الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الكمبيوتر والانترنتاخبار الكمبيوتر والبرامج › لعبة فيديو أميركية تتنبأ بحرب مياه مصرية - إثيوبية.. فمن ينتصر؟

صورة الخبر: Call of Duty
Call of Duty

في ظل التوقعات بأن تعاني مصر من تبعات بناء إثيوبيا لسد “النهضة” على نهر النيل، ووسط الجدل الدائر حول التأثير الفعلي على منسوب النهر العظيم، تأتي لعبة Call of Duty: Black Ops III بسيناريو مختلف يقع مستقبلاً.

ويدور جزء من أحداث لعبة الفيديو الشهيرة التي تنتجها شركة Activision الأميركية في العام 2065، حيث يجتاح الجفاف دول شرق أفريقيا نتيجة التغيرات المناخية، ما يدفع قوات NRC (تحالف دول نهر النيل المكون من دول السودان وجنوب السودان وكينيا وأوغاندا بقيادة إثيوبيا)، إلى احتلال مصر نظراً لمخزونها من المياة الجوفية.

وبحسب أحداث اللعبة، يخلّص المصريون بلادهم من سيطرة NRC الدكتاتورية ويشكلون حكومةً تمثلهم تمثيلاً حقيقياً، إلا أن تحالف دول نهر النيل يقرر الثأر للهزيمة المذلة التي تعرض لها، فيقوم بخطف وزير مصري وعدد من المسؤولين.

على إثر هذا، تقوم قوات أميركية بالتسلل إلى قاعدة إثيوبية لإنقاذ الوزير المختطف، وتنجح بالفعل في مهمتها.

المصدر: هافنجتون

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على لعبة فيديو أميركية تتنبأ بحرب مياه مصرية - إثيوبية.. فمن ينتصر؟

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
66180

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الكمبيوتر من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الإنترنت والكمبيوتر
روابط مميزة