الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الاقتصادمال واعمال › "النفط والغاز" يشعل التوتر بين تركيا و"إسرائيل

صورة الخبر: "النفط والغاز" يشعل التوتر بين تركيا و"إسرائيل
"النفط والغاز" يشعل التوتر بين تركيا و"إسرائيل

وقَّعت كلٌّ من قبرص والكيان الصهيوني اتفاقًا عسكريًّا لحماية المصادر الحيوية للطاقة في شرق البحر المتوسط، وسط تهديدات تركية بعدم السماح لشركات النفط بالتنقيب عن النفط والغاز.

فقد وقَّع رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو والرئيس القبرصي ديميتريس كريستوفياس أمس الخميس اتفاقًا يقضي باستخدام القوات الجوية والبحرية الصهيونية للأجواء والمياه الإقليمية لشرق الجزيرة القبرصية، كما يسمح للكيان الصهيوني بالتدخل في حال حصول أي حادث أو اعتداء على حفارات التنقيب عن النفط بالمنطقة الاقتصادية الحصرية.

وقال نتنياهو: "إنه يتطلع للتعاون السلمي لمصلحة شعوب البلدين والمنطقة"، مشيرًا إلى أن محادثاته في قبرص تمحورت حول "تعاون إقليمي ممكن مع بلدان أخرى وإمكانية بناء خط لأنابيب الغاز نحو أوروبا عبر قبرص أو مصنع للغاز الطبيعي المسال".

وكانت قبرص قد أعلنت في الصحيفة الرسمية للاتحاد الأوروبي عن بدء قبول عروض جديدة للتنقيب عن النفط والغاز ضمن ما تعتبره منطقتها الحصرية، كما أعلنت شركة "نوبل إنرجي" الأميركية التي تعمل مع قبرص والكيان الصهيوني الشهر الماضي اكتشاف احتياطيات محتملة تتراوح بين خمسة وثمانية تريليونات قدم مكعب من الغاز لقبرص وهي كميات يمكن أن تحقق الاكتفاء الذاتي للجزيرة من الغاز لعقود.

وقد ذكرت إذاعة الجيش الصهيوني أن تركيا أجرت العديد من التدريبات العسكرية "الاستفزازية" في شرق البحر المتوسط خلال الشهور القليلة الماضية، وقالت: "إن استعراض القوة كان محاولة لتهديد قبرص و"إسرائيل" وإثناء الشركات الأجنبية عن التعاون معهما في التنقيب عن الغاز وإنتاجه وهذا أسلوب غير مقبول بالمرة من جانب تركيا، إنه أسلوب ترهيب".

من جانبها، قالت الخارجية التركية في بيان لها: "نحتج على هذه الخطوة الأحادية الجانب"، وأكدت أن هذه الخطوة "غير مسؤولة ومستفزة قامت بها قبرص اليونانية على الرغم من كل التحذيرات".

وأضافت البيان: "هذا الوضع سيجعل الشركات العالمية التي تهتم بالمشاركة في هذه المناقصة غير الشرعية في مواجه مع جمهورية شمال قبرص التركية ومؤسسة النفط التركية، ما سيؤدي إلى توتر غير مرغوب فيه في المنطقة".
وفي شهر سبتمبر الماضي وصف أردوغان قرار الحكومة القبرصية المعترف بها دوليًّا ببدء أعمال التنقيب بأنه ضرب من "الجنون" ويهدف إلى "نسف" المفاوضات الجارية بين طرفي النزاع في الجزيرة لإعادة توحيدها، ولكنه استبعد اللجوء للخيار العسكري حاليًا، وقال في رده على سؤال حول ذلك: "ليس بعد"، مشيرًا إلى أن أعمال التنقيب التركية ستتم بمواكبة عسكرية.

وهددت تركيا في تلك الأثناء بإطلاق أعمال تنقيب خاصة بها على الفور تحت حماية عسكرية في ردٍّ على مشاريع قبرص القيام بأعمال استكشاف الغاز والنفط قبالة الجزيرة المقسومة بالتنسيق مع الكيان الصهيوني، وقال وزير الطاقة التركي تانر يلديز في تصريحات صحافية: "إذا احترم الجانب اليوناني البرنامج الزمني الذي أعلنه للرأي العام (لبدء الاستكشاف) سنسمح لأنفسنا أيضًا ببدء أعمال حفر في قاع البحر الأسبوع المقبل

المصدر: البشائر

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على "النفط والغاز" يشعل التوتر بين تركيا و"إسرائيل

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
94929

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار المال والاقتصاد
روابط مميزة