الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

عالم السياراتأخبار السيارات › "بوش" تكشف المستور فى الفضيحة: "فولكس فاجن" ترتكب الغش عمدا مع سبق الإصرار

صورة الخبر: "بوش" تكشف المستور فى الفضيحة: "فولكس فاجن" ترتكب الغش عمدا مع سبق الإصرار
"بوش" تكشف المستور فى الفضيحة: "فولكس فاجن" ترتكب الغش عمدا مع سبق الإصرار

على ما يبدو أن شركة فولكس فاجن قد ارتكبت واقعة الغش عمدا مع سبق الإصرار، هذا ما كشفته شركة بوش لتكشف المستورد فى تلك الفضيحة مع كامل اعترافها بقضية الغش فى اختبارات ابعاثات المواد الملوثة فى سياراتها الديزل.

وكشفت صحيفتان ألمانيتان أن موظفين فى شركة فولكس فاجن وأحد مورديها قد حذروا منذ سنوات بشأن برنامج مصمم لتضليل اختبارات الانبعاثات وذلك فى الوقت الذى تحاول فيه شركة صناعة سيارات معروفة منذ متى يعلم مسئولوها التنفيذيون بهذا الغش.

وتحسب أكبر شركة لصناعة السيارات فى العالم تكلفة أكبر فضيحة تواجهها منذ إنشائها قبل 78 عاما على عملها وسمعتها بعد أن أقرت بتزويد محركات الديزل بتطبيق يهدف إلى إخفاء حجم انبعاثاتها من الغازات السامة.

وتطلق الدول فى أنحاء العالم تحقيقات بعد اكتشاف تلاعب الشركة فى الاختبارات بالولايات المتحدة.. وتقول فولكس فاجن إن البرنامج يمس محركات 11 مليون سيارة بيع معظمها في أوروبا.. ومن المرجح أن يركز التحقيق الداخلى للشركة على معرفة المسئولين التنفيذيين الضالعين فى الغش ومنذ متى علموا به.

وقالت صحيفة "فرانكفورتر ألجماينه زونتاجس تسايتونج" نقلا عن مصدر بالمجلس الإشرافي لفولكس فاجن إن المجلس تسلم تقريرا داخليا خلال اجتماعه يظهر أن فنيين فى الشركة حذروا من ممارسات مخالفة للقانون بشأن الانبعاثات فى 2011 ولم يقدم تفسير لعدم معالجة الأمر في ذلك الحين.

وبشكل منفصل، قالت صحيفة "بيلد آم زونتاج" إن التحقيق الداخلي لفولكس فاجن أفرز خطابا من مورد المكونات بوش يرجع إلى عام 2007 وتضمن تحذيرا من ما قد يكون استخداما مخالفا للقانون لتكنولوجيا برمجيات مصدرها بوش.

وأحجمت فولكس فاجن عن التعليق على تفاصيل أى من التقريرين.. وقال متحدث باسم الشركة "هناك تحقيقات جادة جارية والتركيز منصب على الحلول الفنية" للعملاء والموردين.

وأضاف "سنستطيع تقديم إجابات فور توافر معلومات يعتد بها.". وقال متحدث باسم بوش إن تعاملات الشركة مع فولكس فاجن تغلفها السرية.

ومن جانب آخر، قالت بيلد إن مارتن فينتركورن الذى استقال من منصب الرئيس التنفيذى لفولكس فاجن الأسبوع الماضى يطالب براتب الفترة المتبقية من عقده حتى نهاية العام القادم لكن المجلس لا يرغب فى الدفع.. ولم تنسب ذلك إلى مصدر وحصل فينتركورن على 16 مليون يورو العام الماضى وهو أعلى مبلغ يحصل عليه الرئيس التنفيذى لشركة ألمانية على مؤشر داكس للأسهم القيادية.

وذكرت صحيفة "بيلد" الألمانية أن مجموعة إنتاج التجهيزات بوش سلمت شركة فولكس فاجن في 2007 البرنامج المعلوماتي للمحركات المغشوشة لاختباره لكنها أوضحت أن استخدامه من قبل مجموعة السيارات "غير شرعي".

وكتبت الصحيفة نقلاً عن وثيقة تعود إلى 2007 وصادرة عن بوش أن هذه المجموعة ومقرها جيرلينجن (جنوب غرب ألمانيا) مقراً لها سلمت فولكس فاجن البرنامج بهدف "استخدامه لاختبارات (داخلية) فقط وليس لتزويد" المحركات به.

وأضافت أن فولكس فاجن قامت بوضع البرنامج فى محركات الديزل فى تلك السنة من أجل تزوير نتائج تجارب مكافحة التلوث.. وحذرت بوش فى الوثيقة فولكس فاجن حينذاك من أن استخدام هذا البرنامج "غير شرعي".

ورداً على سؤال طرحته الصحيفة عن رد فولكس فاجن على هذا التحذير، قال ناطق باسم بوش "فى إطار العلاقات التجارية مع فولكس فاجن نحن ملزمون بالسرية".

وأشارت بأن مجلس إدارة فولكس فاجن ناقش خلال اجتماعه أسباب عدم أخذ الشركة بالتحذيرات التى وجهت لها منذ فترة.

المصدر: صدى البلد

إقرأ هذه الأخبار ايضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على "بوش" تكشف المستور فى الفضيحة: "فولكس فاجن" ترتكب الغش عمدا مع سبق الإصرار

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
8543

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار السيارات من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار السيارات
روابط مميزة