الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةإصدارات وكتب أدبية › "دولة الخلافة الإخوانية" يكشف أسرار التجنيد

صورة الخبر: كتاب جديد يكشف عبر وثائق سرية الكثير من تفاصيل تنظيم جماعة الإخوان
كتاب جديد يكشف عبر وثائق سرية الكثير من تفاصيل تنظيم جماعة الإخوان

"دولة الخلافة الإخوانية"، أسرار ووثائق تكشف الجماعة من الداخل ..كتاب جديد للصحفى عمرو فاروق يكشف عبر وثائق سرية الكثير من تفاصيل تنظيم جماعة الإخوان المسلمين وأهدافه، بداية من التدريبات العسكرية وكيفية تأهيل العناصر وأهم الأماكن ولجان الدعوة والطلاب ،وطرق ووسائل التجنيد.

الكتاب المنشور فى 230 صفحة من القطع المتوسط يعرض بشهادات حية للمنشقين عن فكر الإخوان وكيف يحاكم الإخوان المنشقين عنهم عسكريا، وكيف يتم التحقيق مع من يخرج عن مبادئ الجماعة، وكذلك يعرض لكيفية إدارة الجماعة لملفها الفقهى عبر هيئة إفتاء خاصة تتجمع من علماء الإخوان فقط .

ويكشف الكتاب تفاصيل الانشقاق والخروج الذى حدث بين شباب الجماعة بين أعوام 2004 و2007 ، بجانب القيادات المؤثرة والتى أخذت قرار الانفصال، لينطلق منها فى كشف كيفية تجنيد الأشبال والشباب والتغلغل من المدرسة والمرحلة الثانوية والجامعة وكيف يتم إدارة معسكرات التدريب وتعليم الشباب الفكر الإخوانى، مع سيطرة الجماعة على عدد من مجالس الآباء والمدارس الخاصة التى يمتلكونها، وكذلك استغلال المراهقين واختراق المنظومة التعليمية ونشر فكرهم والوصول لأكبر عدد من الأشبال والشباب قبل وصولهم للجامعة، ليكونوا ذخيرة ووقود الجماعة فى مظاهراتها وتحركاتها فيما بعد.

كما يبحث الكاتب بين فصوله جهاز المخابرات الإخوانى والذى يحاول اختراق أجهزة الدولة بالتجسس على المؤسسات والمنظمات وهو الجهاز الذى أسسه حسن البنا، مؤسس الجماعة ويعرض كذلك المراحل المختلفة للجهاز الذى تلقى ضربات موجعة من الدولة ولكنه ينشط من حين لآخر، والذى يصل لغالبية القطاعات فى المجتمع ،والذى وصل بهم الأمر إلى اختراق التيار الشيعى فى مصر والحزب الوطنى ما بين أعوام 2000 و2005، والتجسس على الحركات الإسلامية الأخرى.

ويوضح الكاتب عمرو فاروق خلال صفحات الكتاب طريقة إدارة المعسكرات والأهداف التى يخرج بها الأعضاء وكذلك يستعرض نموذج حالة للشاب سامح الشافعى الذى خرج من الجماعة.

وكشف الكتاب تفاصيل المعسكرات التى كان يحضرها وكيف كانت تديرها الجماعة، وكذلك الملفات السرية التى تتعلق بضباط الشرطة والقضاة المنتمين للإخوان وكيف يدير "القسم الخاص" الذى لا يعرفه إلا قلة معدودة ملفات معينة كملف المعسكرات والملف العسكرى، وكيف يتم تمويل الأعمال والنفقات والرحلات للخارج وتفاصيل التنظيم الدولى وأفراده والعلاقة مع الجمعيات والمراكز الإخوانية فى أمريكا والغرب والعلاقة مع طالبان فى أفغانستان وكيف تم تدريب الإخوان هناك والمشاركة فى حروب البوسنة والهرسك.

ويسرد الزميل عمرو فى أهم فصول الكتاب للمحاكمات العسكرية لمن تمردوا على التعاليم والأوامر وكيف تدير القيادات ملفاتها الداخلية مع الأعضاء المخالفين، وكذلك حكايات ومواقف للقيادات والأعضاء المنشقين الذين خرجوا من الجماعة.

فى حين يستعرض الكاتب حكايات ونماذج من أبناء القيادات والأعضاء من الإخوان الذين لا ينتمون للتنظيم ورفعوا شعار " لن أعيش فى جلباب آبى"، وكيف يصاب أبناء الإخوان بنوع من التمرد لدرجة أنهم يبتعدون عن كل من هو إخوانى فى حياتهم خارج المنزل، ويخلعون أنفسهم من الجماعة.

ويسرد الكاتب ما يتعلق بالكتب والمناهج الإخوانية التى تستقى منها الجماعة تربيتها بداية من كتاب الرسائل للبنا ومعالم فى الطريق لسيد قطب وأين الطريق والتنظيم السرى للإخوان، ونقاط على الحروف لأحمد عادل كمال وأسرار الجلسات الأسبوعية والمنهج التلقينى فى إدارة عقول وقلوب شباب الجماعة، وكيف مثلت هذه الكتب رافد من روافد الفكر والتربية لدى التنظيمات الإرهابية التى لا تحمل آية مرجعية أو أيديولوجية فكرية.

كما يستعرض المسرحيات والإنتاج الفنى للجماعة الذى يرسخ فكر الاستعلاء والخروج عن الديمقراطية منها مسرحية ثمن الحرية ومأساة أسد وكفر الشرفا وعالم وطاغية والفراعنة وصلوا ومدينة بلا حدود ،مع شرح لكيفية تأثير اللجان الفنية والاستفادة منها فى رفع الحماسة لدى الشباب.

ويشرح الكتاب كيفية استغلال الأماكن فى المعسكرات الفنية واستخدام برامج الرويح عن النفس فى شحن الشباب والأطفال بفكر الإخوان وأفكار ضد الحكومة والمؤسسات والوضع السياسى القائم، بجانب استخدامها كوسيلة لجذب الآخرين الجدد، مع استعراض للشركات والفرق الفنية التى تنتج للجماعة إنتاجا وفيرا من الأغانى والأناشيد خلافا لترويج أفراد الجماعة من هذه الفرق بين الدول الأخرى فنيا.

المصدر: اليوم السابع

إقرأ هذه الأخبار ايضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على "دولة الخلافة الإخوانية" يكشف أسرار التجنيد (3)

محمد | 16/3/2013

هي جماعة تحب الاسلام صحيح لكن حبهاللسلطة اكبر

د وليد سعد أحمد أخو أحمد سعد أحدشهداء الثورة | 14/10/2012

تاريخ الاخوان ملطخ بالدماء قتلوا أحمد الخازندار القاضي لأنه حكم على أحدهم بالسجن 7 سنوات ثم النقراشي وغيره وفجروا عشرات التفجيرات حاولوا اغتيال عبدالناصر كل جماعات الارهاب نشأت على كتب سيد قطب وأنا أتهمهم بتدبير موقعة الجمل لاشعال مصر والوصول للسلطة

واحد من الاخوان | 13/7/2010

الاخوان هم جماعه اسلاميه تحب الاسلام وليس ارهابيه كم يقول الكثير من الناس هم يردون نشر الاسلام فقت ونصر المسلمين في جميع الدول الاسلاميه وليس التهييج ضد الحكومه كم يقل الاكاتب عمرو فاروق

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
55395

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة