الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةإصدارات وكتب أدبية › كتاب يبحث معالجة الإعلام لمسألة الديمقراطية

صورة الخبر: الغلاف
الغلاف

صدر مؤخراً كتاب " وسائل الإعلام والديمقراطية والثقافة الأوروبية" عن انتليكت برس ـ لندن 2009، وهو كتاب جماعي يساهم فيه 20 باحثاً ويشرف عليه الأستاذين في جامعة كوبنهاجن، ايب بوندبجيرغ وبيتر مادسن، ويبحث في دور وسائل الإعلام وآليات عملها من جهة وفي البعد السياسي والثقافي للديمقراطية من جهة أخرى، وذلك من خلال كيفية معالجة وسائل الإعلام له.

ووفقاً لصحيفة "البيان" يعرض كل من وندبجيرغ ومادسن في مقدمة الكتاب الدور المركزي الذي يمكن للإعلام أن يلعبه من أجل التقريب بين مختلف شعوب الاتحاد الأوروبي. إلى جانب التأكيد على أهمية القرارات السياسية بهذا الشأن.

وتحت عنوان "الاقتصاد السياسي لوسائل الإعلام والديمقراطية في الإتحاد الأوربي" تؤكد الباحثة صوفيا كيتاتزي – ويتلوك على أهمية نسج علاقات وثيقة بين المواطنين الأوروبيين وعناصر الفعل السياسي متمثلة في القوى السياسية ورجال السياسة، وذلك عبر وسائل الإعلام، كصلة وصل، خاصة التلفزيون والذي يساهم بدور كبير في "صياغة الوعي" العام.

كما تشير الباحثة إلى الدور الذي تلعبه وسائل الإعلام القديمة والحديثة في التأثير على "نوعية الديمقراطية الحديثة". مؤكدة على وجود ضعف في سياسة التواصل الإعلامي الأوروبية، ونقص في الربط بين التواصل السياسي وسياسات وسائل الإعلام، وتتحمّل النخب السياسية مسؤولية كبيرة في ذلك.

وفي مساهمة أخرى حول "وسائل الإعلام باعتبارها اللاعب المجهول في مسيرة التكامل الأوروبي" والتي من خلالها يتم التأكيد على أن وسائل الإعلام في بلدان الاتحاد الأوروبي لا تزال ذات طابع وطني أكثر من اهتماماتها ذات الطابع الأوروبي العام. ومثل هذا الواقع يتوازى مع التوجهات السياسية لأغلبية الحكومات الأوروبية.

ومع ذلك يبقى الدور الأساسي لوسائل الإعلام، كما يُفترض، هو توجيه النقد للنظام السياسي على المسرح الأوروبي وليس مواكبته والانضواء في النهج الذي يرسمه.

هذا إلى جانب مساهمات الباحثين الأخرى في الكتاب مثل "الشبكات الاجتماعية في المجال الأوروبي العالم"، و"التعددية الصحفية الحرة ووسائل الإعلام في ميادين التكامل الأوروبي" و"البعد الثقافي للديمقراطية" و"ما بين المنافسة الأوروبية العامة والثقافات الوطنية" و"دور وسائل الإعلام في تعزيز ديمقراطية الاتحاد الأوروبي".
هذا إلى جانب دراسة بعض الحالات العيانية مثل "حالة برلسكوني: وسائل الإعلام والسياسة في إيطاليا" و"التعبئة السياسية والهوية بين المهاجرين في السويد وأسبانيا" و"آثار عملية الانضمام السياسي للاتحاد الأوروبي ووسائل الإعلام في تركيا" وغيرها.

هذه المساهمات تتوزع بين أربعة أقسام رئيسية يحمل الأول منها عنوان: "وسائل الإعلام والسلطة والديمقراطية والميدان العام". ويتم في هذا القسم استعراض العلاقة بين البنية السياسية وتوزيع السلطات في قطاع وسائل الإعلام الأوروبية.

والقسم الثاني من الكتاب يخص "الصحافة وتعزيز المسيرة الأوروبية الموحّدة والمجال العام"، والقسم الثالث: "وسائل الإعلام والثقافة والديمقراطية"، أما القسم الرابع والأخير "وسائل الإعلام وسياسة التواصل في أوروبا".

المصدر: محيط

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على كتاب يبحث معالجة الإعلام لمسألة الديمقراطية

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
74270

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
-
-
-
روابط مميزة