الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةأدب وثقافة › مائة رواية خضعت للفحص الرياضي‮:‬ جيمـس جويـس الأكثـر تعقيـداً

صورة الخبر: جيمـس جويـس
جيمـس جويـس


اكتشف مجموعة من العلماء والباحثين في المعهد البولندي للفيزياء النووية أن معظم الروايات الكلاسيكسة مكتوبة بطريقة منهجية‮ ‬يمكن قياسها بالمعادلات الرياضية،‮ ‬وأن هناك نمطا‮ ‬يتفرد به كل روائي،‮ ‬فكل نص‮ ‬يمتلك صفات حسابية وفق الكلمات والأحداث‮. ‬استطاع هؤلاء العلماء التوصل إلي مقياس تمكنوا من خلاله من وضع درجات تبين قدرة الكاتب علي ترتيب أفكاره وصياغته الجمل والكلمات بشكل بديهي وعفوي،‮ ‬استعانوا فيه بما‮ ‬يحدث عند تحليل الظواهر الطبيعية مثل ترتيب البلورات عند تجمد السوائل وتآكل الشواطئ‮.‬
فحص العلماء أكثر من مائة عمل من الأدب العالمي الكلاسيكي،‮ ‬بداية من تشارلز ديكنز إلي شكسبير والكسندر دوماس وتوماس مان وأمبرتو إيكو وصموئيل بيكت وجيمس جويس وغيرهم،‮ ‬حيث أجروا تحليلا إحصائيا مفصلا،‮ ‬يشمل تحليل الجمل؛ تنوعها واختلافها،‮ ‬وغير ذلك من الفحوص التي اكتشفوا من خلالها أن أغلبية تلك النصوص الأدبية ما هي إلا كيان محكم بمقياس المعادلات الرياضية،‮ ‬وأنه كلما امتدت أحداثها تكامل بنائها‮.‬
‮ ‬صرح الدكتور بول أويسمكا بمعهد الفيزياء النووية التابع لأكاديمية العلوم البولندية أن الأعمال المثالية كانت تلك الأكثر تعقيداً‮ ‬رياضياً‮ ‬مثل رواية‮ (‬فينينجانز ويك‮) ‬لجيمس جويس،‮ ‬المثالية،‮ ‬والتي قال عنها جويس‮: "‬لقد كتبتها لإبقاء النقاد مشغولين بها لثلاثمائة عام قادمة‮". ‬كما كتب في رسالة لهارييت ويفر‮: "‬في الحقيقة أنا أحد أعظم المهندسين،‮ ‬إن لم أكن أعظمهم في العالم،‮ ‬إلي جانب كوني مؤلفاً‮ ‬موسيقياً‮ ‬وفيلسوفاً،‮ ‬وأشياء أخري كثيرة،‮ ‬كل المحركات التي أعرفها خاطئة،‮ ‬أصنع محركا بعجلة واحدة،‮ ‬ببساطة،‮ ‬دون جدال،‮ ‬العجلة هي مربع مثالي،‮ ‬ألا ترين ما أريد الوصول إليه؟ تذكري،‮ ‬ليس عليك الاعتقاد أن روايتي مجرد قصة سخيفة حول فأر وعنب،‮ ‬لا إنها عجلة،‮ ‬ومربع‮!".‬
في التقرير النهائي للفحص جاء أن أغلبية النصوص الخاضعة للبحث أوضحت قدرة الأدباء المذهلة في الكتابة بمقاييس رياضية علمية بحتة،‮ ‬مثل‮: (‬عمل مفجع من عبقرية مذهلة‮) ‬لديف إيجر،‮ ‬و(الحجلة‮) ‬لجوليو كولتزار،‮ ‬و(ثلاثية الولايات المتحدة الأمريكية‮) ‬لجون دوس باسوس،‮ ‬و(الموجات‮) ‬لفرجينيا وولف،‮ ‬و‮(‬2666‮) ‬لروبرتو بولانو،‮ ‬و(عوليس‮) ‬لجيمس جويس،‮ ‬و(البحث عن الزمن المفقود‮) ‬لمارسيل بروست،‮ ‬فقد أظهروا من خلالها كلمات ومفاهيم لها صلة بكلمات ومفاهيم أخري،‮ ‬وهو شيء معقد قد لا‮ ‬يهتم به محبو الأدب،‮ ‬إلا أن العلماء‮ ‬يعتقدون أن هذا الاكتشاف‮ ‬يمكن عن طريقه افتراض أن الأدباء‮ ‬يمتلكون نوعا من الحدس،‮ ‬والاستبصار،‮ ‬والقدرة علي فهم الأشياء دون الحاجة للتفكير الواعي،‮ ‬كما هو الحال مع كبار الفنانين،‮ ‬وربما‮ ‬يكونون كتبوا ذلك بطريقة مشفرة،‮ ‬دون عمد،‮ ‬وبغريزية بحته‮.‬

المصدر: اخبار الادب

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على مائة رواية خضعت للفحص الرياضي‮:‬ جيمـس جويـس الأكثـر تعقيـداً

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
6755

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة