الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةأدب وثقافة › شعراء فى ذكرى محمود درويش: يستحق لقب شاعر الإنسانية

صورة الخبر: الشاعر الراحل محمود درويش
الشاعر الراحل محمود درويش

أكد بعض الشعراء فى ذكرى ميلاد الشاعر محمود درويش التى تحل علينا اليوم بأن أشعاره ساهمت فى تجديد قيمة أساسية فى الشعر العربى الحديث، وأنه يُظلم عندما يصنفه البعض بأنه شاعر القضية الفلسطينية، فى حين أنه يستحق لقب شاعر الإنسانية وليس شاعر قضية.

وقال الشاعر الكبير أحمد عبد المعطى حجازى "إن الشاعر محمود درويش ليس فى حاجة إلى أن نعرفه وإنما نحن فى حاجة إلى معرفته أكثر، وأن نقرأ أشعاره أكثر لأن شعر محمود درويش ليس فقط شعر قضية أعطى فيها الكثير، وإنما انتفعت به أكثر مما انتفعت بعطاء آخرين كثيرين، أفسدوا قضية الحق".

وأوضح "حجازى" فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن السياسة فى بعض الأحيان لا تعطى القيمة الأخلاقية حقها، وأن الشاعر وشعر درويش بالذات أعطى القضية الفلسطينية حقها فهى قضية إنسانية فى المقام الأول، وبالتالى فهى قضية أخلاقية، ولكن القيمة الأخلاقية فى شعر درويش أن تحجب القيمة الفنية الجمالية للشعر.

وأكد "حجازى" أن الصدق الذى يستشعره القارئ فى شعر درويش هو الأساس الذى تحقق به الجمال وقام عليه، مضيفاً عندما نقوم بعمل مقارنة بين ما قدمه الشعراء الفلسطينيون للقضية الفلسطينية وبين ما قدمه بعض السياسيين يوضح الفرق بين عمل الشاعر وعمل المتاجر بالسياسة، فمحمود درويش والشعراء الفلسطنيون لهم دور إيجابى فى القضية الفلسطينية.

وقال الشاعر الكبير إبراهيم داود "إن محمود درويش رغم نجوميته وشهرته وتأثيره لكن الناس تعاملوا معه على أساس أنه شاعر المقاومة الفلسطينية، فى حين إنه يستحق لقب شاعر الإنسانية وليس شاعر قضية فكان كل من يتكلم عن الاحتلال والمقاومة يستحضر سيرة وشعر درويش، ولكنه هو يصنف من ضمن شعراء الإنسانية الكبار الذين أنجزوا فى فن الشعر فى وقت صعب".

وأوضح "داود" فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن درويش حافظ على تقاليد القصيدة الشعرية التقليدية وأسرارها، وكان ليس مشغولا بفكرة السياسة فى الشعر، وقصيدة درويش فى تصنيف الشعر نجده تلميذا لاثنين هما الشاعر نزار قبانى وأحمد عبد المعطى حجازى.

وأشار "داود" إلى أن محمود درويش يمتلك روحا ورحابة وموهبة كبيرة واستطاع أن يطيل من عمر قصيدة رواد الشعر العربى، وكان طول الوقت يشعر من يسمعه بأنه يكتب أحسن شعر، وكان يبتكر موضوعات وإبداعات، واعتبره آخر شعراء التفعيلة العظام فى تاريخ الشعر العربى، وكان شعره أكبر من القضية الفلسطينية.
وأكد "داود" أن درويش كان عنوان الأحزان الشفافة وخيبة الأمل، وفلسطين بالنسبة له حلم أكثر منها موضوع سياسى، وكان بعض الناس تظنه أنه مغرور وهو على عكس ذلك تماماً، وكان حزينا على الأوضاع الفلسطينية، فكان سبب سقوطه الذى أدى إلى موته عندما شهد أعضاء حركة فتح يستنجدون بإسرائيل هربا من أعضاء حركة حماس، مضيفاً "إذا شهد درويش حركة حماس الإرهابيين وهى تتوعد لمصر كان مات مرة أخرى".

وقال الشاعر محمود قرنى إن ذكرى ميلاد محمود درويش يجدد قيمة أساسية فى الشعر العربى الحديث، وهو قدم نموذجا فريداً على المستوى الجمالى فى الحداثة الشعرية على المستوى المعرفى، وقدم نموذجا إنسانياً مميزا وواعيا لقضية خطيرة هى قضية الاستئصال والاستبعاد.

وأوضح "قرنى" فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن النماذج الشعرية التى قدمها درويش كانت دائما واعية لعدم الخلط بين ما هو سياسى واجتماعى ومعرفى وبين القيمة الجمالية للشعر كفن يستعيد قيمتها الذائقة الإنسانية، مضيفاً من هنا ظلت شعرية محمود درويش شعرية تسير على حافة السكين كان يجب عليه دائما ألا تسقط فى الخطابية والمباشرة تحت وطأة الشعار السياسى والأزمة الإنسانية، وألا تغرق فى الغموض بحيث تكون مفارقة لواقعها، وهو النموذج الذى باقتدار الشاعر الكبير محمود درويش.

المصدر: اليوم السابع

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على شعراء فى ذكرى محمود درويش: يستحق لقب شاعر الإنسانية

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
42930

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة