الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةأدب وثقافة › مناقشة ديوان "حُلة حمراء وعنكبوت" بنقابة الصحفيين

صورة الخبر: غلاف الديوان
غلاف الديوان

عقدت اللجنة الثقافية لمجلة الشعر أمس الأحد 8 نوفمبر جلسة نقدية بنقابة الصحفيين لمناقشة ديوان الشاعرة هبة عصام "حُلة حمراء وعنكبوت" والصادر مؤخرا عن دار شرقيات، بحضور د.عبد الحكم العلامي، ود. شريف رزق، والناقد عمر شهريار، وأدار الندوة الشاعر إبراهيم موسى النحاس.

بدأها د. شريف رزق بالحديث عن الدور التثقيفي لمجلة الشعر، ثم تطرق إلى الأشكال الشعرية، مؤكدا أنها لا تنفي بعضها البعض، ولا تنتهي صلاحيتها مع الزمن، فالمهم هو تحقق المسألة الشعرية بغض النظر عن الشكل .

وأعرب رزق عن سعادته أن يرى شاعرة تكتب بهذا الشكل التفعيلي وكأنها تتحدى هذه الهرولة الجماعية إلى قصيدة النثر، ثم تحدث عن جمال إخراج الديوان وعن العنوان وما يثيره من انفتاح دلالي، وتطرق إلى عدد من الظواهر الإبداعية داخل الديوان منها التمكن العروضي من خلال تطويعها الكامل للتفعيلة، إلى جانب التوظيف الجيد للإيقاعات الأخرى، ومفهوم الإيقاع أغنى من الوزن، كاعتماد مجموعة من الحروف على مسافات زمنية، كذلك التوازيات الصوتية والبصرية والتركيبية، واستغلال الفراغ في إتمام الدلالة المكتوبة ، لكنه أشار إلى أن المزج بين وعي الشاعرة الحداثي والواضح في تشكيل القصيدة وجمالياتها الجديدة وبين روحها الرومانتيكية تدفع إلى انفصال الرؤية عن الأداة في بعض المواضع.

أعقبه د. عبد الحكم العلامي الذي أشار إلى أن الشاعرة احتفت بمعالجة القضايا الكبرى في حياة الإنسان كقضيتي الحرية والاختيار، إلى جانب طرح الأسئلة التي تتعلق بغاية الإنسان ومصيره لإعادة انتاج هذا الطرح الرؤيوي، وتطرق إلى عدد من قصائد الديوان من خلال هذا المنحى الفلسفي.

تلت ذلك قراءة الناقد عمر شهريار الذي أشار في بداية حديثه إلى أهمية الديوان لضرورة عودة التفعيلة إلى قوتها، وأشار إلى أنه رغم انحيازه إلى قصيدة النثر إلا أنه ضد الأحادية ويؤمن بالتعدد، وهذا الديوان من الدواويين المهمة في شعر التفعيلة، ثم أشار إلى الوجوه المتعدد للذات في الديوان، كالوجوه السبعة في قصيدة غيبوبة، كما تحدث عن الطابع المشهدي للسرد الشعري في الديوان.

واختتمت الجلسة النقدية ببعض المداخلات منها مداخلة الناقد وجيه القاضي الذي رأي أن الشاعرة تجيد التقاط الفكرة والقبض على اللحظة جيدا.

يذكر أن المؤلفة شاعرة مصرية وعضو اتحاد كتاب مصر، شاركت في ملتقيات ثقافية دولية بإسبانيا والجزائر وسوريا واليمن وليبيا، كما نُشرت عن الديوان عدد وافر من الدراسات في مجلات الهلال والشعر والثقافة الجديدة وأخبار والأدب، حيث وصفه النقاد بأنه يمثل تجربة وجودية ويثرى برؤى فلسفية ومفردات خاصة وصور جديدة تنبض بالحياة والحركة، كذلك حضور المرأة الطاغي والمتمرد على كثير من التقاليد البالية.


مختارات من قصائد الديوان ..

" ما هوَ لي"



العرّافةُ لا تُغريني الآنَ
ولا الأبراجُ
ولا الصَدَفُ المسكونُ بصوتِ الموجِ
وطعمِ الملحِ
ورائحةِ الحلمِ الغجريْ
صار سواءً
أن يقتات البحرُ قصورَ الرملْ
أو أن تنفضَ عن عينيكَ
نعاسَ الوقتْ
أو ترتادَ دروبَ الرفضِ
على صهوةِ فرسٍ مجنونْ
عِشْ في حذرك حتى الموتْ
واحسب خطوَك قبل عبورِ الشارعِ
قبل صعودِ سلالمَ بيتِك
قبل الشفع وقبل الوترِ
وبعد القبرِ
وصارع وشماً
في ناصيةِ الزمنِ الفائت
لا يعنيني أن يوقظك الوخزُ
ولا يشغلني شَيءٌ
حول مداراتِ الأحلامْ
ما هوَ لي
سيجوب الوقتَ إلى حينٍ
وسيرقص فوق سنام الجمر إلى حينٍ
أثَرٌ كرفيفِ فراشاتٍ في أقصى الأرضْ
سيفكك أحجيةَ الحلقاتِ المنسية
سيقدم أحداثا ويؤخر أحداثا أخرى
ويبدّل كرةَ النارِ بماء الوردْ
ما هوَ لي
يأتيني سعياً
لن أخطفهُ مِن بينِ كفوف الأقزامْ
لن تلمح أعينُهم أطرافَ ردائي الورديْ
ما هوَ لي
سيُفرِّع أجنحةً عطْشَى
ويطير إليْ ..



" حُلةٌ حمراء وعنكبوت"


نَمِراتٌ من غاباتِ الجنْ
تتسلق عقلَ الصاخبةِ الشهباءْ
جَمَراتٌ تحرِق بردَ الروحِ
ومسُّ جنونْ

.

ولكارمن عاداتٌ حمقَى
تَدخُلُ حُلَّتَها الغجرية
ترقص
يتطاير ما فوق الجسد الرافض
تتحررُ من صَمغِ الخوفْ
تصعدُ فوق المارةِ والأقزامْ
شامخةً
تتنفس أبخرةَ العمرْ
في الأسفل يعتادون المِلحَ
وخفْضَ الرأسْ

.
للعقلاءِ نصيبٌ
ولكارمن أنصبةٌ أخرى
لا يعرفها الآمنُ تحت الظلِّ
ولا الداجنةُ بكهفٍ حجري
لا يعرفها الخائفُ من خُطوته الحُبلَى

.

يَتسع العالم؛
يستوعب كارمن..
تضجر رئتاهُ؛
يضيق..
غَزْلُ عناكبَ يَشبِكُ قدمَ الطيرْ
ترفضُ، تركلُ،
تنـزفُ حُلّتُها الحمراءُ ،
… تموءْ

المصدر: محيط

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على مناقشة ديوان "حُلة حمراء وعنكبوت" بنقابة الصحفيين

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
68554

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة