الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةأدب وثقافة › توفيق الحكيم.. "عودة الروح" إلى الأدب

صورة الخبر: توفيق الحكيم
توفيق الحكيم

"إذا أردت أن تصمد للحياة فلا تأخذها على أنها مأساة" يبدو أن رائد "المسرح الذهني" كان يعلم أن الحياة تحتاج إلى صمود، حيث جعل توفيق الحكيم المسرح أداة للثورة على الجهل والفقر وليس فقط على الحاكم المستبد فقط.

الأديب توفيق الحكيم ولد في الإسكندرية في الثامن من أكتوبر 1898 من أم تركية وأب مصري يعمل في القضاء، واتَّجه توفيق نحو القاهرة ليواصل تعليمه الثانوي، وأتاح له هذا البعد عن عائلته شيئًا من الحرية، فأخذ يهتم بمجالات لم يستطع الاهتمام بها من قبل، مثل الموسيقى والتمثيل وتردده على فرقة جورج أبيض التي جعلته ينجذب إلى المسرح.

والتحق الحكيم بالعمل في النيابة عقب تخرجه من كلية الحقوق والتي درس بها على رغبة والده، إلا أنه في تلك الفترة أنتج أول عمل أدبي "يوميات نائب في الأرياف"، واستمر في عمله وكيل نيابة لمدة خمس سنوات ثم مديرًا للتحقيقات بوزارة المعارف، وفي عام 1943 عمل مديرًا عامًا لدار الكتب ثم عضوًا بالمجلس الأعلى للفنون والآداب ومندوب لمصر في منظمة اليونيسكو.

بالرغم من ميول "الحكيم" الأدبية إلا أنه سافر إلى فرنسا لدراسة القانون، فارتاد المسارح الفرنسية ثم عاد بفكر جديد ولون راقٍ من الأدب والفن، وأبدع أروع المسرحيات مثل "أوديب ملكًا، بجماليون، شهر زاد، أهل الكهف، يا طالع الشجرة، إيزيس، بركسا".

سلطان الأدب الذي برع في جميع مجالات الفكر وفنون الأدب، جمع بين التراث القديم والثقافة العالمية المعاصرة، ودمج كل ذلك في أعمال إبداعية سلك من خلالها مسالك لم يعرفها الأدب العربي من قبله فجعل الطريق ممهدًا لأجيال جاءت بعده من الأدباء والمفكرين.

ولعل روايته الشهيرة "عودة الروح" هي تجسيد طبيعي لحال الأدب الذي جاء به توفيق الحكيم، حيث جمع بين الرمز والواقع، وجاء بقصص من الحياة اليومية ومزجها بالخيال.

وحصل الأديب المصري على "قلادة الجمهورية" من الحكومة المصرية، تقديرًا لما بذله من جهد من أجل الرقي بالفن والأدب، كما حصل على جائزة الدولة التقديرية في الآداب، ومن أشهر مؤلفاته "أهل الكهف، شهرزاد، راهب بين النساء".
في 26 يوليو 1987، رحل "الحكيم" عن عالمنا بعد تاريخ حافل من الإنجازات الأدبية التي ما زالت بيننا حتى الآن وترددها الأجيال، وكتبه التي ما زالت نابضة بواقعيتها.

المصدر: الوطن

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على توفيق الحكيم.. "عودة الروح" إلى الأدب

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
98081

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة