الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةأدب وثقافة › الشعراء يحلمون بالسلام في مهرجان دولي بلندن

صورة الخبر: شعار مهرجان لندن الشعري
شعار مهرجان لندن الشعري

استضافت العاصمة البريطانية مؤخراً مهرجان "الشعر العالمي- 2010" والذي قدمت فعالياته في قاعة "ساوث بانك"، وكان موضوعه لهذا العام "السلام والأمل" بالتركيز على منطقة "الشرق الأوسط"، واستضاف الأسبوع الشعري عدد من الأصوات الشعرية العربية، وأخرى عربية الأصل ولكنها متعددة الأصوات واللغات.

وبحسب الناقد إبراهيم درويش بصحيفة "القدس العربي" عبرت الأصوات الشعرية المشاركة في المهرجان للساحة الأدبية ببريطانيا دليلاً على عمق تجربتها وإسهامها في الحركة الشعرية في بلادها، وشملت شعراء يكتبون بالإنجليزية والفرنسية والهولندية.

وخلال المهرجان قام عدد من الشعراء من كل من فلسطين، وسوريا، والعراق والإمارات ولبنان بقراءة أشعارهم بلغاتهم، إضافة لشعراء ايرلنديين ومن ويلز وغيرها، وجاءت الأشعار خلال المهرجان الذي كان موضوعه الرئيسي السلام لتتناول كل من فلسطين، والعراق، وتجارب نقاط التفتيش والحرمان والحلم بزيارة القدس.

وشارك في فعاليات الأسبوع الشعري الشاعر السوري نوري الجراح الذي قرأ قصيدة "دمشق" والتي قال فيها :

"نزلت من قاسيون وطويت الجبل، حقيبتي صغيرة وسؤالي كبير، شباك دمشق مقفل وقلبها الخائف في دولابها / في موضعه .. ترك الصبية المنتحرون كرة الصوف لتوصد الابواب ورائي وتغزل الكنزات للموتى وتنتظر"

كذلك قرأ عدة قصائد مختارة من دواوينه : طريق دمشق، الحديقة الفارسية، حدائق هاملت، كأس سوداء، صعود ابريل ومجارات الصوت، والتي ستصدر تحت عنوان "صيف التنين" عن دار انترلنك في أمريكا، ومن جملة القصائد التي قرأها رسالة "رسائل اوديسيوس" وفيها "من جاء بيتي ساعة لم أكن ورأى الدم في الستائر من لمس الباب، من طاف في الغرف.. أنا لست اوديسيوس الميت في باخرة".

كما قرأ الشاعر فادي جودة، الشاعر الذي فازت مجموعته على الجائزة التي تمنحها جامعة ييل للشعراء الشباب عن أعمالهم المنشورة.
فيما قرأت هيام ياردة قصيدة طويلة باللغة الفرنسية، عن الأنثى والرجل وسرديات تاريخية للعلاقة بينهما، ونجوان درويش المولود في القدس والذي صدرت مجموعته الاخيرة تحت اسم "الباب الاخير".

وكان الصوت اليهودي الوحيد الذي شارك في أمسية الافتتاح هو ريتشارد برنينغارتين والذي قدم قصيدة "ندا"، كذلك كانت هناك قراءات لكل من جاسمين دوناهي، والشاعر الايرلندي شيموس كاشمان الذي قرأ قصائد من ديوانه "سيأتي النهار" ومنها قصيدة "زملاء سكن في جيوس" ويقول فيها "متجذرون نحن وحكيمون: اغانينا الورود والطيور، نشارك الماء والحجارة الدهشة/ حبنا قصير مثل حر منتصف اليوم وحقدنا طويل: الضيافة تنشف مثل ماء بئر مسروق".

كما قرأت في الليلة الأولى كذلك الشاعرة فيونا سيمبسون بعض قصائدها. وفي اليوم الثاني شاركت شاعرتان عربيتان من أمريكا وهما اليناز ابي نادر وليزا سهير مجاج كلا من الايرلندي بول دريكان وبول مولدون أمسية أخرى، وبالرغم من تصدر الأصوات العربية القادمة من الشرق والمقيمة في الغرب المهرجان، إلا أنه ضم مشاركات من الشاعرة الرسمية لبريطانيا كارول ان دافي وأصوات من أوروبا الشرقية والصين.

المصدر: عرب نت 5

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الشعراء يحلمون بالسلام في مهرجان دولي بلندن

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
13736

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة