الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

الاخباراخبار مصر - اهم الاخبار المصرية › الشيخ حسان يؤم الآلاف بـ"مصطفى محمود" فى خطبة "احذروا الفتن واحفظوا الوطن".. ويدعو للحفاظ على الأرواح والممتلكات فى 25 يناير.. ويقول لليبراليين: لا تخافوا من الإسلاميين

صورة الخبر: الشيخ محمد حسان
الشيخ محمد حسان

صلى الشيخ محمد حسان بالآلاف فى مسجد مصطفى محمود، بحى المهندسين بالجيزة، ظهر الجمعة، ودعا "حسان"، خلال خطبة الجمعة التى حملت عنوان "احذروا الفتن.. واحفظوا الوطن"، إلى الحفاظ على الأرواح والممتلكات العامة والخاصة فى الذكرى الأولى لثورة 25 يناير، وحذر من قطع الطرق، كما طالب الليبراليين بالاطمئنان للإسلاميين وعدم ترهيب الناس منهم.

ونصح "حسان" الشباب بالحرص على تشكيل لجان شعبية لتأمين الميادين يوم الأربعاء المقبل، لتعويض الغياب المحتمل للشرطة عن أماكن تجمع المتظاهرين، ودعا الشباب إلى حماية الممتلكات العامة والخاصة لقطع الطريق على من يريدون دفع الجيش والشرطة لمواجهة مع الشعب، وقال "لا تسمحوا لقطرة دمٍ أن تسقط فى ميدان التحرير، أو أن تُهانَ بنت من بناتنا ولو كانت نصرانية.

وطالب "حسان" الشباب بأن يكونوا حريصين على أمن واستقرار البلد، ودعا المجلس العسكرى للوفاء بتسليم السلطة للمدنيين، وتابع "كثيرٌ من أهلنا يمر اليوم ولا يجد جنيهًا واحداً، ويجب أن نهدأ لتدور عجلة التنمية والاقتصاد، ولا يمكن أن يستشعر أحدٌ الخير إلا بعد العمل والعطاء، نريد أن نجنِّب مصر هذه الفتنة".

وقال "حسان" إن مصر تمر بمرحلة خطيرة، ويجب على كل وطنى مخلص أن يحافظ على مقدرات وممتلكات هذا البلد، مصر كنانة الله فى أرضه، مصر أرض الأنبياء والأولياء، أرض العلماء أرض الشهداء الصادقين والصادقات، أرض الصالحين والصالحات، مشى على ترابها أنبياء الله إبراهيم، إسماعيل، موسى، عيسى، إدريس، نبى الله يعقوب، نبى الله يوسف، مشى على أرضها وترابها أصحاب سيدنا رسول الله.

وتابع: "عمرو بن العاص قال إن ولاية مصر تعدل الخلافة، من حكم مصر كأنما حكم الأمة الإسلامية كلها، وهذا سبب الحرب الشرسة على مصر، لأنها قلب العالم الإسلامى، لو تعطل هذا القلب، لترهل البدن الإسلامى والعربى".

واستطرد "حسان" قائلاً: "كل من يتآمر على هذا البلد وشعبه سيقسم الله ظهره، وما حدث فى مصر حدث بتوفيق الله عز وجل، ما حدث فى مصر العام الماضى تم بإرادة الله الكونية القدرية، لا يحدث شىء فى مصر إلا بأمر الله، أنت لا تملك شيئًا وما حدث كان بتوفيق الله وحده، وبإرادته وحده، لا أنتقص من قدر الشهداء، تواضع لربك وضع أنفك على التراب ذلاً لله، أنت لا تملك لنفسك فى الأمر شيئًا، الله هو الذى يُذهب الدولة والحاكم، هو الذى يسوق المقادير، الأمر أمر الله والحكم حكمه، وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو، فلنتواضع لله، صاحب الفضل والنعمة، وأن نعلم أنه لا مخرج لنا ولا لمصرنا من هذه الفتنة والأزمة إلا باعتصامنا بربنا وبالرجوع إلى الله".

