الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخباراخبار مصر - اهم الاخبار المصرية › بعد وصف جلعاد للنظام المصرى بـ"الديكتاتورى المروع".. مرسى و"الإخوان" يثيران أزمة حادة داخل "الدفاع الإسرائيلية".. باراك يرد: تصريحاته لا تعكس الموقف الرسمى لإسرائيل.. ولا نتدخل فى الشأن الداخلى لمصر

صورة الخبر: وزير الدفاع الإسرائيلى إيهود باراك
وزير الدفاع الإسرائيلى إيهود باراك

أثار الرئيس محمد مرسى وجماعة "الإخوان المسلمين"، أزمة حادة وخلافا شديدا داخل وزارة الدفاع الإسرائيلية، بعد إصدار وزير الدفاع الإسرائيلى، إيهود باراك، بيانًا يعارض فيه بشدة تصريحات رئيس الشعبة الأمنية والسياسية فى الوزارة الجنرال احتياط عاموس جلعاد، والتى دارت حول الديمقراطية فى مصر.

وجاء فى البيان، الذى صدر عن مكتب باراك ونشرته صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، "إن التصريحات المنشورة لجلعاد لا تعكس موقف وزارة الدفاع أو إسرائيل"، مضيفا، "أن تل أبيب لا تنوى التدخل فى الشئون الداخلية لمصر".

وجاء فى البيان أيضاً، أن جلعاد أكد فى أقواله على أهمية اتفاقية السلام مع مصر، والعلاقات السلمية معها، وعبر عن قلقه من تغييرات محتملة فى الشرق الأوسط.

ووصف رئيس الهيئة السياسية والأمنية بوزارة الدفاع الإسرائيلية نظام الحكم الذى يقوده الرئيس محمد مرسى فى مصر بـ"الديكتاتورى المروع"، على حد قوله.

وأعرب المسئول الإسرائيلى عن قلقه من صعود جماعة "الإخوان المسلمين" إلى الحكم فى مصر، مشيراً إلى أن غياب الحوار بين إسرائيل والرئيس المصرى محمد مرسى سيستمر فى المستقبل أيضاً.

وقال جلعاد، خلال كلمة له أمام مؤتمر "الجمعية الاستراتيجية"، أقيم أمس، الجمعة، حول السلام والأمن فى المنطقة بمدينة "هرتسليا"، إن إسرائيل تولى معاهدة السلام مع مصر أهمية كبيرة، معتبراً ذلك أغلى بألف مرة من أن تقوم إسرائيل بتجنيد قوة عسكرية.

وأشارت يديعوت إلى أن التصريحات التى أدلى بها عاموس جلعاد هى أعنف تصريحات يدلى بها مسئول إسرائيلى حتى الآن منذ صعود جماعة "الإخوان المسلمين" والرئيس محمد مرسى الذى انتخب فى يونيو الماضى.
وقال جلعاد، "إن القوى الليبرالية التى فجرت الانتفاضة التى أطاحت بالرئيس السابق حسنى مبارك فى عام 2011 تلاشت"، مضيفا، "ما نشأ عن هذه الديمقراطية قوة ديكتاتورية صادمة"، وتساءل جلعاد، "أين كل الشباب الذين تظاهروا فى ميدان التحرير؟ لقد تبخروا".

ولفتت الصحيفة العبرية إلى أن العلاقات بين مصر وإسرائيل لم تكن دافئة فى أى وقت، رغم معاهدة السلام، حيث يراقب الإسرائيليون بذعر صعود جماعة الإخوان المسلمين التى كانت محظورة للسلطة.

وقال المسئول الإسرائيلى، "الرئيس المصرى لا يستطيع أن ينطق عبارة دولة إسرائيل، ويتجنب أى إشارة مباشرة إلى إسرائيل فى كلماته وتصريحاته العلنية"، مضيفا "لا يوجد أى حوار بين كبار المسئولين الإسرائيليين وبين هذا الرئيس، ولا أعتقد أنه سيكون هناك حوار".

وكان جلعاد قد تطرق أيضاً، خلال كلمته، للملف الفلسطينى، قائلا، "إنه لا يمكن التوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين فى المرحلة الحالية، وإن تل أبيب ملتزمة بالحفاظ على الحوار مع السلطة الفلسطينية من أجل الحفاظ على التنسيق الأمنى".

وأشاد جلعاد بتعامل الأردن مع التهديدات التى تصل من قبل التنظيم الجهادى العالمى.

المصدر: اليوم السابع - محمود محيى

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على بعد وصف جلعاد للنظام المصرى بـ"الديكتاتورى المروع".. مرسى و"الإخوان" يثيران أزمة حادة داخل "الدفاع الإسرائيلية".. باراك يرد: تصريحاته لا تعكس الموقف الرسمى لإسرائيل.. ولا نتدخل فى الشأن الداخلى لمصر (1)

aster | 8/11/2012

نحن شعب نريد الحريه ونعيش هذه الحريه الأن ولكنها مطعما بلمر لما يحدث فى سيناء وكثرة المظاهرات التى تؤدى للفتن ,قال جلعاد ان العلقات لم تكن مع مصر دافئه منذ معاهدةالسلام هذا صحيح بقلب كل مصرى ولكن احزرو من المصريين سيلتف جميع الدول معهااذاارتوالخاتمة

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
99726

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية