الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الاقتصادمال واعمال › خبراء اقتصاديون: غضب الخليج وراء تراجع واشنطن وإعلان دعمها لمصر

صورة الخبر: أوباما والملك عبد الله
أوباما والملك عبد الله

أرجع خبراء اقتصاديون وسياسيون التطور الإيجابى فى لهجة الإدارة الأمريكية تجاه مصر، من خلال إعلان القائم بأعمال السفارة الأمريكية فى مصر دعم واشنطن الكامل للقاهرة، بعدما استأنفت الولايات المتحدة الأمريكية تفعيل محفظة التعاون المشتركة مع مصر لأول مرة منذ ثورة 30 يونيو وعزل محمد مرسى من الرئاسة، إلى جملة من الأسباب والمتغيرات التى أثّرت على المنطقة مؤخراً، أهمها الغضب الخليجى الذى تجلّى فى سحب سفراء السعودية والإمارات والبحرين من قطر لدعمها تنظيم الإخوان «الإرهابى»، وما ينتج عن ذلك من تهديد للأمن القومى الخليجى.

وقال الخبير الاقتصادى الدكتور فخرى الفقى، مستشار صندوق النقد الدولى الأسبق، إن التطور فى العلاقات «المصرية - الأمريكية» بمبادرة الأخيرة إعلان الحفاظ على علاقات وطيدة مع مصر، سببه أن الإدارة الأمريكية بدأت تتدارك ممارساتها الخاطئة بالمنطقة، بعدما أدركت أن رهانها على الإخوان «خاسر». وأضاف «الفقى»، لـ«الوطن»، أن إعلان واشنطن دعمها لمصر ورغبتها فى تطوير العلاقات بين الجانبين على لسان القائم بأعمال السفارة الأمريكية بالقاهرة، أمس الأول، ليست البادرة الأولى لواشنطن التى دفعت البنك الدولى -باعتبارها المساهم الأكبر فيه- الإعداد منذ أيام لتوقيع استراتيجية تعاون جديدة لخمس سنوات مع مصر، مشيراً إلى أن الضغط الخليجى ساهم بقوة فى تغيير مفردات خطاب البيت الأبيض حيال مصر، خشية اتجاه الخليج نحو تطوير علاقاته مع روسيا.

وتوقع مستشار صندوق النقد الدولى الأسبق أن تتبع خطوة الإدارة الأمريكية خطوات إيجابية من منظمات المجتمع الدولى وشركاء مصر المانحين نحو مزيد من توقيع خطط التعاون مع مصر فى الفترة المقبلة، فى ظل إشادة البنك الدولى باقتصاد مصر، وتمتعه بمميزات فريدة تجعله قادراً على النمو والتحسن.

فيما أكد السفير فتحى الشاذلى، مساعد وزير الخارجية للشئون الأوروبية، مستشار وزير التخطيط والتعاون الدولى، أن اتجاه البيت الأبيض نحو ترميم علاقاته مع مصر يأتى بعدما أدرك نجاح النظام المصرى فى المُضى قدماً بخارطة الطريق ونجاح الدستور، والبدء فى تعديل قانون الرئاسة استعداداً لخوض انتخاباتها، لافتاً فى تصريحات لـ«الوطن» إلى أن فشل الإخوان فى الحشد ورفضهم مجتمعياً بما يقضى مستقبلاً على فرص عودتهم، أثبت لواشنطن خسارة رهانها وأنه لا سبيل لها إلا الحفاظ على علاقات استراتيجية مع أكبر دولة بالشرق الأوسط، متوقعاً أن تشهد الفترة المقبلة توثيق التعاون والدفع نحو تطويره فى قطاعات عدة.

ولفت «الشاذلى» الذى شغل منصب سفير مصر لدى السعودية وتركيا سابقاً، إلى أن قيادة السعودية لتحالف خليجى لعزل قطر نتيجة تهديد الأخيرة للأمن القومى الخليجى بدعم الإخوان، دفع الإدارة الأمريكية إلى مغازلة الرياض وترميم علاقتها معها، فى ظل توقعات بخسارة الحزب الحاكم فى تركيا للانتخابات البلدية المقررة نهاية مارس الجارى، ما قد يودى بخسارة الحليف الأمريكى فى أنقرة.

وأضاف أن سياسات الرئيس الأمريكى باراك أوباما فى الشرق الأوسط أضرت كثيراً بالمصالح الأمريكية، مشيراً إلى أن خسارة حزب رئيس الوزراء التركى رجب طيب أردوغان، المحتملة فى انتخابات البلدية، ستؤدى إلى فقدان واشنطن لأحد أهم حلفائها بالمنطقة، مؤكداً أن دول الخليج العربى باتت تدرك أن أمن مصر جزء لا يتجزأ من أمن الخليج، وذلك فى مواجهة تنامى تهديدات إيران الطامحة لامتلاك السلاح النووى، لافتاً إلى أن أقطاب الحزب الجمهورى فى أمريكا أدركوا أن سياسات «أوباما» كارثية وستضر بالأمن القومى الأمريكى، موضحاً فى الوقت ذاته أن الاتحاد الأوروبى سعى للحفاظ على علاقات جيدة مع مصر منذ عزل «مرسى» فى يوليو من العام الماضى.

يشار إلى أن القائم بأعمال السفير الأمريكى بالقاهرة، ديفيد رانز، أعلن دعم واشنطن الكامل لمصر فى هذه المرحلة المهمة التى تمر بها، وحرص بلاده على تطوير العلاقات الثنائية، رغم الصعوبات والتحديات التى تواجه الحكومة المصرية.

المصدر: الوطن

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على خبراء اقتصاديون: غضب الخليج وراء تراجع واشنطن وإعلان دعمها لمصر

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
17160

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار المال والاقتصاد
روابط مميزة