الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخبارالاخبار العربية والعالمية › يديعوت أحرونوت: البابا شنودة كان عقبة أمام حج المسيحيين

صورة الخبر: صحيفة يديعوت أحرنوت الاسرائيلية
صحيفة يديعوت أحرنوت الاسرائيلية

قال تقرير نشرته صحيفة يديعوت أحرنوت الاسرائيلية أن البابا شنودة كان أشد المعارضين لإتفاقية السلام مع إسرائيل مما أوجد حالة من التوتر فى علاقته بالرئيس الراحل أنور السادات، مشيرة إلى أن البابا شنودة عارض طوال السنوات الماضية سفر المسيحيين الى القدس وأكد فى أكثر من مناسبة أن المسيحيين بإمكانهم السفر الى القدس فقط مع إخوانهم المسلمين فى إشارة الى امكانية تحقق ذلك بعد تحرر المدينة المقدسة من الإحتلال الإسرائيلى .

قالت صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية إن الأقباط المصريين خالفوا أوامر البابا شنودة الثالث بعد وفاته في مارس الماضي وتوجهت وفود منهم لإسرائيل لممارسة شعائر الحج والتي قال عنها شنودة من قبل أنها ليست فريضة في المسيحية.

وأوضحت الصحيفة أن الأقباط المصريين آثروا زيارة الأماكن المقدسة في إسرائيل عن العقوبات الكنسية التي توعدت بها الكنيسة الأرثوذكسية المصرية كل من سيزور إسرائيل.

يذكر أن شركة أرسينا للطيران أقامت خط جوي مباشر بين مصر وإسرائيل وأقلعت أول رحلة أمس الجمعة على متنها 104 أقباط متوجهة لإسرائيل.

وعلى الصعيد الأخر أكد القس ميصائيل، كاهن كنيسة القديسة هيلانة (الجزء المصرى فى كنيسة القيامة بالقدس)، اليوم السبت، أن الكنيسة رفضت استقبال عدد من المسيحيين المصريين الذى قدموا إلى القدس هذا العام للاحتفال بعيد القيامة المجيد.

وقال القس ميصائيل، "بناءً على تعليمات الأنبا أبراهام مطران القدس والشرق الأدنى، فلم نسمح لهم بالصلاة أو ممارسة طقس التناول، الأمر الذى أغضبهم بشدة، حتى إن بعضهم أراد التشاجر معنا".

وأضاف "تعليمات البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الراحل مازالت سارية، ويجب علينا احترامها فى غيابه أكثر مما كنا نحترمها فى وجوده"، مشيراً إلى أن عدد المصريين الذين زاروا الكنيسة لا يتجاوز العشرات.
وفي نفس السياق، قالت صحيفة "ي نت نيوز" الإسرائيلية إن ألاف المسيحيين تجمعوا بالقرب من كنسية القيامة المقدسة بالقدس اليوم السبت للاحتفال بعيد الفصح، وساروا في مجموعات ليتناوبوا الصلاة في المكان الذي يعتقدون أن الميسح قتل ودفن هناك.

فيما أوضحت أن احتفالات السبت هي يوم للتأمل للمسيحيين الذين يعتقدون أن المسيح صلب يوم الجمعة وقام من بين الأموات يوم الأحد.

ومن جانبه قال البابا إبراهيم شوملي (قديس فلسطيني ببلدة بيت جالا) للصحيفة إن هذا اليوم هو بالغ الأهمية للمسيحيين ففيه ينتظرون احتفالات عيد القيامة.

وقد سار الآلاف خلال شوارع مدينة القدس القديمة بدءا من صباح اليوم السبت.
وتقدم الموكب حراس فلسطينيون في ثياب زرقاء مطرزة بالذهب، وقد علت رؤوسهم طرابيش حمراء.
وقال القس شومالي إن الحراس، أو ما يعرف باسم القواسين، جزء من التقليد الذي كان معروفا خلال حكم الدولة العثمانية.

ويتبعهم بعد ذلك رهبان الفرنسيسكان الذين يرتدون عباءات بنية اللون، ثم يتبعهم القساوسة في ثياب سوداء، ويأتي بعد ذلك المسيحيون العاديون المشاركون في الموكب.
ويتجمع الجمهور في كنيسة القيامة لأداء الصلاة، وهو المكان الذي يعتقد كثير من أتباع المسيحية أن السيد المسيح صلب ودفن فيه.ويتبادل المسيحيون من الكاثوليك والبروتستانت الدور في أداء الصلوات السبت في كنيسة القيامة.
لكن أتباع الكنيسة الشرقية الأرثوذكسية فيحتفلون بعيد القيامة بعد أسبوع من احتفال الكاثوليك والبروتستانت.
ويوجد الآن نحو 110 آلاف مسيحي عربي في الأرض المقدسة، إلى جانب الآلاف من العمال الأجانب المسيحيين، ومن طالبي اللجوء، والمهاجرين الروس.
ويشارك في الموكب كذلك عشرات الآلاف من الحجاج المسيحيين من خارج المنطقة الذين يتوافدون على القدس والأرض المقدسة لأداء شعائر عيد القيامة.

المصدر: محمد فوزي -صدى البلد

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على يديعوت أحرونوت: البابا شنودة كان عقبة أمام حج المسيحيين

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
3041

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية