللى بدأوا الضرب» قالها رامى نوار، الشاب الذى يبلغ من العمر 26 عاماً، يعمل سائق ميكروباص، ويقطن بالمنطقة، كان فى أحد طوابير البنزين وحين مل الانتظار قرر المشاركة فى تظاهرات المقطم ضد الإخوان: «كنا واقفين فى ميدان النافورة فى مظاهرة سلمية بنطالب برحيل الرئيس، وقفنا على ناصية شارع 10، بعدين دخلنا الشارع بما إنه رمز الحكم عشان نهتف ونقول ارحل، بدأوا يرشوا مياه غريبة، ريحتها نشادر، وكاوية، آذت بعض الشباب، فالناس خرجت عن شعورها، وبدأ ضرب المقر بالطوب، ومع الوقت بدأ ضرب النار منهم، لدرجة فيه ظابط شرطة اتصاب من قسم المقطم قدامى، الدنيا هديت على صلاة العشا، فبدأت الناس تتظاهر تانى ارحل ارحل، دقايق وابتدى ضرب النار من ناس كتير شايلة أسلحة جوه المقر، ده غير 4 قناصة على السطح شوفتهم بعينى».. لا يشعر رامى بالرضا من إضرام النيران فى المبنى: «عاوزينه يرحل من غير تدمير، لكن بصراحة الناس كلها كرهتهم».

أم وحيد، واحدة من أهالى مساكن الزلزال، اعتدى الإخوان على ابنها الأكبر وحيد فى جمعة «رد الكرامة» وكاد يفارق الحياة من الضرب، ثأر قديم بين ابنها وبين القابعين بمكتب الإرشاد، لكن خوف الأم كان أكبر من غضبها: «باخد منوم عشان أنام، حطيت له منه فى الشاى وخليته نام، عشان ماينزلش المظاهرات والحمد لله عدت على خير وما نزلش». رغم خوف الأم على ابنها، فإن مشاعرها تجاه مكتب الإرشاد لم تكن متسامحة للغاية: «صحيح أنا نيمته لكن لو عليا كنت عاوزة أولع فى الإخوان نفسهم، مش فى المبنى بتاعهم بس، قلعة إرهابهم خلاص انتهت، يورونا بقى هيمارسوا إرهابهم ده منين».

فرحة كبيرة تنتاب الأم مع كل هزيمة للجماعة أمام المصريين: «متضايقة منهم جداً، ومش مسامحاهم على البهدلة اللى بهدولها ليا أنا وابنى، عاوزاهم يخرجوا ويسيبوا البلد كلها، لأنهم مايستاهلوش يعيشوا فيها، ما يستاهلوش خيرها، كل ما بسمع عنهم حاجة، بارتاح نفسياً من جوايا وأحس إن ربنا أخد لنا حقنا، مبسوطة جداً، الحمد لله ابنى بأمان، وهم معادوش يشتغلوا جنبنا تانى». لم يكن هذا رأى القائمين على الجماعة أو ذراعها السياسية، حزب الحرية والعدالة الذين شككوا بشدة أن تكون هناك أى نيران قد أطلقت من مكتب الإرشاد، أحمد رامى، المتحدث الرسمى باسم الحزب أكد أن المسألة تشوبها كثير من التفاصيل التى يجرى جمعها لإعلانها فى مؤتمر صحفى، مشككاً فى إمكانية إطلاق نار من المقر: «الحاجة اليقينية فعلاً واللى كلنا شفناها إن المولوتوف والرصاص الحى كان بيتم إطلاقه على المقر من المتظاهرين المحيطين بيه، لكن إن الرصاص خرج من جوه المقر، فده كلام عارى من الصحة».

«رامى» أكد أن مَن كانوا بداخل مكتب الإرشاد لم يكن معهم أى أسلحة: «التحقيقات هتثبت إن مكانش فيه سلاح جوه المقر»، المتحدث الرسمى تساءل عن المحطة الفضائية الخاصة التى قامت بتغطية حرق المقر، قائلاً: «جات قبل المولوتوف ما يبدأ بـ 3 دقايق، أيوه أنا باتهم القناة إنها كانت عارفة بالحدث قبل موعده، وغطته قبلها بدقايق، وبقية الفضائيات نقلت عنها».

فى المقابل، اعتبر الخبير الاستراتيجى والأمنى اللواء حمدى بخيت أن ما حدث بمكتب الإرشاد «منطقى وطبيعى جداً» مشيراً إلى أن المشهد الذى نقلته وسائل الإعلام يعكس الغل الموجود داخل الناس تجاه هذا المكان الذى يمثل لهم مركز الحكم وآلته: «الناس شافت جوه المقر ده زبانية الحكم اللى ضللوا الناس وعملوا دستور مزور واعتدوا على مؤسسات الدولة.

المصدر: الوطن | رحاب لؤى

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على أهالى المقطم يغيرون اسم مكتب الإرشاد إلى «قلعة الإرهاب»

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
86776

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية