الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخباراخبار مصر - اهم الاخبار المصرية › عيد العمال مع رؤساء مصر.. عبدالناصر والسادات يفضلان الاحتفال فى شبرا والمحلة وحلوان وسفاجا

صورة الخبر: الرئيس محمد مرسى والرئيس الراحل جمال عبد الناصر
الرئيس محمد مرسى والرئيس الراحل جمال عبد الناصر

«فى اليوم الذى تحتفل به الإنسانية كلها فى الغرب والشرق على السواء، وفى كل بقعة من العالم المتحضر، الذى يعرف للعمل قداسته، ويعرف للعمال دورهم الطليعى فى بناء الأوطان، يسعدنى أن أكون معكم هنا فى هذه القلعة العظيمة من قلاع الصناعة المصرية»، هذا جزء من خطاب الرئيس الراحل جمال عبدالناصر احتفالا بعيد العمال الذى اعتاد أن يلقى الكلمة الخاصة به فى المدن الصناعية الكبرى، مثل مدينة المحلة الكبرى واحدة من المدن التى تضم أكبر عدد للمصانع.

المتابع جيدا لخطابات ناصر بأعياد العمال يجد أنه اعتاد أن يمزج بين الأوضاع الداخلية للبلاد والخارجية، خاصة فى عام حرب 69 وما سبقها، ولم يقتصر على الحديث عن وضع العمال فقط.

وظهر هذا فى خطابه بعيد العمال عام 1969 الذى تحدث به عن العلاقة بين إسرائيل والعرب بعد الهزيمة، واستغل مناسبة عيد العمال لرفع الروح المعنوية لجيشه قائلا: «فالروح المعنوية التى اعتقد البعض أنها لن ترتفع بعد الهزيمة، تقوى ولهذا تسعى إسرائيل أن تجعل الشعب العربى ييأس ويستسلم، وقد رفضنا الاستسلام والهزيمة، وصممنا على الكفاح لنحرر أرضنا شبرا شبرا، فإسرائيل تشعر فى قرارة نفسها أن النصر الذى حققوه فى يونيو 67 يتحول لهزيمة».

واعتاد ناصر أن يلقى خطاباته فى المدن العمالية الشهيرة، ومن أبرزها شبرا الخيمة والمحلة الكبرى وغيرها من المدن المعروفة.

حاول الرئيس الراحل محمد أنور السادات السير على نهج عبدالناصر فى الاحتفال بعيد العمال فى الأماكن الشهيرة بارتفاع عدد العمال بها، مثل سفاجا وشبرا الخيمة وحلوان، كما كان يستخدم الخطابات أيضا للرفع من روح الجنود المعنوية من خلال نقل دورهم القيادى فى حرب 73 ببناء الجسور الجوية المستخدمة فى العبور.

وكان يحتفى بالمدن العمالية فى خطاباته، ليؤكد على ما حدث بها من إنجازات خاصة بعد تطويرها ومن بين هذه المدن 15 مايو، والذى نقل ما تم بها من منجزات داخل المدينة وتحت الإنشاء باعتباره عمل يحكى عن نفسه.

واختلف الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك كثيرا حيث اعتاد على الاحتفال بعيد العمال داخل قاعة مغلقة يلقى من خلالها خطاب يتحدث به عن أهمية دور العمال، ومن المعروف أن الاحتفالات فى عهد الرئيس السابق حسنى مبارك كانت تتم صباحا فى قاعة المؤتمرات بالأزهر فى ظل إجراءات أمنية مشددة، كما كان متبعا الإعلان عن العلاوة فى أثناء الاحتفالات ويتردد فى احتفال كل عام عبارة «المنحة يا ريس» يتداخل معها هتافات مؤيدة للرئيس ومحتفية به، كما كان مبارك يؤكد دوما فى خطاباته على أهمية العمال وإنهم أساس التقدم ويشاركهم الاحتفال السنوى، مؤكدا على تطلعه لدورهم فى المرحلة المقبلة، قائلا فى آخر خطاب له قبل ثورة 25 بناير «سوف تجدونى دائما لجانبكم» الذى تحدث به أيضا عن خصخصة الشركات وكيفية النهوض بوضع شركات القطاع العام.

أما الرئيس محمد مرسى الذى يحتفل هذا العام بأول عيد عمال فى عهده بزيارة مجمع الحديد والصلب بحلوان فضلا عن تكريم النقابيين بقصر القبة.

المصدر: اليوم السابع | رانيا فزاع

إقرأ هذه الأخبار ايضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على عيد العمال مع رؤساء مصر.. عبدالناصر والسادات يفضلان الاحتفال فى شبرا والمحلة وحلوان وسفاجا

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
17075

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية