الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةأدب وثقافة › 5 خطوات لتحليل اللوحات الفنية على طريقة «بانوفسكي»

صورة الخبر: تحليل اللوحات الفنية
تحليل اللوحات الفنية

قراءة اللوحات وتحليلها، عادة ما يحتاج لخبرة طويلة، ومداخلات عدة لا يعرفها الكثيرون، مما يجعل منهم غير قادرين، على فهم ما تريده اللوحة، أو ما يريد الفنان أن يعبر عنه، ولكن لنتفق على أن تذوق الفن، لا يختلف عليه أحد، فأحيانا نشعر باللوحة، دون أن نفهم ما تقوله، لمجرد أنها لمست شيئا ما بداخلنا.

وهناك الكثير من الأسباب، التي تدفع المتلقي لتحليل اللوحة، لاسيما وأنه يريد معرفة ودراسة مضمونها، والرسائل التي ترغب في إيصالها، خاصة عندما تحرك مشاعره.

ولا يتوغل المتلقي في فهم محتويات اللوحة فحسب، وإنما في كيفية خلقها.

وأراد الفنان العالمي "بانوفسكي"، وضع أسس وطرق واضحة، تسهل على محبي الفن، سواء من الفنانين، أو غيرهم، تحليل وفهم المغزى من اللوحات أو ما تعبر عنه، ولخصها في عشر طرق.. نرصدها كالتالي.

*طرح التساؤلات

أول ما يخطر ببال أي شخص، عند رؤية أي لوحة، هو البدء على الفور في طرح التساؤلات، وبشكل عفوي ودون أي تقييم، يفكر بما يرى في اللوحة، ربما تصور أشخاصا، ولون لباسهم، وأشياء أخرى من تكوينات وألوان وخطوط وأشكال ونقاط، وهذا يعرف بالمعنى الأولى للوحة.

ماذا تعني هذه اللوحة؟
ماذا تعني بكل أجزائها؟
كيف كونت خطوط الزوايا ونقطة الوسط وما إلى ذلك؟
كيف تتحرك المساحات في اللوحة، النور والظل، والموجودات الأخرى من أشكال وألوان وجزئيات أخرى؟
*البحث في الدلالات

يبحث المتلقي عن دلالات ورموز اللوحة، تجعله يقترب منها شعوريا، كالحزن أو الثراء، وهذا يعرف بالمعنى الثانوي للوحة، والتي يفهم المتلقي من خلالها، الدلالات القريبة منه، وهل تمثل اللوحة له حدثا قريبا أم لا.

ويحاول المتلقي معرفة المعنى الحقيقي للوحة، وربما إذا عرف حينها اسم الفنان، وأين عاش، يستطيع بنفسه استنباط معنى معين.

مفتاح لغز اللوحة

عند تحليل جميع اللوحات، دائما ما توجد بينهم الصفة المشتركة، والتي تساعد في الفهم والتحليل، ومن بين هذه الطرق، محاولة المتلقي تعقيب الآثار والأشياء المكسورة الغامضة، ليضعها في مكانها، وصولا لمعرفة اللغز، الذي يكشف تفاصيل، لم تكن واضحة من قبل، ومنها يستطيع أن يستشف ماهية اللوحة، وكيفية تكونها.

المعاني الحقيقية للوحة

عندما يحلل المرء اللوحات، وفقا لنظرية بانوفسكي، ينبغي عليه الأخذ بعين الاعتبار، بعض الحقائق التي لايمكن رؤيتها، وينبغي قراءة المراجع والكتب حول كيفية حياة الناس وقتئذ، أو أهم المشكلات التي واجهتهم، كي يستطيعوا فهم وتحليل اللوحة، ومعرفة ما يقصده الفنان حينها.

تأثير الصورة

عندما يستحوذ على المتلقي صورة ما، يقوده هذا الاستحواذ إلى الاستمرار في ترجمة الصورة، وعندما يصل إلى ترجمتها، يستطيع تحليلها بسهولة، لذا يبحث عن أكثر ما يؤثر به فيها، كي يبدأ بالتفاعل معها، ليصل إلى النتيجة المطلوبة.

المصدر: فيتو

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على 5 خطوات لتحليل اللوحات الفنية على طريقة «بانوفسكي»

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
80055

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة