الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الاقتصادبورصة و بنوك › تفعيل سوق السندات الثانوي بالبورصة يحل ازمة الدين المحلى

صورة الخبر: تفعيل سوق السندات الثانوي بالبورصة يحل ازمة الدين المحلى
تفعيل سوق السندات الثانوي بالبورصة يحل ازمة الدين المحلى

قال المركز المصري للدراسات الاقتصادية ان حجم الدين المحلي وأعباء خدمته يمثل تحديا كبيرا مقارنة بالدين الخارجي والذي يمثل نسبة محدودة من الناتج المحلي الاجمالي مقارنة بمتوسط منطقة الشرق الوسط.
وأضاف المركز انة لا يمكن التحكم في حجم الدين دون التعرض لعجز الموازنة المزمن الذي عانت منه مصر على مر أعوام وما زالت تعاني منه خصوصا خلال الاعوام الاربعة الاخيرة والتي انخفضت فيها الايرادات وزادت المصروفات بشكل مضطرد. بينما يمكننا محاولة تخفيض أعباء خدمة الدين عن طريق الادارة الرشيدة لمحفظة الدين الحكومي.

ويرى انة على الرغم من استمرار وزارة المالية في زيادة السندات ذات الاجال المتوسطة في مقابل أذون الخزانة ذات الاجال القصيرة وبناء منحنى عائد لاصدارات الحكومة، من خلال إصدارات منتظمة الاجال مرجعية "10 ،7 ،5 ،3 ،1.5 سنوات" واعادة فتحها لخلق سيولة في جانب المعروض من السندات؛ الا أن نشاط السوق الثانوي لسندات الخزانة ما زال ضعيفا للغاية، حيث يبلغ النشاط نسبة 1.1% من إجمالي الاصدار، وذلك حتى في ظل زيادة المعروض من الاصدارات بالاضافة إلى تركز المستثمرين في سندات الخزانة.
وطالب بضرورة الاسراع بخطوة تفعيل سوق السندات الثانوي بالبورصة المصرية، حيث إن السوق مازل ضعيفا وغير عميق، وتستحوذ البنوك على كل تعاملاته، وذلك على عكس الاسواق الاخرى عالميا المتوافر بها أسواق ثانوية نشطة مما يسمح بتوفير تمويلات متوسطة وطويلة الاجل للشركات و هو
ما يزيد من المرونة التمويلية في السوق المصرية.

وأشار الى ان تفعيل سوق السندات الثانوى يستدعي لاتخاذ حزمة من الاجراءات المتكاملة لتعزيز قدرة السوق الثانوي لسندات الخزانة ومنها توسيع قاعدة المستثمرين، واستحداث آليات مثل البيع وعادة شراء السندات، وتوحيد تسوية الاذون والسندات لتفعيل آليات تسليف الاوراق المالية الحكومية، والمحافظة على الاصدارات المنتظمة وخلق نقاط مرجعية في كل من سوق الاصدار والتداول وكذلك توحيد نظام التسوية للأوراق المالية الحكومية لتعزيز سيولة السندات.

واكد ان سيولة السوق الثانوي تساهم في تخفيض تكلفة تلك الاوراق من خلال خفض عائد الاصدار. هذا بالاضافة إلى إعادة النظر في نظام طرح العطاءات (Uniform vs. Competitive auctions) ونظام التداول بالسوق الثانوي.

المصدر: الدستور

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على تفعيل سوق السندات الثانوي بالبورصة يحل ازمة الدين المحلى

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
68325

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار المال والاقتصاد
روابط مميزة