وأضاف الداعية الإسلامى الشهير: "مصر ملك للجميع، ليست ملكًا لرئيس أو وزير أو مجلس أو برلمان، هى ملك للشعب الأبى ويجب على الجميع أن يحافظ عليها، وأن يحميها، يجب ألا نقطع الطريق على المخربين ممن يخططون لإحراق مصر، ولا يريدون لها أن تخرج من هذه الأزمة نفسياً وعصبياً، مصر هى القلب وهؤلاء لا يريدون للقلب أن يتحرك، يخططون لطعن القلب فى القلب، احذروا الفتن لأنها تدمر الأخضر واليابس".
وخاطب "حسان" الشباب بقوله "تعالوا لنبدأ البناء والتعمير، لنتوقف عن الجدل، الحوار سبيلنا وأول خطواتنا على طريق البناء، تعالوا لنتحاور ونبتعد عن سياسة الإقصاء، الحوار سبيل العامة للبناء، لنعلم يقيناً أن اختلاف الناس الذى نراه على الساحة أمر قدرى، يجب أن يكون الخلاف للبناء وليس معول هدم، ليسمع كل منا الآخر"، كما خاطب الليبراليين قائلاً: "اطمئنوا، فإسلامنا لا يجيز لنا أن نُكرِه الآخرين على اعتناق أفكارنا فما بالكم بالعقائد، لا تتعاملوا معنا بسياسة الإرهاب الفكرى، لا يبنغى أن نتصادم وليكن الحوار سبيلنا".

وأبدى "حسان" استياءه من التشكيك المنتشر الآن بين المصريين، وقال "الكل يشكك فى الكل، إطلاق التهم دون دليل يفتح الباب لاتهام الشرفاء والبسطاء، فلنهدأ وليتق كل واحد منا الله فى عمله لنمد جسور الثقة مع الشرطة لتعود من جديد لحماية المواطن، لا لإهانته ولكن لتكريمه، لنمد جسور الثقة مع الجيش لحماية حدودتا، لنمد جسور الثقة مع المؤسسة الدينية الأزهرية والدعاة غير الرسميين، ولنمد جسور العمل مع الشعب ليتم تطهير المؤسسات، وتساءل "ألا يحترق قلبك وأنت ترى ابنك يسىء التعامل مع الكبار، وتسمع انتشار حالات السرقة والانفلات الأمنى فى الشوراع والطرقات لعدم وجود الأمن؟.. نريد أن نصحح ما فسد واعوج من الأخلاق، نحتاج لوقف التنظير والكلام والجدل ونبدأ العمل".

وتابع "لقد تكلمنا خلال العام الماضى كلاماً يكفى لـ 100 عام، ومصر تمر بمرحلة اقتصادية حرجة فيما اقتصرنا على التصارع، علينا أن نبدأ العمل والإنتاج والعطاء، فلنوقف الإضربات ونتخلى عن قطع الطرق، ولنبدأ فى تشغيل مصانعنا، لقد توقفت الكثير من المصانع، وكنت فى الإسكندرية واكتشفت توقف أكثر من 1000 مصنع هناك، كم من عامل تعطل وكم من مصنع أغلق، كم نسبة البطالة التى زادت فى العام الماضى، فلنحرص على اجتثات جذور الفساد المتغلغة فى أعماق المؤسسات المصرية".

وختم "حسان" خطبته بالدعاء "اللهم احفظ مصر، اللهم اعصم مصر، اللهم احفظ أهلها وشعبها وممتلكاتهم، اللهم احقن دماء كل مصرى، اللهم احقن دماء المسلمين فى سوريا وفى كل مكان".

المصدر: اليوم السابع | رانيا نوار

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الشيخ حسان يؤم الآلاف بـ"مصطفى محمود" فى خطبة "احذروا الفتن واحفظوا الوطن".. ويدعو للحفاظ على الأرواح والممتلكات فى 25 يناير.. ويقول لليبراليين: لا تخافوا من الإسلاميين

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
5510

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية
-
-
-