الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةإصدارات وكتب أدبية › نصار‮ ‬يسرد رحلة رجوعه إلي الأمام

صورة الخبر: رحلة رجوعه إلي الأمام
رحلة رجوعه إلي الأمام


عن رحلة الرجوع إلي الأمام،‮ ‬صدر للدكتور عصمت نصار،‮ ‬أستاذ الفلسفة الإسلامية بجامعة بني سويف،‮ ‬أحدث مؤلفاته،‮ ‬والتي‮ ‬يتناول فيها متابعات للثورة المصرية بنظرة فلسفية‮.‬
يطرح د.نصار في كتابه سؤالا عن كيفية الرجوع إلي الأمام؟ وهو‮ ‬يعني‮ - ‬من وجهة نظره‮ - ‬أننا نتساءل عن آليات الإصلاح التي تمكننا من تقويم إخفاقات نعيشها،‮ ‬وجنوح وتطرف نعاني منهما،‮ ‬وفساد تسلل إلي كل مؤسساتنا ومناحي حياتنا،‮ ‬ومن ثم‮ ‬يصبح من العبث التساؤل عن علة تخلفنا أو نقطة البدء أو ناحية القبلة‮. ‬مشيرا إلي أن التجربة قد أثبتت أن البداية الحقيقية للانطلاق إلي الأمام هي ارادة الأنا الواعية وعليه‮ ‬يصبح التفاعل مع مشكلات الواقع اعتمادا علي الذات الفاعلة هو الطريق الأصوب والنهج الصحيح‮.‬
وفي كتابه أكد د.نصار أن التبعية والتقليد واستيراد الأيديولوجيات ونقل التجارب لن‮ ‬يوصلنا إلي ما نبتغيه،‮ ‬فرحلة الرجوع التي‮ ‬يجب أن نسعي إليها‮ ‬يجب أن تبدأ بتخليص أذهاننا من أوهام الفهم فالكثير من مشكلاتنا الثقافية والاجتماعية والسياسية والدينية أيضا،‮ ‬نعاني منها في واقعنا المعيش،‮ ‬ترجع إلي مفاهيم زائفة ومعتقدات ضالة ومصطلحات مشوهة ومعان مشوشة،‮ ‬ثم نقوم بعد ذلك بنقد مشخصات الهوية‮ ‬ومراجعة الثابت منها والمتغير،‮ ‬فنعيد إحياء ما تبدل من مكارم أخلاقياتنا،‮ ‬ونتخلص من نقائضها بمنهجية تربوية تجمع بين العلم والدين في سياق واحد‮.‬
و لفت د.نصار إلي أنه المتمم لرباعية بدأها منذ عشر سنوات حاول فيها الاجابة عن السؤال الذي ما برح‮ ‬يؤرق الغيورين علي مصر ألا وهو‮: ‬ماذا بعد؟
موضحا أنه بالرغم من إدراك الكثيرين من المثقفين لأبعاد نظرية المؤامرة التي ما انفكت دوائر الاستشراق السياسي الغربي تطورها وتحدثها للحيلولة بين مصر ونهوضها واستثمار عقول أبنائها والانتفاع بمواردها،‮ ‬إلا أن بعض المستغربين من بني جلدتنا نجدهم‮ ‬يعاونون تلك الدوائر علي تنفيذ خططهم،‮ ‬والأمر لم‮ ‬يصبح مجرد عبارات مرسلة أو ادعاءات تفتقر إلي الدليل،‮ ‬فالواقع المعيش‮ ‬يقدم أقوي البراهين علي أن المحافل الماسونية الموالية للجماعات الصهيونية قد أدركت أن فكرة العولمة التي روجت لها لم تأت بثمارها ولم‮ ‬يتخل المصريون عن هويتهم الوطنية أو انتماءاتهم العقدية‮ "‬الإسلام السني والمسيحية الأورثوذكسية‮".‬
يقع الكتاب في‮ ‬350‮ ‬صفحة،‮ ‬تتضمن عناوين عدة منها‮: ‬الكوبيتو الثوري بين راديكالية الخطاب وغيبة المشروع،‮ ‬شكوي ايزيس وبراءة محمد،‮ ‬مقامة ثقافة الاجماع وصفاقة الصراع،‮ ‬عسكر وحرامية علي مقهي المحروسة،‮ ‬الوقف والبحث العلمي،‮ ‬المسلمون والنكوص الحضاري،‮ ‬الحاجة أم الاختراع،‮ ‬والعقل الصالح أبوه،‮ ‬أفلاطون وابن تيمية‮ ‬يؤيدان السيسي،‮ ‬ناقل الكفر ليس بكافر حول نصار عبدالله والتجربة البرازيلية،‮ ‬الفرقة الناجية،‮ ‬ماذا لو كنت أوباما؟‮!‬

المصدر: اخبار الادب

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على نصار‮ ‬يسرد رحلة رجوعه إلي الأمام

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
43583

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة