الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

لا أرغب فى العيش دون البرقع..

الاخبارالاخبار العربية والعالمية › فتاة أسبانية تترك الدراسة لارتدائها النقاب

صورة الخبر: الفتاه الأسبانية المنتقبة
الفتاه الأسبانية المنتقبة

انقطعت فتاة فى سن المراهقة عن الدراسة فى مدرسة بمليلة، وذلك لأن المعهد لا يسمح بالنقاب وارتداء القفازات، وتلك الفتاة التى تبلغ من العمر 15 عاماً رفضت أن تعيش بدون النقاب.

قالت صحيفة الباييس الأسبانية، فى تقرير نشرته اليوم، الأحد، إن فتاة فى سن الـ15 أسبانية تدعى "شادية"، ترتدى النقاب منذ طفولتها، ولا ترغب فى خلعه لاستكمال دراستها بإحدى المدارس فى مدينة مليلية، وذلك تبعاً للقانون الذى يحذر ارتداء البرقع فى المؤسسات العامة والمدارس والمعاهد، ولكنها قالت: "على الرغم من أننى خسرت دراستى إلا أننى أسعد فتاة فى العالم".

وتابعت الصحيفة هذه الفتاة وحياتها لعدة أسابيع ووجدت أن شادية فتاة هادئة، ولكنها ترتدى البرقع بطريقة "أفغانستان"، التى تغطى وجهها بالكامل ويديها بالقفازات بألوان غامقة، وتعتبر شادية أول فتاة أسبانية ترتدى البرقع بهذا الشكل، وهى فتاة تعيش فى مدينة مليلية مع والدتها.

وأشارت الصحيفة إلى أن "ميمون" ـ 42 عاما ـ وهى والدة الفتاة المراهقة، وترتدى الحجاب فقط، وترتدى ملابس عادية ملونة، وهى منفصلة عن زوجها، وهى من قامت بتفسير عدم حضور ابنتها للمدرسة للصحيفة، مشيرة إلى أن غرفة شادية مليئة بالسور الدينية، وأن ابنتها قالت لها إنه "لا يهمنى أن أخسر دراستى، ولكننى لا أرغب فى خلع البرقع، وأرغب فى عمل شىء مفيد لى ولا أرغب فى الدراسة بهذه الشروط، وإنى سأتعلم من القرآن الكريم كل شىء".

وأشارت الصحيفة إلى أن أثناء اللقاء فى منزل الفتاة كان أخوها الصغير ـ 5 سنوات ـ يلعب على الأرض ولكنه توجه إلى الصحفى، وكان يرغب فى أن يلعب معه، ولكن شادية قالت: "عفواً لا أستطيع أن ألمسه"، وأيضا أثناء اللقاء كانت تظهر عينيها فسألها الصحفى عن سبب هذا فكان الرد: "أنا فقط أحترم وجودك فى منزلى، أما إذا كان فى الشارع فلم أكن أسمح بهذا أبدا".

أما زميلاتها فقلن للصحيفة: "إنها سخيفة وترغب فى أننا جميعا نغطى وجهنا كما هى تفعل، فهى لم تكتف بمعاقبة نفسها، وأنها تدعو من لا يرتدى البرقع بأنه خاطئ".

من ناحية أخرى، قال ميجيل أنخيل لوبيز، مدير المدرسة، إن لائحة المدرسة ترفض البرقع، ولكن هناك 30% من الطالبات يحضرن دروسهن بالحجاب العادى، وقال أحد مدرسيها، إنها فى البداية كانت عادية ترتدى فقط حجابا ولكن فجأة ارتدت هذا البرقع، وأصبح لها معتقدات غريبة.

وأشارت الصحيفة إلى أن شادية لم تجب عن أى سؤال يتعلق بالكفار أو غير المتدينين، وتحدثت عن حياتها المستقبلية قائلة: "لن أتنازل عن أن يكون زوجى مسلما ومتدينا، وأن أبنائى أيضا سيكونون كذلك".

المصدر: اليوم السابع - فاطمة شوقى

إقرأ هذه الأخبار ايضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على فتاة أسبانية تترك الدراسة لارتدائها النقاب

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
7748

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
استطلاع رأي طريق الأخبار
أرشيف استطلاعات الرأي

استطلاع رأي طريق الاخبار

أهم توقعاتك لمستقبل مصر بعد تنصيب السيسي؟

إظهار النتائج

نتائج استطلاع رأي طريق الاخبار لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي المشاركين في الاستطلاع

إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث الاخبار العربية والعالمية