الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةأدب وثقافة › التعديلات الدستورية وليبيا أهم محاور لقاء موسى بالمثقفين

صورة الخبر: عمرو موسى
عمرو موسى

أجمع عد كبير من المثقفين ممن حضروا اللقاء الذى عقده عمرو موسى الأمين العام لجامعة الدول العربية أن أهم ما دار فى اللقاء كان الحديث عن التعديلات الدستورية، والقضية الليبية حيث أكدوا أن موسى عبر عن رفضه الشديد لهذه التعديلات، وطرح تصورا جديدا بعمل مجلس رئاسى أولا وبعدها يتم انتخابات البرلمان.

قال المخرج السينمائى مجدى أحمد على إن اللقاء الذى عقده السيد عمرو موسى الأمين العام لجامعة الدول العربية كان لقاء ثريا جدا، مشيرا إلى أن أهم القضايا التى حازت على قدر أكبر من النقاش كانت قضية التعديلات الدستورية والقضية الليبية.

فقد أوضح على أن عمرو موسى أبدى تحفظه الشديد على التعديلات الدستورية الحالية، مشيرا إلى أنه كان قد وضع تصوره الخاص به الذى قال فيه إنه يريد أن يتم عمل إعلان دستورى تحدد فيه اختصاصات رئيس الجمهورية ثم يتم اختيار وزارة ائتلافية وآخرها الانتخابات البرلمانية.

كما قال على إنه ركز فى حديثه أيضا على القضية الليبية التى أكد أنه سيتم يوم السبت القادم خلال اجتماعه بوزراء الخارجية العرب اتخاذ قرارات مهمة بشأن القضية الليبية، كما أدان ما يحدث فى حق الشعب الليبى من مذابح واعترف أيضا بالمجلس الوطنى الانتقالى الذى تكون فى مدينة بنغازى كما طالب من الحكام العرب بضرورة أن يقوموا بعمل حصار جوى عربى وذلك حتى لا نترك الفرصة للدول الأوروبية للتدخل فى الشئون العربية.

وأوضح على أن الاجتماع استمر لمدة ساعتين اتضح له خلالهم أن السيد عمرو موسى على قدر كبير من الوعى بالسياسية الداخلية لمصر على الرغم من طول الفترة التى قضاها فى عمله المتعلق بالشأن الخارجى، مؤكدا أنه شعر بارتياح نفسى له ومن الممكن جدا لو رشح نفسه للرئاسة أن يعطى له صوته لأنه خير من يمثل هذا الدور خلال الفترة القادمة.

وفى سياق متصل قال الناقد الدكتور محمد بدوى إنه خرج من هذا اللقاء بانطباع جيد جدا عن السيد عمرو موسى، مشيرا إلى أنه كان لديه بعض الأفكار المشوشة تجاهه لكنها سرعان ما ذابت بخروجه من هذا اللقاء الذى وصفه باللقاء الثرى والمهم جدا.
فقد أشار بدوى أنه كان متصور أن موسى منفصل تماما عن المشاكل الداخلية التى تحدث فى مصر حتى من قبل ثورة 25 يناير لكن بعد هذا اللقاء تأكد له أنه على دراية بكل ما يحدث فى مصر.

وأوضح بدوى أن محور الحديث طيلة الساعتين مدة الاجتماع كانت حول التعديلات الدستورية، مشيرا إلى أنه كان هناك إجماع من الحضور والسيد عمرو موسى على رفض التعديلات الدستورية الحالية، مؤكدا أنه قد أتفق الجميع على التصويت بالرفض ضد هذه التعديلات.
وأضاف بدوى أن السيد عمرو موسى قد اقترح أن يتم إلغاء هذه التعديلات وعمل جمعية تأسيسية لإعادة صياغة دستور جديد لمصر، وبعدها تتم الانتخابات البرلمانية.

وأوضح بدوى أن القضية الليبية استحوذت أيضا على قدر كبير من النقاش داخل اللقاء، حيث أدان جميع الحاضرين ما يحدث للشعب الليبى من قصف وقتل، كما أجمع الحضور على خطورة ما يحدث فى ليبيا على مصر نظرا لقرب الحدود من بعضها مطالبين الجامعة بسرعة التحرك فى اتخاذ قرارات حاسمة بشأن الوضع فى ليبيا.

وهذا ما أكد عليه الناشر محمد هاشم صاحب دار ميريت للنشر حيث قال إن السيد عمرو موسى كان صدره رحب جدا وتقبل جميع الانتقادات التى وجهت له كما رد على جميع الإشاعات التى وجهت له خلال أيام الثورة.
وأضاف هاشم أن موسى أيد بشدة فكرة انتخاب مجلس رئاسى لعمل دستور جديد لمصر قبل إجراء الانتخابات البرلمانية.

المصدر: اليوم السابع / سارة عبد المحسن

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على التعديلات الدستورية وليبيا أهم محاور لقاء موسى بالمثقفين

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
10912

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة