الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

أخبار الأدب والثقافةأدب وثقافة › "بيتهوفن".. الطفل المعجزة والموسيقار الأصم

صورة الخبر: بيتهوفن
بيتهوفن

من البشر من كُتب عليهم الإبداع، يندمجان معا ليصيرا هم والإبداع كيانا واحدا لا تقهرهم أي ظروف مهما كانت، من هؤلاء البشر الموسيقار العالمي "لودفيج فان بيتهوفن"، فإذا ساهمت العبقرية والإبداع في قدرة طفل لم يتعد عمره الثماني سنوات على تأليف مقطوعة موسيقية وهو بهذا العمر، فلابد أن سحر الموسيقى هو من دفع هذا الطفل في شبابه لاستكمال مسيرته الموسيقية بالرغم من إصابته بالصمم.

شهدت مدينة بون الألمانية ميلاد الفنان "بيتهوفن" في 17 ديسمبر 1770، ظهر تميزه الموسيقي منذ صغره، فنشرت أولى أعماله وهو في الثانية عشرة من عمره، واتسعت شهرته كعازف بيانو في سن مبكرة، ثم زاد إنتاجه وذاع صيته كمؤلف موسيقى.

عانى بيتهوفن كثيرًا في حياته، عائليًا وصحيًا، فبالرغم من أن أباه هو معلمه الأول الذي وجه اهتمامه للموسيقى ولقنه العزف على البيانو والكمان، إلا أنه لم يكن الأب المثالي، فقد كان مدمنًا للكحول، كما أن والدته توفيت وهو في السابعة عشرة من عمره بعد صراع طويل مع المرض، تاركة له مسئولية العائلة. مما منعه من إتمام خطته تم السفر إلى فيينا، عاصمة الموسيقى في ذلك العصر،. فكان التأليف الموسيقي هو نوع من أنواع العلاج والتغلب على المشاكل بالنسبة لبيتهوفن.

أصيب بيتهوفن بالصمم في الثلاثينيات من عمره، وبدأ ينسحب من الحياة الاجتماعية، ورغم ذلك حقق المعجزة بأن ظل ينتج موسيقاه، ولكن بعيدا عن العزف في الحفلات، وبالرغم من اليأس الذي أصابه في أوقات عديدة، وكاد يصل به للانتحار، إلا أنه قاوم ووجه طاقته كلها للإبداع الفني، حتى إنه قال يومًا:«يا لشدة ألمي عندما يسمع أحد بجانبي صوت ناي لا أستطيع أنا سماعه، أو يسمع آخر غناء أحد الرعاة بينما أنا لا أسمع شيئًا، كل هذا كاد يدفعني إلى اليأس، وكدت أضع حدًا لحياتي اليائسة، إلا أن الفن وحده هو الذي منعني من ذلك».

لبيتهوفن العديد من السيمفونيات المؤثرة في الموسيقى العالمية، ومنها تسـع سيمفونيات وخمس مقطوعات موسيقية على البيانو ومقطوعة على الكمان، كما ألّف العديد من المقطوعات الموسيقية كمقدمات للأوبرا، ومن أشهر أعمال "موسيقى الحجرة" وتضم ست عشرة رباعية وترية، فوجة، عشر سوناتا للكمان والبيانو، خمس سوناتات للتشيلو والبيانو.

لم تطل معاناة بيتهوفن مع الصمم وتعذبه لعدم قدرته على سماع الموسيقى التي عشقها، حيث توفي عن عمر يناهز السابعة والخمسين، بعد أن أثرى الموسيقى الكلاسيكية العالمية، وصار أحد إعلامها الخالدين.

المصدر: فيتو

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على "بيتهوفن".. الطفل المعجزة والموسيقار الأصم

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
36529

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق طريق الأخبار مجانا
إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة