الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الاقتصادبورصة و بنوك › "تى فى إم كابيتال" تتخارج من استثمارها فى "مركز بروفيتا العالمى"

صورة الخبر: صورة راشيفية
صورة راشيفية

نفذّت شركة "تى فى إم كابيتال هيلثكير بارتنرز"، الشركة المتخصصة فى استثمارات الملكية الخاصة والمكرّسة بالكامل للاستثمار فى قطاع الرعاية الصحية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والهند، أول صفقة تخارج عبر صندوقها الاستثمارى المتخصص بقطاع الرعاية الصحية "تى فى إم هيلثكير مينا 1".

وقامت الشركة من خلالها ببيع "مركز بروفيتا العالمى الطبي" لشركة "إن إم سى هيلث" (المدرجة فى بورصة لندن تحت الرمز NMC)، مقابل 160.6 مليون دولار أمريكى يتم دفعها نقداً، حيث دخلت شركة "إن إم سى هيلث" فى اتفاقية تستحوذ بموجبها على نسبة 100? من رأس المال المصدر لمركز "بروفيتا"، الشركة الرائدة فى خدمات الرعاية الطبية طويلة الأجل فى دولة الإمارات العربية المتحدة، من شركة "تى فى إم كابيتال هيلثكير بارتنرز"، ومجموعة العليان، ومجموعة الزرعونى الإمارات للاستثمار وغيرهم من مساهمى حصص الأقلية، ومن المقرر أن يتم استكمال هذه الصفقة خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وتركز "تى فى أم كابيتال هيلثكير بارتنرز" على الاستثمار فى الشركات الخاصة عبر الاستحواذ على حصص أقلية وأغلبية لدعم نموها وتوسعها، وتعتمد استراتيجية استثمارية مدروسة تهدف إلى تحقيق فوائد اقتصادية وتلبية احتياجات المجتمع الذى تعمل فيه، من خلال اعتماد أفضل الممارسات السريرية والإدارية العالمية.

وكانت "تى فى أم كابيتال هيلثكير بارتنرز" استثمرت فى بروفيتا فى العام 2010 بهدف سد النقص القائم فى مجال الرعاية التخصصية طويلة الأجل فى دولة الإمارات العربية المتحدة، وتجاوزت الفترة التحضيرية لإطلاق هذا المركز ثمانية عشر شهراً، عملت خلالها "تى فى أم كابيتال هيلثكير بارتنرز" بشكل وثيق مع كريستينا شوقي بوهمه، مؤسس مركز بروفيتا، لإدخال هذا النموذج من خدمات الرعاية الصحية المتخصصة لأول مرة إلى إمارة أبوظبي.

وقال الدكتور هيلموت شوسلر، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لشركة "تى فى إم كابيتال هيلثكير بارتنرز"، ورئيس مجلس إدارة "بروفيتا"، "لقد ساهم استثمارنا فى مركز بروفيتا، الذى يعد الأول من نوعه فى منطقة الشرق الأوسط، فى تلبية حاجة ملحة على صعيد البنية التحتية للرعاية الصحية فى دولة الإمارات.

وتعد "إن إم سى هيلث" خير خلف لنا فى قيادة المركز باعتبارها أكبر مزود من القطاع الخاص لخدمات الرعاية الصحية فى دولة الإمارات، كما تمتلك خبرة واسعة طويلة فى القطاع تعود إلى العام 1975، وبالتالى فهى تدرك احتياجاته جيداً.

وتمثل صفقة الاستحواذ هذه حدثاً مهماً فى مسيرة تطور بروفيتا، حيث تتيح للشركة الانضمام إلى مؤسسة طبية معروفة وذات تاريخ عريق وسمعة متميزة فى مجال توفير خدمات رعاية صحية عالية الجودة فى الدولة، فضلاً عن تركيزها الكبير على تلبية احتياجات المرضى وتوفير أفضل تجربة ممكنة لهم.
ويوفر مركز "بروفيتا" خدمات الرعاية الصحية التخصصية وفق أفضل معايير الجودة العالمية، للمرضى الذين يعتمدون على أجهزة التنفس الاصطناعى نتيجة التعرّض لحوادث أو سكتات دماغية أو بسبب مشاكل ولاديّة.

