الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

عالم السياراتجديد السيارات › تصميم جريء ومقصورة رحبة ... «فورد فيوجن 2009»

صورة الخبر: «فورد فيوجن 2009»
«فورد فيوجن 2009»

في إطار سعيها الدائم للوصول بأفضل الطرق الى المستهلك، أضافت فورد الى تشكيلة مركباتها طراز فيوجن الذي يجمع بين جمال التصميم الخارجي، القيادة الديناميكية المثيرة، قلة استهلاك الوقود وانخفاض الانبعاثات، فضلاً عن رحابة المقصورة الداخلية وتقنيات السلامة المتطورة بقيمة وسعر منافس، ما يشكل علامة فارقة في فئة سيارات الصالون الأنيقة المتوسطة الحجم التي تشهد منافسة حامية جداً في عالم السيارات.
تستمد فورد فيوجن الحاصلة على جوائز عالمية عدة، معظم جوانبها التصميمية من الطراز التجريبي 427، وهذا يتضح جلياً في تصميم الشبك الأمامي بقضبانه الثلاثة الواضحة وعلامة فورد البيضاوية في وسطه وشكل مصابيح الإنارة الأمامية، التي جاء تصميمها خارجاً عن المألوف، والمصدّ السفلي الذي نال لون الهيكل ذاتهه ويضم مصابيح الضباب وشبكة تهوئة إضافية.
من الجوانب، تظهر خطوط فيوجن لتؤكد رصانة هذه السيارة وشخصيتها يدعمها في ذلك عجلات الألومنيوم قياس 17 بوصة. ومن الخلف، يلفت الجانح الرياضي والمصابيح المتألقة مثل شقيقتها الأمامية الى جانب لمسات الكروم الواضحة. كذلك يُعدّ هذا الطراز سيارة فورد الرقمية الأولى، حيث صممت هندستها وأجريت اختبارات التصنيع في بيئة رقمية كاملة، وذلك عبر الاستعانة بأحدث أدوات التصميم لضمان أعلى مستويات الجودة والكفاءة، وهي تتوافر في الشرق الأوسط بفئات إس.إي، وإس.إي.إل.
من الداخل، تمثّل فيوجن تحدياً حقيقياً للسيارات الرائدة في هذه الفئة من حيث الرحابة والمساحة الأمامية أو تلك المخصصة للأكتاف وحيز الساقين في المقاعد الخلفية، خصوصاً ان مهندسي فورد عمدوا الى زيادة الرحابة الخاصة بالركاب، فرفعوا العرض الإجمالي نحو 30 ملم والطول بمقدار 55 ملم، إضافة إلى زيادة مساحة صندوق الأمتعة الخلفي.
كما تضمن فيوجن أعلى مستويات الراحة خصوصاً أنها صُممت بحيث تتعامل في شكل فائق الذكاء مع الحمولة، ويتميّز صندوق أمتعتها البالغة مساحته 15.8 قدم مكعبة بأرضيته المسطحة وانخفاض غطائه، وهو مزود بمفصّلات خاصة تحمي الأغراض من التلف. أما المقعد الخلفي فمقسم بنسبة 60/40 ومصمم ليطوى بسهولة، ما يوفر أفضل حيز تخزين ضمن هذه الفئة من السيارات. كما تضمن كل من المقاعد الأمامية ومقعد السائق الذي يمكن تعديل وضعيته في ستة اتجاهات، مرونة وراحة عاليتين.
كذلك زودت فيوجن بنظام ستيريو AM/FM ومشغل الأقراص المدمّج الذي يتسع لستة أقراص مع ست سماعات، إضافة إلى مأخذ تشغيل الملفات الصوتية الذي يتيح للسائق فرصة فريدة للاستماع لأغانيه المفضلة.
ويُشار أيضاً الى أن طراز «إس إيه إل» يتضمّن نظام الإنارة الداخلية النموذجي، ويتوافر بخيارات من سبعة ألوان مختلفة، فضلاً عن النظام الإلكتروني للتحكّم التلقائي بالحرارة EATC.
جُهّزت فورد فيوجن بمحرك ديوراتيك مكون من أربع اسطوانات متتالية بسعة 2.3 ليتر واستخدم الألومنيوم في تصنيعه. ويضم كامات علوية مزدوجة وأربع صمامات لكل اسطوانة، وتوقيت كامات متناوب (i-VCT) ونظام تحكّم إلكترونياً بدواسة الوقود لضمان انطلاقة فائقة النعومة والقوة، لكنها تحافظ في الوقت عينه على أفضل معدلات استهلاك الوقود والانبعاثات الغازية.
ويولّد هذا المحرك قدرة تصل الى 160 حصاناً عند سرعة 6250 حصاناً إضافة الى 17 كلغ متر كحد أقصى لعزم الدوران عند سرعة 4250 دورة في الدقيقة، كما يتصل بنظام تعشيق أوتوماتيكي من خمس سرعات.
وتكمن أهم عوامل متعة القيادة التي توفرها فيوجن في قاعدة عجلاتها المتينة، التي تتمتع بقساوة وبنية قاعدة متفوقة، ما يسمح لنظام التعليق المستقل على العجلات الأربع امتصاص قوى الطريق في شكل أكثر فاعلية الى جانب التجاوب مع حركة المقود بدقة أكبر.استفادت فورد فيوجن من أحدث التقنيات المتطورة المتوافرة حالياً في عالم صناعة السيارات، من حيث الصلابة الفائقة التي يتميز بها معدنها والوسائد الهوائية. وقد صممت فيوجن لتفي بمتطلبات السلامة على صعيد التصادمات الجانبية.
كذلك صُنّعت الأعمدة B من خلال توصيل شريحتين من الفولاذ بعضهما ببعض، ما يوفر للمركبة سقفاً أكثر صلابة وأرضية أكثر مرونة إضافة الى تسهيل عملية امتصاص الطاقة الناجمة عن التصادم، لتتوزع بعيداً أسفل الراكب. كما تساعد البنية الفولاذية في الوسط والأعلى على منع اختراق أي جسم خارجي للمقصورة.
وتتمتع المقصورة الداخلية في فيوجن بقائمة طويلة من تجهيزات الأمان للركاب، مثل نظام السلامة الشخصية من فورد المعزز بنظام الفتح الثنائي للوسائد الهوائية الأمامية لكل من السائق والراكب الأمامي. كما تضمن الوسائد الهوائية الجانبية عند المقعدين الأماميين والستائر الهوائية الجانبية المثبتة على صفي المقاعد، حماية فائقة للركاب ضد التصادم الجانبي.
كما زودت فيوجن بنظام متطور لمراقبة ضغط الهواء في العجلات يصدر إشارات تحذيرية تنبّه السائق لدى انخفاض الضغط في أحد العجلات، إضافة الى مكابح قرصية على العجلات الأربع ونظام منع انغلاق المكابح ABS، ما يمنح السائق مزيداً من الثقة والاطمئنان أثناء القيادة

المصدر: carsdir.com

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على تصميم جريء ومقصورة رحبة ... «فورد فيوجن 2009»

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
53802

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار السيارات من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار السيارات
روابط مميزة