الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

اخبار الكمبيوتر والانترنتاخبار الكمبيوتر والبرامج › نصائح الخبراء للحصول على حاسوب مناسب للألعاب

صورة الخبر: نصائح الخبراء للحصول على حاسوب مناسب للألعاب
نصائح الخبراء للحصول على حاسوب مناسب للألعاب

تتطور ألعاب الكمبيوتر باستمرار وتصبح أكثر تعقيداً، وبالتالي فإنها تحتاج إلى قوة حوسبة أكبر على الدوام. لذا يحتاج المستخدم الذي يرغب في الاستمتاع بتجربة لعب مميزة على الكمبيوتر الخاص به شراء حاسوب خاص بالألعاب أو ترقية مكونات حاسوبه القديم.
ويلعب المعالج (CPU) يلعب دوراً محورياً في تحديد مدى قوة الكمبيوتر، ويحتاج حاسوب الألعاب على الأقل إلى معالج رباعي النوى يعمل بسرعة 3 جيجاهرتز تقريباً.
ويتمتع معالج الرسوميات (GPU) بنفس القدر من الأهمية من أجل الاستمتاع بألعاب الكمبيوتر، وينصح الخبراء بشراء بطاقة رسوميات مخصصة للألعاب تدعم محرك الرسوميات DirectX-11.1 والتي ستكون مناسبة لتشغيل أحدث الألعاب، كما من المهم للغاية توافر دعم محرك الرسوميات Direct-X مع الألعاب الجديدة بصفة خاصة.
ويجب مراعاة عدد وحدات الحوسبة عند شراء بطاقة الرسوميات، فيجب أن تكون وحدات الذاكرة GDDR5 السريعة مركبة في بطاقة الرسوميات، وليس الإصدار GDDR3 القديم.
وتتنوع باقة عروض بطاقة الرسوميات مع المعالجات المقدمة من شركتي نفيديا وأيه إم دي بدرجة كبيرة، إلا أن بطاقة الرسوميات أيه إم دي من نفس فئة الأداء تكون أبطأ بعض الشيء من موديلات نفيديا حالياً، وبالتالي فإنها تكون أقل تكلفة.
وبالنسبة للمستخدم الذي يرغب في الاستمتاع بالألعاب المجسمة ثلاثية الأبعاد، أو يريد مشاهدة المؤثرات الفيزيائية المعقدة مثل تموجات الملابس الواقعية، فلا مفر من اللجوء إلى بطاقات نفيديا؛ لأن بطاقات أيه إم دي لا تدعم هذه الوظائف، أو أنها تتوافر بشكل هامشي.
وتلعب ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) هي الأخرى دوراً مهماً للاستمتاع بألعاب الكمبيوتر، ولكن الأرقام الفلكية لذاكرة الوصول العشوائي ليس لها معنى، حيث تكفي ذاكرة وصول عشوائي بسعة 4 جيجابايت تماماً للاستمتاع بألعاب الكمبيوتر، وإذا قام المستخدم بمضاعفة سعة ذاكرة الوصول العشوائي فإنها لا تؤدي إلى زيادة الأداء سوى بنسبة 5 أو 7% فقط.
ولم تعد عملية استبدال ذاكرة الوصول العشوائي أو بطاقة الرسوميات تمثل أية إشكالية على الإطلاق حتى للمستخدم العادي، ولكن الأمر يصبح أكثر تعقيداً عند تغيير المعالج.
ويحذر الخبراء من أنه في حالة الشك في القدرة على تغيير تلك الأجزاء من مكونات الحاسوب فينبغي اللجوء إلى فني متخصص، ولا تفيد عملية ترقية الحاسوب إلا إذا كان هناك عدد محدود من المكونات عفا عليها الزمن، لكن إذا كان الضعف والتدهور يظهر في الجهاز بأكمله، فمن الأفضل شراء حاسوب جديد.

المصدر: ام اس ان

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على نصائح الخبراء للحصول على حاسوب مناسب للألعاب

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
93217

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الكمبيوتر من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الإنترنت والكمبيوتر
روابط مميزة