وتجدر الإشارة إلى أن نسبة كبيرة من المرضى الذين يعالجون فى المركز هم من الأطفال الذين سبق وأن تلقوا العلاج فى الخارج أو كانوا يشغلون أسرّة العناية المركزة فى مستشفيات الدولة، والتى تعانى بدورها ضغطاً شديداً.

وفى أواخر العام 2012، أصبح مركز "بروفيتا" أول مزود لخدمات الرعاية الصحية طويلة الأجل خارج الولايات المتحدة، يحصل على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة، وهى مؤسسة عالمية مستقلة غير ربحية تعتمد معايير الجودة فى المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية حول العالم.

وتدير "إن إم سى هيلث" 12 منشأة للرعاية الصحية منتشرة فى مختلف أنحاء دولة الإمارات، ثلاث منها حائزة على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة لاعتماد المستشفيات. ومع انضمام مركز "بروفيتا"، سيرتفع عدد المنشآت التابعة لـ "إن إم سى هيلث" إلى 13 منشأة طبية، كما سيصبح عدد منشآتها الحائزة على هذا الاعتماد أربع مستشفيات.

تدير "إن إم سى هيلث" 18 منشأة للرعاية الصحية منتشرة فى مختلف أنحاء دولة الإمارات، وواحدة فى إسبانيا، ثلاث منها حاصلة على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة لاعتماد المستشفيات الخاصة. ومع انضمام مركز "بروفيتا"، سيرتفع عدد المنشآت التابعة لـ "إن إم سى هيلث" إلى 21 منشأة طبية، كما سيصبح عدد منشآتها الحائزة على هذا الاعتماد أربع مستشفيات.

وسيواصل مايكل ديفيس، الذى يتمتع بخبرة طويلة تبلغ 25 عاماً فى مجال الرعاية الحرجة وطويلة الأجل، بما فى ذلك تولى مناصب عليا عديدة فى مستشفيات كبرى فى الولايات المتحدة، عمله كرئيس تنفيذى لمركز "بروفيتا".

وقال ديفيس: "يتيح مركز بروفيتا للمرضى المقيمين فرصة تلقى العلاج والرعاية بالقرب من عائلاتهم فى بيئة مريحة أقرب ما تكون إلى أجواء المنزل، ويوفر لهم خدمات رعاية تعتبر من بين الأفضل على مستوى العالم.

ويعزى نجاح المركز إلى سعيه الدؤوب لتوفير أفضل الخدمات العلاجية وأعلى مستويات الراحة لكل مريض، بما يضمن للمركز ولمرضاه تحقيق أفضل النتائج خلال السنوات القادمة."

وقال يوسف حيدر، الشريك والعضو المنتدب فى شركة "تى فى إم كابيتال هيلثكير بارتنرز" والعضو فى مجلس إدارة "بروفيتا": "يسعدنا أن ننفذ بنجاح أول صفقة تخارج من أحد استثماراتنا الرئيسية فى قطاع الرعاية الصحية بمنطقة الشرق الأوسط. ويمثل هذا التخارج بالنسبة لنا دليلاً قوياً على نموذجنا الاستثمارى الفعال الذى يقوم على الاستثمار فى الشركات الواعدة ودعم نموها وتطورها."

وستحتفظ "بروفيتا" بعلاقات التعاون الوثيقة التى تجمعها مع اثنتين من الشركات التابعة لمحفظة "تى فى إم كابيتال هيلثكير بارتنرز"، وهما "مركز كامبريدج للرعاية الطبية وإعادة التأهيل"، المتخصص بالرعاية طويلة الأجل، ومركز "منزل" لخدمات الرعاية الصحية المنزلية.

وتتيح اتفاقيات التعاون بين مزودى الرعاية الصحية الثلاثة للمرضى إمكانية مواصلة الحصول على العلاج والانتقال بسلاسة بين هذه المراكز مع تحسن ظروفهم الصحية وبالتالى الاستفادة من نفس مستوى جودة الرعاية الصحية التى توفرها المراكز الثلاثة.

المصدر: اليوم السابع

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على "تى فى إم كابيتال" تتخارج من استثمارها فى "مركز بروفيتا العالمى"

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
27586

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
روابط مميزة